العناية بالطفل

مراحل الطفولة ‏| دليلكِ الشامل للتعامل مع طفلكِ الأول ومعرفته عن قرب‏

بمجرد أن تلدي يبدأ لديكِ تحدٍ كبير في حياتكِ ألا وهو مراحل الطفولة التي يمر بها طفلكِ، حيث يمكن تقسيمها إلى الطفولة المبكرة، الطفولة الوسطى، الطفولة المتأخرة وأخيرًا مرحلة المراهقة، وتتمتع كل منهم بالخصائص التي تميزها عن غيرها من المراحل، ومن الضروري أن تدركي شيء هام وهو أن مصطلح الطفولة يطلق على عدة فترات مختلفة يستمر الطفل في النمو بها باختصار هو غير محدد، لذا انطلقي معنا عزيزتي إلى رحلتنا عن الطفولة ومراحلها وخصائصها وكل ما سوف تحتاجينه للتعرف على طفلكِ حتى تتمكني من معاملته بالشكل السليم.

ما هي الطفولة؟

تُعرف الطفولة بأنها الحياة الأولى للمولود إلى أن يصل للبلوغ، فهي تكون أولى مراحل حياة الإنسان حيث يكون كل اعتماده بها على والديه وتبدأ بمجرد ولادته إلى سن البلوغ وهذا التعريف تم بواسطة علماء الاجتماع، ومن السهل معرفة المرحلة العمرية المحددة لها عن طريق تعريف منظومة الاتفاقات لحقوق الطفل العالمية والذي يتمثل في أن الطفل هو كل فرد لم يبلغ من العمر 18 عامًا ( سن الرشد)، بالنظر إلى التعريفين السابقين نجد أنهم لم يحددا العمر النهائي لتجاوز تلك المرحلة، هما فقط ربطا نهاية تلك الفترة من حياة الإنسان ببلوغ مرحلة الرشد، ولعلكِ الآن تتساءلين عن تعريف مراحل الطفولة وخصائصها؟ لذا نعرض لكِ  في الفقرة التالية الإجابة عن سؤالكِ.

تعريف مراحل الطفولة في علم النفس

عزيزتي تعالي معنا لنتعرف على رأي علماء علم النفس في مراحل الطفولة وخصائصها، حيث ذهب العلماء إلى القول بأن الإنسان خلال حياته يمر بعدة مراحل عمرية متتالية والتي تتخللها سلسلة تطورات في النمو فهي تبدأ بولادته يليها المراهقة وبعدها الشباب ثم الكهولة لتنتهي بالوفاة.

اعتبر علماء علم النفس أن مرحلة الطفولة هي أهم المراحل المساهمة في تطور شخصية الطفل وبناء أبعادها، وأطلقوا عليها مصطلح الارتكاز الأساسي، لذا دورك عزيزتي يأتي في فهم كل ما يتعلق بتلك المرحلة وإدراك جميع خصائصها النمائية حتى تتمكني من تكوين شخصية طفل سليمة وسوية نفسيًّا، حيث أن معايير تربية طفل ناجح وسليم تتمثل في السعي المستمر لإدراك حاجاته سواء النفسية، الجسدية، أم الاجتماعية، الحرص على تطبيق أساليب التربية الصحيحة، وأخيرًا التنشئة الأسرية السليمة، والآن بعد إدراككِ لـ تعريف مراحل الطفولة هيا بنا نتعرف على ماهيتها وخصائص كل مرحلة.

تقسيم مراحل الطفولة

تقسيم مراحل الطفولةكما ذكرنا في السابق أن تقسيم مراحل الطفولة يتمثل في 4 مراحل هامين وتتمتع كل مرحلة منهم بسمات مختلفة بالإضافة إلى أن كل مرحلة يندرج تحتها عدة مراحل متنوعة لكنها ذات وقت قصير، ويمكن القول بأن خصائص النمو في مرحلة الطفولة المبكرة وهي أولى المراحل وتكون كثيرة نسبيًّا مقارنة ببقية خصائص المراحل الأخرى التي تكون أقل نوعًا ما، لذا بدلًا من الاختصارات دعينا ننتقل إلى كافة خصائصها بالتفصيل فقط كل ما عليكِ فعله هو إحضار تركيزكِ معنا وإذا خطر على بالكِ سؤال فحتمًا سوف تجدي إجاباته في السطور التالية:

الطفولة المبكرة

اتفق أغلب علماء علم النفس أن تلك المرحلة تبدأ منذ ولادته وتنتهي ببلوغه العام السابع من عمره، حيث تسمى تلك المرحلة في الغالب برياض الأطفال، وتتمثل الطفولة المبكرة في 10 مراحل هامة يمر بها الطفل، وهي كما يلي:

من 1 شهر إلى 2

خلال تلك المرحلة تبدأ مظاهر النمو في مرحلة الطفولة المبكرة الأولى في الظهور على الطفل، وهي تكون على النحو التالي:

  • ازدياد كل من الوزن والطول بشكل ملحوظ للطفل الرضيع، وتمكنه من الرضاعة والبلع بسهولة.
  • تمكن الطفل الرضيع من تحريك رأسه ووضع يديه على خديه ولمسهما.
  • يبدأ الرضيع في الانتباه والاستجابة إلى الأصوات المرتفعة لاسيما المزعجة منها.
  • قدرة الرضيع على الاستلقاء على الظهر وتحريك الرأس بسهولة للجهتين اليمين واليسار.

من 3 أشهر إلى 4

تتمثل مظاهر النمو للطفل أثناء هذه المرحلة في النقاط التالية:

  • تمكن الرضيع من الضحك بصوت مرتفع ومسموع، كما يستمر في النمو والتطور سواء في الوزن أو الطول.
  • تتطور مهارة الحركة بشكل ملحوظ للطفل، حيث يتمكن من التحرك والتغيير من الاستلقاء على الظهر إلى الاستلقاء على البطن.
  • استجابة الطفل إلى الأضواء من حوله عن طريق تحريك رأسه تجاهها، وتمكنه من إصدار العديد من الأصوات المتنوعة لكن بعيدًا عن البكاء.

من عمر 4 إلى 6 أشهر

سمات نمو الطفل بهذه المرحلة تكون كالآتي:

  • عند جلوس الطفل تصبح قدرته على التوازن أفضل، بالإضافة إلى تمكنه من الاستجابة للأفراد المحيطين به عند مداعبته عن طريق التبسم والبكاء لهم.
  • تصبح مهارة الحركة أكثر تطورًا بشكل ملحوظ، حيث يتمكن الطفل من الانقلاب على البطن والظهر دون أي صعوبة.
  • قدرة الطفل على إمساك الألعاب ونقلها من يديه بسهولة ليديه الأخرى، بالإضافة إلى تحركه نحو الأماكن التي يرغب في الوصول لها.

من 6 إلى 9 أشهر

في هذه المرحلة يتصف الرضيع بعدة صفات متنوعة وهي تكون على النحو التالي:مراحل الطفولة من 6 إلى 9 أشهر

  • نمو الطفل بصورة ملحوظة والاستجابة بشكل أسرع لكل ما يحيط به.
  • يتمكن من الزحف والحبو على الأرض، بالإضافة إلى تحريكه للرجلين والذراعين بكل مرونة.
  • جلوس الطفل بدون مساعدة الوالدين وكذلك اللعب بألعابه وليس مع الأفراد فقط.

من 9 إلى 12 أشهر

مظاهر النمو أثناء هذه المرحلة تكون كالآتي:

  • يبدأ الطفل في محاولة السير والوقوف وذلك بدعم والديه ومساعدتهم له.
  • تمكنه من إمساك الألعاب والتقاط كافة الأشياء الصغيرة من حوله.
  • تصبح مهارة الزحف أكثر تطورًا لدى الطفل، كما يتمكن من تقليد الأصوات والسيطرة على حركة يديه.

من عمر 12 إلى 15 شهر

يتصف الطفل بعدة صفات متنوعة أثناء هذه المرحلة وهي:

  • أخيرًا يلفظ طفلكِ أولى كلماته البسيطة فيتمكن من قول ماما وبابا.
  • تمكن الطفل من رفع الكوب بمساعدة والديه وبالتالي تحكم بشكل أكبر في حركاته.

من 15 إلى 18 شهر

مظاهر نمو الطفل أثناء هذه المرحلة تتمثل في التالي:

  • خروج كلمات غير مفهومة من الطفل بحيث يبدأ في بذل جهد أكبر للتحدث برفقتكِ.
  • الانجذاب لرؤية الصور الملونة في المجلات.
  • السير والوقوف بمفرده دون احتياج مساندة من الوالدين.
  • التعبير بصورة واضحة عن ما يشعر به، وكذلك عن ما يرغب في الحصول على عن طريق استعماله للغة الإشارة.
  • تمكنه من التقاط المعلقة والإمساك بها لتناول الطعام بسهولة.

من 18 لـ 24 شهر

يبلغ الطفل في تلك المرحلة العام الأول من عمره ويمكنكِ بسهولة ملاحظة مجموعة من التطورات عليه وهي كالآتي:

  • لعب الطفل بنشاط، مرونة، وحيوية وتمكنه من مضغ الطعام وتناوله بسهولة.
  • إدراك جميع ما يطلب منه والتعبير عن رفضه عبر استعمال كلمة لا.

مراحل الطفولة من 18 لـ 24 شهر

  • معرفته أسماء أعضاء الجسم بالكامل والإشارة عليها كالفم والأذن.
  • إظهار مشاعره تجاه الأفراد من حوله والتعبير عنها سواء بالمعانقة أم بالتقبيل.
  • السير وهو ممسك بالألعاب وتمكنه من تكوين جملة من عدة كلمات.

من 2 لـ 5 سنوات

بعد بلوغ العامين من عمره سوف يتمكن الطفل من عمل التالي:

  • فتح الأبواب المقفلة بمفرده.
  • لفظ اسمه بسهولة.
  • زيادة إحساسه بالغيرة إذا لاحظ اهتمامكِ بطفل غيره.
  • الفضول وطرح الكثير والكثير من الأسئلة.
  • اعتباركِ أهم شخص في حياته.
  • التأقلم بسهولة واللعب برفقة الأطفال الآخرين.

من 5 لـ 7 سنوات

خلال تلك المرحلة يصبح الطفل أكثر إدراكًا ومعرفة من ذي قبل بحيث يستطيع أن:

  • التشاجر برفقة الأطفال المحيطين به.
  • النشاط المفرط.
  • سهولة القراءة والكتابة.
  • التمييز بين الأمور الصحيحة والخاطئة.
  • امتلاك ذاكرة قوية.

خصائص النمو في مرحلة الطفولة المبكرة

الطفولة المبكرة مرحلة هامة يمر بها كل طفل بحيث يتمكن بها من اكتساب مجموعة من القدرات الأساسية، على سبيل المثال: التكلم، السير، وغيرها، وكما ذكرنا في السابق أن تلك المرحلة تمتد من عمر الـ30 يوم وتنتهي بالدخول في العام الـ7، ومن خصائص النمو في مرحلة الطفولة المبكرة ما يلي:خصائص النمو في مرحلة الطفولة المبكرة

الخصائص العقلية

تعد خاصية حب الاستطلاع والمعرفة واحدة من الخصائص العقلية الهامة لتلك المرحلة، كذلك منح الطفل سمة الحياة لكل ما يحيط به سواء أشياء أو ألعاب، وتمتعه بالخيال الخصب بحيث يتمكن من تجاوز حدود كل من المكان والزمان حتى يخرج لعالم آخر به كل ما يتمنى.

الخصائص الجسدية

على سبيل المثال نمو الكتلة العضلية الكبيرة وتطورها قبل الصغيرة منها، وسرعة النمو الجسدي والحركي للطفل، هذه الفترة تحتاج من الأبوين عناية خاصة، نظرًا لاحتياج الطفل إلى التغذية السليمة التي تساعده في بناء عظامه وجسمه.

الخصائص الاجتماعية

يتمكن الطفل خلال تلك المرحلة من تكوين مجموعة من العلاقات الاجتماعية برفقة الأطفال الآخرين، بالإضافة إلى ارتفاع تفاعله برفقة المحيطين به، ومن الأفضل إلحاقه بواحدة من رياض الأطفال التي لديها برنامج تربوي مناسب.

الطفولة الوسطى

يطلق على تلك المرحلة مصطلح الطفولة الهادئة وهذا يرجع إلى انخفاض معدل التطور الجسدي ونموه مقارنة بكافة المراحل السابقة التي مر بها الطفل، وتلك المرحلة تبدأ بمجرد أن يبلغ الطفل العام السابع من عمره وتنتهي بالوصول إلى سن 12 عام، وتتميز تلك المرحلة بأنها تنقسم إلى مرحلتين حيث تكون الأولى هي الطفولة الوسطى وتمتد من سن 7 حتى 9 أعوام، بينما الثانية تسمى الطفولة المتأخرة وتبدأ من 10 أعوام لتنتهي في العام الـ 12، ومن أهم خصائص مرحلة الطفولة الوسطى ما يلي:

النمو الجسدي

تتمثل أهم مظاهر النمو الجسدي بتلك المرحلة في استبدال طفلكِ لأسنانه اللبنية، بالإضافة إلى قدرته على السيطرة على عضلاته الدقيقة بصورة أفضل، بمعنى أنه يتمكن من الأكل بمفرده دون مساعدتكِ كالسابق، والتقاط القلم وإمساكه بصورة أكثر دقة. عزيزتي خلال تلك المرحلة سوف تلاحظي بطء النمو الجسدي لطفلكِ مقارنة بما سبق، ولكن سوف يصبح حجم رأسه مناسب عن السابق.

النمو العقلي

بسبب دخول طفلكِ للمدرسة فمن الطبيعي أن يكون النمو العقلي أكثر تطورًا من ذي قبل، وبالتالي ارتفاع الحصيلة اللغوية بصورة ملحوظة لديه، كما يتمكن من الكتابة وتذكر الأشياء التي  يفهمها ويرتفع معدل تركيزه، وبالتالي تصبح قدرته على التفكير المجرد أعلى ونعني بذلك أن تفكيره لما يحيط به وبمعاني الكلمات يصبح أعمق، كما يصبح الخيال أكثر واقعية بالنسبة له.

النمو الفسيولوجي

مراحل الطفولة والنمو الفسيولوجيبمجرد أن يمر طفلكِ بمراحل أكثر من عمره يقل عدد الساعات التي ينام بها، وعلى عكس كافة المراحل السابقة يتمكن طفلكِ بصورة كاملة من السيطرة على عمليات الإخراج، بالإضافة إلى انخفاض معدل نبضات قلبه بشكل تدريجي.

النمو الحسي

من أهم ما يميز تلك المرحلة في نمو طفلكِ هو سرعة النمو اللغوي لديه وذلك يرجع إلى التحاقه بالمدرسة، حيث تساعده المعلمة في إدراك ونطق جميع الحروف الهجائية سواء العربية أم الإنجليزية بصورة صحيحة، معرفة الألوان وتمييز الأعداد، كما أن كافة الأعضاء الحسية تصبح أكثر تطورًا مما سبق بحيث يتمكن من وصف ما يحيط به بدقة أكبر والسماع بشكل أوضح.

النمو الانفعالي

بمجرد أن يصل طفلكِ إلى تلك المرحلة فسوف يستطيع التعبير عن كل ما يشعر به بسهولة، مثل: حبه لكِ ولوالده ولأفراد أسرته المختلفة، وأصدقائه، وفي الغالب يكون كثير الابتسام والضحك والمرح، ومع ذلك من المحتمل أن تلاحظي ظهور بعض العادات الغريبة عليه، مثل: التبول اللاإرادي أو مص الإبهام وقد يعود سبب هذه الأمور إلى ابتعاده عنكِ بسبب دخوله للمدرسة.

الطفولة المتأخرة

كما ذكرنا في السابق أن تلك المرحلة جزء من مرحلة الطفولة الوسطى والتي تبدأ ببلوغ الطفل 9 أعوام وتنتهي بالوصول إلى سن 12 عام، كما يطلق عليها أيضًا المرحلة التي تسبق مرحلة المراهقة، ويمكن اعتبار مرحلة الطفولة المتأخرة مرحلة تأهيلية لتمكن الطفل من الانتقال لمرحلة البلوغ، حيث يصبح معدل النمو أقل بكثير مما سبق.

مظاهر النمو في مرحلة الطفولة المتأخرة

يصبح التنميط الجنسي أكثر، كما يُظهر لكِ طفلكِ استطاعته على السيطرة في انفعالاته وتحمل المسؤوليات، كما تتضح لكِ بوضوح الاختلافات الفردية بين طفلكِ والأطفال الآخرين بسبب اختلاف سرعة ومعدلات النمو لدى فئة دون فئة، من أهم مظاهر النمو في مرحلة الطفولة المتأخرة هي استعداد طفلكِ لتعلم وإدراك المهارات الحياتية المتنوعة، تكوين الاتجاهات، القيم سواء السلوكية أم الاجتماعية، والميول.

