أعراض الحمل

ما هي مثبتات الحمل؟ وكيف يمكنك تجنب أضرارها؟

بعض الأطباء يقوموا بوصف مثبتات الحمل لأي سيدة في بداية حملها سواء: تعرضت للإجهاض من قبل، أو لم تتعرض، فهو أمر احتياطي يفضل الطبيب وصفه في كل الحالات؛ حتى لا تفقد المرأة جنينها، وتلك المثبتات لضمان سلامة الجنين واستقرار الحمل حتى اكتمال فترة التسعة أشهر وضمان ولادة سهلة، وفي هذا الموضوع سنخبرك سيدتي بكل ما تتحاجين معرفته حول أنواع المثبتات، بالإضافة إلى بعض النصائح التي يجب اتباعها لتجنب الإجهاض، وفي جميع الأحوال يجب عدم استخدام المثبتات دون استشارة الطبيب.

متى تستخدم مثبتات الحمل؟ وماهيتها؟

سنوضح لكم في بداية موضوعنا ما هي مثبتات الحمل؟ فهي عبارة عن أدوية توصف للنساء المعرضات للإجهاض أو اللاتي سبق لهن الإجهاض، أما بالنسبة لاستخدامها، فهي تستخدم في حالات تكرار الإجهاض وعدم ثبات الجنين في رحم الأم وقلة هرمون البروجسترون في جسم السيدة؛ مما يؤدي إلى وصف الطبيب المختص للمرأة نوعًا منها حسب تشخيص الحالة.

أنواع مثبتات الحمل

يعتبر مثبت الحمل من الأدوية التي أصبحت ذات أهمية كبيرة لكثير من النساء، حيث يعتبر نوعاً من الهرمونات المهمة في جسم المرأة، حينما يحدث آلام المخاض مع النزيف المهبلي في بداية الحمل، الحل هنا هي مثبتات الحمل، ولها أنواع منها:

  • إبر التثبيت: تحتوي على هرموني البروجسترون والأستروجين، وتعمل على زيادة سماكة بطانة الرحم؛ مما يسمح بزرع البويضة المخصبة، وبالتالي نمو الجنين.
  • التحاميل المهبلية: تستخدم عن طريق المهبل، ويكون مفعولها سريعًا بشكل كبير إذا أُخذت عن طريق فتحة الشرج.

مثبتات الحمل في الشهر الأول 

مثبتات الحمل في الشهر الاول

تحتوي هذه المثبتات على هرمون البروجسترون المُصنَّع الذي يعمل بجانب الهرمون الطبيعي؛ لتهيئة الرحم للاحتفاظ بالجنين، غالبًا ما يتم أخذها في الشهر الأول، أو الأشهر الثلاثة الأولى بشكل عام؛ باعتبار أن هذه الفترة الأكثر حساسية وخطر الإجهاض مرتفع فيها، ومن ضمنها ما يلي:

تحاميل البروجسترون المهبلية

عبارة عن تحاميل مهبلية تحتوي على هرمون البروجسترون الذي من شأنه إتمام عملية الحمل لكثير من النساء، حيث تساعد على استقراره وسلامة الجنين من أي عملية إجهاض، وأهم أعمالها:

  • توقف تحاميل البروجسترون المهبلية النزيف عند المرأة التي تعاني من الإجهاض المتكرر، وهذا يساعد في سلامة الحمل وإتمامه بطريقة جيدة. ويضمن عدم التعرض للإجهاض المتكرر.
  • يفضل أثناء تناول هذه التحاميل أن يتم المتابعة المستمرة مع الطبيب المختص والفحوصات اللازمة كل فترة؛ حتى يتم التأكد من استقرار الحمل والتأكد من سلامته للأم والجنين.
  • هذه التحاميل ليس لها أي آثار جانبية مثل: الغثيان، الصداع، والدوخة.

حقن البروجسترون لتثبيت الحمل

يعتبر من أنواع الإبر التي تحتوي على هرمون البروجسترون الضروري لعملية تثبيت الحمل وعدم تكرار الإجهاض، ومن أبرز استخداماته:

  • تعمل مثبتات الحمل وخاصةً حقن البروجسترون على وقف النزيف عند النساء اللاتي يعانين من الإجهاض.
  • يعمل على تنشيط المبايض؛ مما يضمن سلامة الجنين وسلامة الحامل من أي ضرر.
  • تعمل على تثبيت الجنين في الرحم بطريقة جيدة.
  • هذه الإبر أحيانًا مؤلمة، حيث إنها تتكون من عدة زيوت؛ لذلك فهي مؤلمة للحامل؛ لذلك ينصح باتخاذها من قبل أخصائي، بحيث يتم تناولها بالطريقة الصحيحة وتجنب آلامها.
  •  ليس لهذا المثبت أي آثار جانبية سوى: ظهور بعض الكدمات الطفيفة، وذلك؛ نتيجة تلقي الإبرة وسرعان ما تختفي بعد فترات قصيرة.
  • تفضل النساء أخذها؛ بسبب سرعتها ومحتواها من هرمون البروجسترون المهم أثناء الحمل.

مثبت الحمل الأسبرين

الأسبرين هو أحد مثبتات الحمل التي تتناولها المرأة أثناء الإجهاض المتكرر، وهذه الإجهاضات ناتجة عن وجود أجسام مضادة في دم المرأة الحامل؛ لذلك يعمل الأسبرين على استقرار الحمل وعدم تكراره كالتالي:

  • ليس له أي آثار جانبية على المرأة الحامل، أو الجنين.
  • يعتبر الأسبرين من الطرق الآمنة، لكن يوصى بإيقافه قبل فترة طويلة من فترة الولادة، حيث إنه يعمل على سيولة الدم وزيادته.
  • ينصح الأطباء المثبت بتناول الأسبرين أثناء عملية الحمل؛ لإكماله.
  • يعمل على إيصال الطعام للجنين بطريقة جيدة عن طريق تدفق الدم إلى المشيمة، وهذا يعمل على سلامة الجنين والحفاظ عليه.

مثبت الحمل الكورتيزون

تعتبر مثبتات الحمل من الأدوية التي يجب تناولها بحذر وتحت إشراف الطبيب، حيث يعمل مثبت الكورتيزون على إيقاف النزيف بشكل جيد، ومن أهم فوائده:

  • تأخذ الكثير من النساء هذا المثبت لتسريع عملية تثبيت الحمل، حيث يعمل على وقف النزيف المزعج الذي قد يؤدي إلى الإجهاض وفقدان الجنين.
  • يعمل الكورتيزون على تحسين حالة المرأة الحامل، كما يعمل على سلامة الجنين وحمايته من الأمراض.
  • من الأدوية القوية التي ينصح بتناولها أثناء عمليات الإجهاض المتكررة.
  • يفضل عدم تناول ذلك المثبت لفترة طويلة خلال حملك، حيث إنه مثبت قوي ويجب تناوله تحت إشراف الطبيب؛ لتجنب أي أضرار.
  • يجب عدم تخطي هذه الجرعات؛ حفاظًا على سلامة الجنين، وقد يصفه الطبيب في الحالات الصعبة التي قد تكون قد خضعت لعمليات إجهاض متكررة.

حبوب ديدروجستيرون

عبارة عن هرمون اصطناعي مشابه في تركيبته لهرمون البروجسترون الذي ينتجه الجسم بشكل طبيعي، وكما ذكرنا يساعد على زيادة سماكة بطانة الرحم، وبالتالي يساهم في تقليل مخاطر الإجهاض لدى النساء اللاتي تعرضن للإجهاض من قبل.

أسباب حدوث الإجهاض

أسباب حدوث الإجهاض

تتعرض المرأة الحامل في بداية حملها للكثير من مشاعر الخوف والتوتر والقلق ويعتبر الإجهاض المبكر هو: إسقاط الجنين قبل اكتمال نموه، وفقدان الجنين خلال الجزء الأول من الحمل – قبل الأسبوع الثاني عشر – يُعرف طبياً بالإجهاض التلقائي، وهو شائع يرتبط بالحالة الصحية للمرأة الحامل، سنتعرف على أسبابه خلال السطور التالية:

  • حالات الإجهاض تحدث في وقت مبكر من الحمل دون أن تدرك المرأة إنها حامل، وتحدث لأن الجنين لا ينمو بشكل طبيعي.
  • نتيجة نزيفًا مهبلياً غزيراً أو تبقيع، مع تقلصات ثابتة أو متقطعة أسفل البطن، وآلام أسفل الظهر قد تكون خفيفة، أو معتدلة، أو شديدة.
  • قلة الأنسجة والسوائل من المهبل مع استمرار الغثيان والقيء والإسهال وحمى خفيفة إلى شديدة.
  • تحدث معظم حالات الإجهاض التلقائي؛ بسبب مشاكل الكروموسومات، نتيجة الأخطاء التي تحدث أثناء انقسام الجنين وتنمو، وليس بسبب مشاكل وراثية من الوالدين.
  • وجود تشوهات خلقية في الجنين ناتجة عن ضعف مورفولوجيا؛ مما يعيق قدرته على الحياة.
  • خلل في انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم، أو بسبب الأمراض الوراثية، أو ضعف الحيوانات المنوية، أو ضعف البويضة.

