حركة الجنين

متى تبدأ حركة الجنين البنت؟ في أي شهر تشعر الأم بهذه الحركة

منذ معرفة خبر الحمل، ينتاب الأم فرحة عارمة تغير مجرى حياتها، وتبدأ تساؤلاتها التي لا تنتهي وحيرتها التي تؤرقها تارةً وتفرحها تارةً أخرى وخاصةً إذا كانت ترغب في ولادة أنثى تزين حياتها وتسرق جمالها خلال مدة حملها، وتبدأ التساؤل يا تُرى متى تبدأ حركة الجنين البنت؟ إذ أن من أكثر الأوقات إثارة خلال هذه الرحلة الممتعة هي حركات المخلوق الصغير الأولى، باعتبار أن الركل والحركات الطفيفة هي التي تنبئك بأنك أقرب إلى الحياة الصغيرة بأحشائكِ. 

حركة الجنين

الشيء المفرح حقًا في رحلة الحمل هي شعور الأم بجنينها وبحركاته، تصف إحداهن أن حركة صغيرتها بمثابة فراشة تتلألأ في سماء الحرية أو فرقعة الفشار التي تطمئنها بأن جنينها بخير وأفضل صحة، ولأن طبيعة جسم كل امرأة تختلف عن الأخرى، فمن البديهي أن لا يكون هناك موعد محدد ل حركة الجنين البنت، ولكن في أغلب الحالات تبدأ الأم الشعور بحركة صغيرها من الشهر الرابع وحتى نهاية الشهر الخامس.

إذا كنتِ حاملًا للمرة الأولى، فقد ينتابك شعور بحركة الجنين في الأسبوع الثامن عشر، أما إذا مررت بتجربة الحمل من قبل، فقد تكونين اكتسبتِ خبرة وتشعرين بالحركة مبكرًا تقريبًا في الأسبوع السادس عشر، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا، متى تبدأ حركة الجنين البنت بالضبط؟ هذا ما سنتطرق إليه خلال السطور القادمة لغرس السكينة والطمأنينة بداخلكِ وتتمتعين بالشهور المتبقية من الحمل وتجهزين لمولودتكِ التي طالما تتوقين إلى رؤيتها. 

متى تبدأ حركة الجنين البنت؟ 

بالطبع نعي جيدًا أنكِ تعيشي مشاعر الأمومة الرائعة وتريدين معرفة الوقت الذي تبدأ فيه صغيرتك بإزعاجك مرة وغمرك بالسعادة مرة أخرى، وتتمنين لو أنها تتحرك منذ مشيئة الله بزرعها داخل أحشائكِ، ولكن حركة الجنين البنت لها وقت معين، وعلى الرغم من عدم وجود أبحاث علمية تؤكد ذلك، إلا أن هناك أقاويل أخرى بشأن هذا الأمر، وهي كما يلي: 

  • تشعر الأم بحركة الجنين البنت بدءًا من الشهر الخامس، إذا تكون في بدايتها خفيفة وضعيفة، وهذا عند مقارنتها بالجنين الولد، مما يجعل الأمر مختلطًا عليها بعض الشيء. 
  • من خصائص حركة الجنين الأنثى سرعتها وعدم ثباتها، فينتابك شعور بأنها في كامل حريتها وتمارس السباحة داخل بطنكِ. 
  • حركة الجنين البنت كثيرة وتتمتع بالنشاط المفرط. 

العوامل المؤثرة في حركة الجنين

كثيرًا ما يتطرق إلى ذهن الكثيرات من الحوامل العوامل التي من شأنها زيادة حركة الجنين وتقوم بها ليركلها جنينها وتطمئن أنه بسلام، غالبًا ما تشمل هذه العوامل ما يلي:

العوامل المؤثرة في حركة الجنين

  • استهلاك المنشطات، إذ أن الحامل التي تتناول المنشطات كالشاي والقهوة حتى ولو بقدر بسيط، فإنها تزيد من معدل حركة صغيرها بشكل غير مقصود. 
  • الراحة أو النوم، تكون حركة الجنين على أشدها في حال استلقاء الأم. 
  • عقب تناول السكريات أو العصائر المحلاة.

تنويه

انتبهي عزيزتي إلى عدد الركلات التي تقوم بها صغيرتكِ بدايةً من الأسبوع الـ 28، في حال لم تتعدى الحركات عن ثمانٍ حركات في غضون ساعتين، احرصي على تحفيزها على الحركة من خلال استهلاك كأس من العصير، ثم انتبهي مرة أخرى، إذا لم تتجاوز الثماني حركات خلال ساعتين، من الضروري استشارة الطبيب المتابع لحالتكِ للكشف والفحص بالموجات فوق الصوتية والتأكد من كل الأمور الصحية على ما يرام. 

عزيزتي، لقد عرفتِ الآن الإجابة على السؤال الذي يجول في خاطرك منذ انغراس البويضة بداخلك وهو متى تبدأ حركة الجنين البنت؟ اعلمي أن معدل حركة الجنين يختلف وفق طبيعة كل امرأة، فلا تسمعي لأي أقاويل تثير الخوف والقلق بداخلكِ، وتمتعي بكل اللحظات التي يسبح فيها جنينك بداخلك.

المصادر:

ويبميد

بيرانتس

توميز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى