fbpx
مشاكل الحمل

كمية دم انغراس البويضة مواصفاته مع أهم المعلومات الضرورية

الرغبة في الإنجاب حلم كل امرأة؛ لذلك تهتم بأي علامة تظهر عليها تدل على الحمل، وأولى هذه العلامات هي كمية دم انغراس البويضة في الرحم، والذي يدل على حدوث الحمل، إلا إنه بذات الوقت يتميز بأشياء معينة يجب عليكِ ملاحظتها؛ للتأكد إن كنتِ حامل بالفعل أم لا؛ لذلك سنوضح لكِ أهم المعلومات عن دم الانغراس أو دم التعشيش وكميته ومدته وغيرها، كل هذا ستجدينه عند متابعة السطور التالية.

ما هو دم انغراس البويضة أو دم التعشيش؟

دم التعشيش هو نزيف مهبلي خفيف يكون في شكل قطرات، ويحدث غالبًا بعد حدوث عملية الإخصاب للبويضة، وفي الغالب يظهر قبل الموعد المتوقع لبدء الحيض، فبعد أن يتم إخصاب البويضة داخل قناة فالوب تنتقل إلى الرحم وتنقسم عدة انقسامات، ثم تنغرس في مكان مناسب بعنق الرحم؛ استعدادًا لتكون الجنين، وفي بعض الأحيان يحدث تمزق بالأوعية الدموية الموجودة بعنق الرحم؛ مما يؤدي لظهور دم التعشيش، ويعتبر هذا أول دلالة على حدوث الحمل.

ما هي كمية دم التعشيش ومدته؟

ينزل دم أنغراس البويضة من الرحم لمدة تصل إلى 24 ساعة وحتى يومين إلى أن تنغرس البويضة بجدار الرحم بشكل تام، إلا أن هناك بعض الحالات النادرة التي يستمر فيها الانغراس لفترة تزيد عن 48 ساعة، ويتميز بلونه الخفيف ويكون قليل، وإن نظرنا إلى كمية دم التعشيش، سنجد إنها تختلف عن الدورة الشهرية، فإنه يتوقف على الأغلب بعد مرور يومين فقط، أما الدورة فقد تستمر لأربع أيام فأكثر، ويختلف هذا من امرأة لأخرى.

هل يمكن أن يكون دم التعشيش غزير؟

تتساءل بعض السيدات هل دم التعشيش غزير؟ وللإجابة على هذا السؤال، يجب تحديد الصفات المميزة لدم التعشيش مثل: لونه، كميته، ومدته وغيرها؛ حتى يمكن القول بأنه غزير أم لا، وأهم الصفات المميزة له كالتالي:

مدة دم التعشيش

دم انغراس البويضة أو التعشيش في الغالب يستمر لمدة يوم أو يومين على الأكثر، بالمقارنة بدم الدورة الشهرية الذي يمكن أن يستمر لفترة تتراوح بين ثلاث أيام وحتى أسبوع كامل، وهذا يختلف من امرأة إلى أخرى بناءً على حالتها الصحية.

التخثرات الدموية

دم التعشيش لا يوجد به مطلقًا أي كتل أو تخثرات دموية على عكس الدورة الشهرية، فأغلب السيدات يلاحظن ظهور كتل من الدم مختلفة إما سميكة أو خفيفة، خصوصًا ببداية الدورة أو بعد مرور يوم من نزولها.

كمية دم التعشيش

في الغالب كمية دم انغراس البويضة في الرحم تكون على هيئة نقاط خفيفة ولا تحتاج لاستعمال فوط صحية؛ لأن الدم يكون قليل على عكس الدورة التي تبدأ غزيرة في أغلب الأحيان وقد تحتاجين إلى استعمال فوط صحية لمرات عديدة خلال اليوم؛ للسيطرة على النزيف، وفي بعض الحالات أيضًا تكون كمية دم التعشيش عبارة عن إفرازات قليلة لا تلاحظها بعض السيدات مطلقًا.

كمية دم التعشيش

الشعور بألم وتشنجات الرحم

تكون كمية دم انغراس البويضة قليلة ولا يصاحبها أي تشنجات أو ألم في أغلب الحالات، إلا إن هناك حالات نادرة يحدث بها تشنجات قليلة بالرحم، فلا تتشابه مطلقًا مع ألم وتشنجات الدورة الشهرية المعتادة.

لون دم التعشيش

يختلف لون دم التعشيش عن لون الدورة الشهرية، فعلى الأغلب يكون بلون وردي فاتح أو مائل إلى البني، على عكس الحيض تمامًا الذي يكون الدم به بلون أحمر داكن، وهذه تعتبر أهم الصفات المميزة لدم التعشيش بخلاف كمية دم انغراس البويضة، وعلى أساسها يمكنك اكتشاف إن كنتِ حامل أم لا.