مثبتات الحمل بعد التلقيح الصناعي

بعد التلقيح الاصطناعي، تحتاج النساء إلى معرفة الكثير حول مثبتات الحمل؛ خوفًا من حدوث مضاعفات وخاصةً بعد أن انتشرت عمليات التلقيح الاصطناعي، أو ما يعرف بالحقن المجهري، حيث يمثل فرصة عظيمة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الإنجاب، ومن أشهر المثبتات في تلك الحالة:

الدوفاستون

عبارة عن حبة مثبتة للحمل تحتوي على هرمون البروجسترون، وهو عامل استقرار للحمل ويعمل على تقوية الرحم، وعادةً ما يوصف هذا النوع للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض، أو إذا كانت المرأة تعاني من نزيف مهبلي في الفترة الأولى من الحمل، هذا الدواء أحد مركبات البروجسترون، أي التي تحاكي عمل البروجسترون الطبيعي في الجسم، وهو مادة بروجستيرونية المفعول ويعرف بأسماء تجارية مختلفة تختلف باختلاف البلدان.

دواء فعال يؤخذ على شكل أقراص عن طريق الفم للأم بعد زراعة البويضات في المختبر من خلال التلقيح الاصطناعي من الأيام الأولى، حيث يمر عبر الكبد، ويتم استقلابه ولم يثبت أنه يسبب مخاطر تتعلق بسلامة الجنين، يساهم في تقوية واستقرار الحمل، خاصةً عند النساء اللاتي تعرضن للإجهاض المتكرر، حيث يعمل كبديل لنقص هرمونات البروجسترون، يقلل من الأعراض الناتجة عن نقص هرمون البروجسترون مثل: آلام عسر الطمث، والإجهاض المتكرر، ويعمل على تقوية بطانة الرحم.

نصائح يجب الأخذ بها عند تناول دواء الدوفاستون

هناك مجموعة من الإرشادات التي يجب معرفتها قبل تناول مثبتات الحمل مثل دواء الدوفاستون، من أبرزها ما يلي:

  • عليك دائمًا استشارة طبيبك قبل تناول أي دواء، وفي حالة هذا الدواء، يجب أيضًا مراقبة الحالة الصحية لمستخدميه بانتظام من قبل الطبيب المعالج.
  • يجب التأكد من أن جميع مكوناته ليس لها تاريخ من الحساسية اتجاهك.
  • ملاحظة حدوث أي رد فعل تحسسي من القرص الأول.

الآثار الجانبية لاستخدام دوفاستون

هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تظهر لدى البعض، وتكون خفيفة وتختفي عند التوقف عن الاستخدام، ومن هذه الأعراض:

  • من أضرار مثبتات الحمل دوفاستون: الصداع.
  • الشعور بالارتجاع والغثيان.
  • حدوث بعض الالتهابات الجلدية والطفح الجلدي.
  • انتفاخ في المعدة.
  • الشعور بالدوار.

هل مثبتات الحمل تمنع نزول الدورة؟

تتساءل كل سيدة عن هل مثبتات الحمل تمنع نزول الدورة؟ الإجابة هنا لا، إن أدوية تثبيت الحمل لا تؤثر على الدورة الشهرية؛ لاحتوائها على هرمون البروجسترون الذي يعمل بالدرجة الأولى على علاج مشكلة تأخر الدورة الشهرية.

هل المثبتات تسبب تشوه للجنين؟

هل المثبتات تسبب تشوه للجنين؟

تتسبب المثبتات في حدوث تشوهات في بعض الحالات، بالإضافة إلى إنها تساعدكِ على وضع جنينك بسلام دون حدوث إجهاض، ولكن في حالة واحدة قد ينتج عنها ضرر، عند تجاوز كمية الجرعات التي يصفها الطبيب لك، وهنا لا بد من الذهاب للطبيب في أسرع وقت؛ لتجنب المضاعفات، كما يحظر تناولها بدون وصفة طبية، أو استشارة طبية، أو بدون الحاجة إليها؛ حتى لا يصاب الجنين بتشوه، أو تجنباً لعدم اكتمال الحمل.

هل مثبتات الحمل تؤخر الولادة؟

تستخدم المثبتات لعلاج مشاكل الخصوبة، فهو غير وارد تمامًا أن تعمل على تأخر الولادة، حيث إنها تساعدك على ولادة صحية خالية من المضاعفات أو الإجهاض، ومن هنا ننصح المرأة بإجراء فحوصات الدم مرة كل شهر؛ للتأكد من فاعلية المثبت حتى تتجنب الإجهاض.

