أمراض الحمل والولادة

متى يكون ألم الظهر خطر للحامل | إليكِ أهم الأسباب لذلك

كثيرًا ما تتساءل المرأة عن متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، من المعروف أن آلام الظهر من أهم الأعراض الأساسية التي تعاني منها بشكل أساسي، ولكن في بعض الأحيان يكون هناك ضرر كبير نتج عنه ألم في الظهر عند الحامل، تستطيع الحامل التفرقة بين تعب الظهر المعتاد خلال الحمل والتعب الشديد الذي يلزم زيارة الطبيب للتعرف على الأمر جيدًا، وفيما يلي شرح مفصل لكل ما يخص تعب الظهر في فترة الحمل. 

أسباب آلام الظهر خلال فترة الحمل

منذ بداية نمو الجنين داخل رحم الحامل وهو يعتبر بمثابة عبء كبير خاصةً على منطقة الظهر، لذلك دائمًا ما تشكو المرأة بظهرها خلال فترة الحمل، وتختلف أسباب هذا التعب من امرأة لأخرى، لذلك سوف نتناول الآن أهم هذه الأسباب بشكل توضيحي:

أسباب تعب الظهر في الثلث الأول من الحمل

تتعدد أسباب تعب الظهر في هذه الفترة من الحمل وتزداد تساؤلات المرأة حول معرفة متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، ولذلك سوف نتعرف على هذه الأسباب بشكل تفصيلي، لكي تكوني ملمة بها وكيف يمكن التعامل معها:

التغيرات الهرمونية

يزداد إفراز هرمون البروجسترون الذي له كبير وفعال في ارتخاء الأربطة والعضلات بشكل كبير، مما يؤثر على صحة وسلامة المفاصل، فيؤدي إلى حدوث بعض المشاكل في الظهر، كما أن هرمون الريلاكسين الذي يعمل على انغراس البويضة في جدار الرحم له دور كبير في التأثير على أربطة دعم العمود الفقري. 

الإجهاد العصبي

يؤثر بشكل أكبر على صحة الحامل النفسية، لكن هذا لا يمنع أبدًا أنه يؤثر تأثيرات عضوية أخري، فيتسبب في الشعور بالصداع والدوخة والإجهاد لفعل أقل الأمور، لذا من الأولى بك عزيزتي الحامل أن تهدئي لتجنب كل هذه الأعراض. 

أسباب تعب الظهر في الثلثين الثاني والثالث من الحمل

أسباب تعب الظهر في الثلثين الثاني والثالث من الحمل

يعتبر تعب الظهر في هذا المرحلة أهم سبب له هو تمدد الرحم وكبر حجم الجنين المتزايد يوم بعد يوم، وهذا بالطبع سوف يؤدي إلى التأثير والضغط على منطقة الظهر، وفي بعض الأحيان قد تنفصل بعض الأربطة والعضلات التي من وظيفتها دعم العمود الفقري، وهذا ما يؤدي إلى حدوث تعب شديد في الظهر. 

متى يكون تعب الظهر خطر للحامل 

نظرًا لاهتمام المرأة الحامل بالبحث عن إجابة لهذا السؤال، قررنا أن نلخص لكِ سيدتي الإجابة عن متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، فجميع السيدات يمكنها التمييز بين آلام الظهر المعتادة خلال فترة الحمل وتعب الظهر الذي يكون ورائه سبب ما ربما يكون خطير، إليكِ أهم الأسباب لذلك:

  • ألم شديد في الظهر غير معتاد عليه من قبل. 
  • ارتفاع الحرارة أو النزيف المهبلي قد يدل على ولادة مبكرة
  • وجود صعوبة أثناء التبول تؤدي إلى ألم في الظهر. 
  • فقد الإحساس بالقدمين أو واحدة منهم الناتج عن الإصابة بعرق النسا. 
  • التعرض لتعب شديد في الظهر أكثر من أسبوعين.

أهم عوامل الخطر لتعب الظهر في الحمل

بالإضافة لهذه الأسباب التي تعمل على تعب الظهر، قد تتعرض المرأة أيضًا لوجود تعب في مكان واحد من الجسم سواء الجانب الأيمن أو الأيسر، وعند استمراره لفترة من الوقت يكون ذلك دال على أحد المشاكل التالية:

  • حمل خارج الرحم ويكون مصحوبًا بنزيف مهبلي. 
  • التهاب في الزائدة الدودية ومعها بعض الأعراض التي تدل عليها مثل القيء وفقدان الشهية. 
  • قد يكون هذا الألم ناتج عن وجود حصوات المرارة. 
  • قد تكون الأم أصيبت بـ تسمم الحمل الذي يصاحبه الكثير من الأعراض التي تدل عليه. 