مرحلة المراهقة

مرحلة المراهقةتعتبر مرحلة المراهقة واحدة من المراحل المسؤولة عن تكون شخصية الفرد وتشكلها، ولذا تم اعتبارها الفترة التي تبدأ بعمر البلوغ سواء للأنثى أو الذكر، وتنتهي بمجرد وصول الطفل لمرحلة الرشد، وحتى يستطيع الطفل الانتقال لتلك المرحلة بسلاسة، يجب أن تحاولي مساعدته من خلال إشعاره بالأمان، تأكيد ذاته، بلوغ استقلاليته، وذلك لأن طفلكِ خلال تلك المرحلة يكون شديد الحساسية وسريع الانفعا؛ل كالإحساس بالغضب الشديد تجاه أتفه الأسباب بسبب تطوره الملحوظ، تغير المعدلات الهرمونية بجسده، وظهور بعض التغيرات الغريبة التي لا يتمكن من إدراكها خلال تلك الفترة.

الخصائص النفسية والذهنية للأطفال الصغار

يتمتع الطفل بمجموعة من الخصائص الذهنية والنفسية عن الشخص البالغ، والتي من الضروري أن تكوني على معرفة بها والاستفادة منها عند توجيه الطفل وتعزيز الجوانب الإيجابية به، وتتمثل فيما يلي:

  • الفهم السطحي لكافة الأشياء المحسوسة.
  • روح الصداقة، التعاون، العمل الجماعي برفقة الأطفال الآخرين.
  • قابلية الطفل المرتفعة للتوجيه السلوكي المعرفي.
  • حب الاستكشاف، الفضول العلمي، الإدراك والاستطلاع.
  • تلقائية المشاعر النفسية لدى الطفل وعدم تمكنه من التحكم بها.
  • الاحتياج إلى القدوة الواقعية والمثل الأعلى.
  • الرغبة المستمرة في تطوير القدرات الفردية.

أهمية التعرف على مراحل الطفولة

تعد مراحل الطفولة من أهم المراحل الأساسية في حياة كل إنسان فهي تشغل ما يعادل ¼ عمره ولكل ما يحدث بها يترك أثر نفسي واضح عليه يستمر لبقية حياته سواء كان هذا في السمات الشخصية أم في السلوك، وتنبع أهمية التعرف على المراحل  المختلفة تبعًا للأمور التالية:

  • حاجة الطفل المستمرة إلى الرعاية والاهتمام الجسدي والنفسي المتواصل، حيث تعد الطفولة المبكرة واحدة من أكثر فترات الضعف بحياة الطفل.
  • تأثر الطفل بكل الأحداث التي يعيشها خلال تلك المرحلة بشكل ملحوظ، وذلك يظهر جليًّا في كل سلوكه، شخصيته، ونفسيته عندما ينضج.
  • كون المحيط الأسري عامل هام على نفسية الطفل وسلوكه يظل معه طيلة حياته.
  • ضرورة الاهتمام بالجانب العقلي في الطفل والعمل على تنميته، حيث يتمتع بدور كبير في نجاح الطفل، إبداعه وابتكاره عند الكبر.

أهمية التعرف على مراحل الطفولة

  • ضرورة بناء المبادئ والقيم داخل الطفل وتطبيقها في أسرته، فبذلك تكون كالمسلمات لديه والتي تساعد على بناء حاجز واقي من التأثيرات الخارجية للعالم على الطفل عند بلوع سن الرشد.
  • الاهتمام بصحة الطفل عن طريق تقديم أسلوب غذائي صحي ومتوازن، فيساعده على النمو بصورة سليمة دون ترك أي أثر للنقص سواء في بنيته الجسدية أو صحته.
  • تمثل ¼ حياة الإنسان تقريبًا حيث يكون الطفل بمثابة ورقة بيضاء اللون يمكن تدوين الكثير من الأمور والأشياء بها، لذا من الضروري التركيز على منحه الإيجابيات وتجنب السلبيات.

الخاتمة

طبقًا لعلم النفس التربوي تنقسم مراحل الطفولة إلى عدة مراحل عمرية تبدأ من الرضاعة وتنتهي بالبلوغ، وتضم مجموعات كثيرة من التقسيمات طبقًا للتطور العمري لطفلكِ، حيث يحتاج طفلكِ منكِ إلى فهم كل ما يمر به من تطور وتقدم؛ لتتمكني من معرفة طريقة التعامل الصحيح معه، حيث أن إدراككِ لمهارات طفلكِ والعمل على تطويرها وتنميتها يساعدكِ في تربية الطفل بصورة سليمة، لذا احرصي دومًا على تعلم كل ما يتعلق بطفلكِ وكأنكِ تكبرين معه يوم بيوم.

المصادر:

هيلث لاين

هيلثي تشيلدرن

هسلثي بيبول

زر الذهاب إلى الأعلى