هل المثبتات تسبب إفرازات بنية؟

تتساءل الكثيرات حول وجود علاقة بين نزول إفرازات بنية والمثبتات، والإجابة لا تتسبب المثبتات في ظهور هذه الإفرازات، بل إنها تعمل على علاجها، ويرجع السبب الرئيس في نزولها في بداية الحمل لضعف بطانة الرحم وعدم قدرة الجنين في الثبات داخل الرحم، وهنا يصف الطبيب للمرأة مثبت يعمل على تقوية بطانة الرحم عن طريق تناول حبيبات هرمون البروجسترون.

متى يتم التوقف عن أخذ مثبتات الحمل؟

تبدأ السيدة الحامل في تناول المثبتات بدايةً من الأسبوع 16 إلى  الأسبوع 36، وبعد ذلك لا بد من توقف الجرعات؛ استعداداً لطرد الجنين من رحم الأم، وذلك حسب الحالة وتشخيص الطبيب.

أضرار مثبتات الحمل

من الناحية الطبية، لا يحدث أي ضرر عند استخدام أنواع مختلفة من المثبتات إذا كانت المرأة الحامل تتبع بدقة وصفة الطبيب، ولكن إذا تم استخدامه بشكل غير صحيح مثل: تناول كميات أكبر، أو بدون وصفة طبية، فقد يتسبب في حدوث تشوهات خلقية للجنين، وقد يظهر بعض الآثار الجانبية على التي تشبه إلى حد كبير أعراض الحمل، ولكنها آثار تناول كمية مضاعفة من المثبت، ومن ضمن الآثار الجانبية ما يلي:

  • ارتفاع نسبي في درجة حرارة الجسم.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • تعرق الجسم والشعور بالقلق.
  • تقلصات شديدة في الأمعاء.
  • تظهر بعض الكدمات على الجسم.
  • الشعور بتوتر العضلات من حين لآخر.
  • الشعور بالصداع والغثيان والدوخة.

مثبتات الحمل الطبيعية ونصائح ثمينة لحمل صحي

مثبتات الحمل الطبيعية ونصائح ثمينة لحمل صحي

هناك الكثير من الطرق الطبيعية للحصول على حمل صحي وسليم؛ وللحفاظ على استقرار الحمل دون حدوث أي مضاعفات؛ لذا سنوضح لكم بعض الأطعمة والنصائح التي يجب اتباعها؛ لتعزيز فرص الحمل، واستقرار الجنين، وهي:

تناول حمض الفوليك أثناء وقبل الحمل

يفضل تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك الموجود في الخضراوات الورقية، مثل: السبانخ، البرتقال، والحبوب الكاملة، مثل: خبز النخالة والأرز البني.

الابتعاد عن الكافيين

الكافيين الذي تتناولينه يزيد من مشاكل الحمل، وذلك؛ لأن تناول 200 ملليغرام من حبوب القهوة يؤثر على هرمونات الحمل؛ مما قد يسبب الإجهاض، كما إنه يزيد من الأرق عند النساء الحوامل؛ لذلك من الأفضل تجنبه في بداية الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

الابتعاد عن اللحوم النيئة

تفضل بعض النساء تناول الأطعمة غير المطبوخة أو النيئة مثل: المأكولات البحرية النيئة، لكن لا يمكنك تناولها أثناء الحمل؛ لأنها تصيبك ببكتيريا وداء المقوسات.

ممارسة الرياضة

تعتبر ممارسة الرياضة أثناء الحمل من أفضل الطرق لتجنب الإجهاض وتناول مثبتات الحمل، وقد تساعد تلك التمارين على التغلب على اكتئاب الحمل، كما إنها تقوي عضلات الحوض، لكن يفضل استشارة الطبيب حول نوع التمرين؛ لأن اختيار نوع التمرين عامل مهم في استقرار الجنين.

تجنب المواد الكيماوية

تلك المواد الكيميائية الضارة تضر بصحة الجنين، مثل المواد التي تحتوي على: الفورمالين والرصاص والزرنيخ والإيثيلين والبنزين والمواد التي تحتوي على الأمونيا.

مثبتات الحمل هي جرعات هرمونية يتم أخذها بموجب تعليمات طبية وحالة المرأة الحامل، وتعرفنا على أنواعها ومواصفات كل منهما وفوائدها، كما قدمنا لكم الكثير من المثبتات الطبيعية التي تستطيع من خلالها الوصول لبر  الأمان والحصول على جنين سليم معافى.

زر الذهاب إلى الأعلى