هل آلام الظهر من علامات الحمل المبكرة

كما ذكرنا أن المرأة في بداية حملها كثيرًا ما تتساءل متى يكون ألم الظهر خطر للحامل والبعض الآخر من النساء دائمًا ما يعتبر أن آلام الظهر قبل موعد الدورة الشهرية تدل على وجود حمل بنسبة كبيرة، وبالفعل قد نجد الكثير من النساء يعانين من أوجاع الظهر من أعراض الحمل المبكر، ولسوء الحظ يستمر هذا الألم حتى اكتمال وانتهاء فترة الحمل، وتعتبر هذه الحالات من أشد حالات الحمل معاناة. 

على الجانب الآخر تصنف آلام الظهر على أنها علامة قوية لاقتراب موعد نزول الدورة الشهرية لدى الكثيرات من النساء، وهنا تبدأ مرحلة الشك عند المرأة وتتزايد تساؤلاتها، هل بالفعل هناك حمل أم اقترب موعد تدفق الدورة الشهرية، كما نجد أن آلام الظهر أيضًا قد نتج كعلامة قوية من التوتر والتفكير المستمر خاصةً إذا كانت المرأة متلهفة للحمل وخلافه.

ألم الظهر في بداية الحمل وجنس الجنين

كثيرًا ما نسمع عن بعض الأقاويل والخرافات التي ذاعت وصدقتها الكثيرات منذ قديم الزمن والتي تنص على أن أوجاع الظهر تدل وتؤكد على حمل المرأة بولد، أما تقلصات ومغص البطن في الشهر الأول من الحمل فهي دليل على الحمل ببنت، ومع تقدم العلم أثبتت الدراسات أن هذه الخرافات لا صحة لها من العلم، والأصح هو انتظار المرأة لموعد إجراء السونار للتأكد من جنس الجنين، وذلك لعدم وجود دليل قاطع للتأكيد. 

الطريقة الصحيحة لمعالجة آلام الظهر في الحمل

بعد أن تعرفنا معًا على الإجابة الصحيحة لسؤال متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، حان الآن موعد عرض طرق صحيحة للتخلص من آلام الظهر سواء في فترة الحمل أو بعد الولادة نظرًا لاستمرار هذه الآلام فترة من الوقت بعد عملية الوضع، أهم هذه الطرق العلاجية ما يلي:

ممارسة التمارين الخفيفة

تعتبر بعض الرياضات الخفيفة مثل المشي للحامل أو السباحة من شأنها تقوية العضلات وزيادة مرونة الأربطة، وبذلك فهي تعمل على تخفيف الحمل الزائد على منطقة الظهر، ولكن من الأفضل استشارة الطبيب المعالج قبل القيام بأي تمارين حتى يتم التعرف على الرياضة المناسبة لجسم المرأة الحامل.

تحسين الوضعية

من المعروف علميًا أن طريقة الوقوف بشكل عفوي أو مترهل يلحق بالعمود الفقري أضرارًا جسيمة، بالتالي فهو يشتد خطورة مع الحامل نظرًا لوضعها الحرج، لذلك يجب الانتباه جيدًا عند القيام والجلوس والنوم بطريقة صحيحة، كما يفضل وضع القدم على كرسي صغير عند الجلوس لفترة طويلة.

الاسترخاء والهدوء

الاسترخاء والهدوء لعلاج ألم الظهر للحامل

أثبتت العديد من الدراسات أن بعض السيدات الحوامل يتعرضن لمتاعب الظهر كنتيجة عن المجهود العصبي والنفسي، لذلك ينصح الأطباء باتباع أساليب الاسترخاء التام خلال فترة الحمل لتجنب آلام الظهر الناتجة عنه.

الحرارة والبرودة

الكثير من الأطباء ينصحون دائمًا السيدات الحوامل بعمل كمادات المياه الباردة أو الدافئة على منطقة الظهر حتى يتم تخفيف آلامه، وذلك عن طريق ترك الكمادات لمدة 20 دقيقة أكتر من مرة في اليوم لمدة ثلاث أو أربع أيام، وفي حالة الكمادات الدافئة يجب الحظر من الحرارة قرب منطقة البطن. 

العلاج بالإبر الصينية

قد تحدث مضاعفات كبيرة للمرأة الحامل نتيجة إصابتها بمتاعب الظهر، لذلك في بعض الأحيان يقوم بعض الأطباء بعمل دعم وتقويم لمنطقة الظهر مستخدمًا في علاج ذلك الإبر الصينية.