هل يعتبر نزيف انغراس شيء طبيعي في الحمل؟

نزيف انغراس البويضة يكون عبارة عن بقع ونقاط صغيرة من الدم تحدث في الفترة بين اليوم العاشر والرابع عشر من الحمل، ويعتبر هذا شيء طبيعي جدًا لدى السيدات، وعادةً يحدث هذا الأمر عند انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم، ونزيف الانغراس من الممكن أن يكون أخف وأقل من دم الحيض، وهناك بعض الحوامل اللاتي لا يتعرضن مطلقًا لنزيف الغراس، وإن كنتِ حامل ربما لا تلاحظي ذلك، أو تعتقدين بأنها بداية حدوث دورة شهرية.

أعراض دم التعشيش

ربما يصاحب نزول دم التعشيش بعض الأعراض المهمة التي تدل على انغراس البويضة بجدار الرحم وحدوث الحمل، وأهم أعراض الحمل المبكرة المصاحبة لـ كمية دم انغراس البويضة ما يلي:

  • الإصابة بـ غثيان الحمل الصباحي وقيء متكرر.
  • الشعور بتعب مستمر وإرهاق.
  • ألم في الرأس.
  • تغير في حجم الثدي وشعور بورم أو ليونة.
  • الإصابة بانتفاخ وغازات.
  • الرغبة في التبول بشكل متكرر.
  • الإصابة بـ إمساك عند الحامل.

متى يجب زيارة الطبيب؟

ظهور دم التعشيش من الأمور الطبيعية تمامًا ببداية الحمل، ولكن عند ظهور كمية دم انغراس البويضة بعد مرور ميعاد الدورة الشهرية، واستمر لأكثر من يومين وكانت كميته قليلة أو كبيرة، فهذا غالبًا دليل على الإصابة بمشكلة صحية مثل: التعرض لالتهابات مهبلية أو حدوث تهيج بالمهبل أثناء الفحص المهبلي، أو الإصابة بتمزقات؛ نتيجةً لممارسة العلاقة الحميمة، وربما يكون نتيجة ممارسة تمارين رياضية عنيفة أو دليل على الإجهاض لا قدر الله؛ لذلك عليكِ استشارة الطبيب؛ للاطمئنان على حالتك الصحية واستبعاد وجود أي مشكلة.

متى يجب زيارة الطبيب؟

نصائح هامة للحامل بعد انغراس البويضة

هناك بعض النصائح المهمة عليكِ اتباعها بعد عملية انغراس البويضة بجدار الرحم؛ حتى تقللين من فرص حدوث الإجهاض واكتمال الحمل إلى نهايته دون أي مشكلة، وأهم النصائح والإرشادات كالتالي:

  • يجب عليكِ الاهتمام بتناول أطعمة صحية؛ لمساعدة الجنين على النمو بشكل أفضل.
  • ضرورة الابتعاد عن التدخين؛ لأنه من العادات غير الصحية، ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية بالغة لكِ ولجنينك.
  • ابتعدي عن ممارسة الأنشطة العنيفة ببداية الحمل؛ حتى لا تصابين بأي مشكلة صحية أو فقدان الحمل.
  • احرصي على تناول قدر كافٍ من الماء والسوائل الصحية خلال اليوم؛ تجنبًا للإصابة بالجفاف خصوصًا مع كثرة التبول المصاحبة للحمل.
  • خذي قسط كافٍ من الراحة خلال يومك واحرصي على النوم لفترات كافية.
  • اتبعي تعليمات طبيبك الخاص حول العناية بصحتك في بداية الحمل.
  • ضرورة تناول الأدوية التي يصفها الطبيب بشكل منتظم؛ لأنها تساعد على نمو الجنين بصورة طبيعية.

أخيرًا… قد تلاحظين ظهور الكثير من الأعراض، ورغم ذلك قد تكونين غير حامل، والطريقة الجيدة لمعرفة ما إذا كنتِ حامل أم لا عن طريق استشارة الطبيب النسائي المختص؛ للتأكد من أن كمية دم انغراس البويضة دليل على الحمل أو أنه دم حيض عادي، ويمكنك أيضًا التأكد من مدى وجود حمل بعمل اختبار حمل منزلي واكتشاف هذا الأمر بنفسك قبل الذهاب لطبيبك.

المصادر:

هيلث لاين

ميديكال نيوز توداي

جرو باي ويب إم دي

زر الذهاب إلى الأعلى