نصائح هامة للتخفيف والتخلص من آلام الظهر

مرحلة الحمل هي مرحلة هامة جدًا في حياة الحامل، بل تعتبر أهم مرحلة حياتية تمر بها خلال فترة حياتها، حيث تكون حريصة جدًا على تقديم أفضل ما لديها لصحتها ولجنينها أولًا، وحتى تبلغين ما تريدينه لصحتك وصحة جنين، يجب عليكِ الانتباه جيدًا لتلك النصائح القادمة:

استشارة الطبيب

آلام الظهر لها العديد من الأدوية التي تعمل على بسط العضلات بشكل غير مرغوب فيه أثناء الحمل، كما أن هناك بعض الأدوية والمسكنات التي تكون ذات تأثير سيء على الأم والجنين والتي يفضل الابتعاد عنها، ولذلك ننصح المرأة الحامل بعدم اتخاذ أي قرار لعلاج آلام الظهر دون استشارة الطبيب أولًا. 

تجنبي الأحذية المرتفعة

يفضل عزيزتي الحامل أثناء فترة حملكِ الابتعاد تمامًا عن الأحذية المرتفعة أو غير المريحة، حيث أنها تؤثر بشكل سلبي على صحة العمود الفقري، ويفضل ارتداء الأحذية الطبية المنخفضة التي تعمل على استقامة الظهر وعدم حدوث أي مضاعفات تؤدي إلى التهاب الأربطة التي تدعمه. 

الامتناع عن النوم على الظهر

من الأفضل للحامل عند الذهاب إلى النوم، أن تستلقي على الجانب الأيسر، ووضع وسادة مريحة ما بين الفخذين، وذلك لعدم الشعور بالتعب حيث يؤدي النوم على الظهر إلى التحميل الزائد على العمود الفقري مما يعمل إلى حدوث بعض المتاعب.

الحذر من الانحناء أو الأماكن المرتفعة

يجب عليكِ سيدتي الاحتراس قدر الإمكان عند التقاط شيء ما من الأرض، حيث يفضل أولاً الجلوس بوضع القرفصاء وذلك للحرص على عدم الإصابة بأي أمراض سواء في العمود الفقري أو تمزقات الأربطة في مختلف الجسم. 

يفضل خلال فترة الحمل استخدام سلم ثابت ومريح للوصول إلى الأشياء المرتفعة بطريقة صحيحة، حيث أن التقاط الأشياء بشكل خاطيء قد يؤدي إلى إصابة الأوردة اليدوية المتصلة مع أربطة الظهر ومنها يحدث التهابات شديدة في العمود الفقري، وذلك لكونه الداعم الأول لجسم وظهر المرأة الحامل.

لا للسمنة

تؤثر السمنة المفرطة وزيادة الوزن بشكل سريع على منطقة الظهر، وخلال مرحلة الحمل تعاني الكثيرات من السيدات من زيادة الوزن السريع والتي من شأنه التأثير على صحة العمود الفقري والظهر بشكل كلي، وبعد ذلك تبحث المرأة عن حلول لسؤالها المعتاد متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، لذلك انتبهي سيدتي جيدًا لعدم زيادة وزنكِ بشكل كبير خلال الحمل.

ارتداء حزام داعم للظهر

ارتداء حزام داعم لمنطقة الظهر

يجب عليكِ سيدتي أن تحرصي على ارتداء الأحزمة التي تعمل كدعامة لمنطقة الظهر والعمود الفقري، ويفضل ارتدائها عندما تتزايد وتنمو البطن نظرًا لكبر حجم الجنين داخل الرحم، كما يفضل عدم الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة متتالية، وإذا اضطررت لذلك، حاولي أن تكوني حذرة وأريحي رجليكِ قليلاً، وبذلك نكون وافيناكم ببعض التفاصيل للإجابة عن سؤالكم متى يكون ألم الظهر خطر للحامل

عزيزتي الحامل هل ما زلتِ تتساءلين متى يكون ألم الظهر خطر للحامل، فلقد تناولنا الحديث هنا بشيء من التفصيل حتى نوفيكِ بجميع المعلومات الهامة التي تحتاجين إلى معرفتها خلال الحمل، ونتمنى أن تأخذ كل سيدة حامل بالنصائح المقدمة حتى يتم الله حملها على خير وعدم التعرض لمشاكل الظهر المتعبة. 

المصادر:

إن إتش إس

ويبميد

مايو كلينك

زر الذهاب إلى الأعلى