الرضاعة

مشاكل الثدي بعد الفطام | الأسباب وطرق العلاج وكيفية الفطام بدون ألم

هل تريدين فطام طفلك لكنك خائفة من مشاكل الثدي بعد الفطام التي سوف تتعرضين لها؟ حسناً، الأمر لا يستدعي الخوف على الإطلاق، لأنه يوجد أكثر من طريقة للوقاية من الآلام المصاحبة للفطام بالإضافة إلى الطرق التي يمكنك اتباعها من البداية لعدم الإحساس بأي آلام عن طريق تطبيق نظام الفطام التدريجي، وفي هذا المقال سوف تعرفين بالتفصيل أهم وأفضل طرق العلاج وما هي مسببات الألم وكيفية تطبيق نظام الفطام التدريجي. 

أسباب حدوث مشاكل الثدي بعد الفطام

بطبيعة الحال، لا يتوقف إدرار اللبن بالثدي أوتوماتيكياً مع اتخاذ قرار الفطام بالطبع، لكنه قد يستمر إلى أسابيع بعد فطام طفلك. وما يحدث بكل بساطة عند فطام الطفل فجأة، هو أن اللبن يختزن بثديك متسبباُ في انسداد القنوات اللبنية التي توصل اللبن لطفلك ويؤدي هذا الانسداد إلى تضخم وتورم وتصلب الثدي متسبباُ في الكثير من الآلام الأخرى للأم والتي سوف نذكرها بالتفصيل لاحقاً وهذا بكل بساطة هو السبب الأساسي في معاناة الأم بعد اتخاذ قرار الفطام المفاجئ. 

الأعراض المصاحبة لوجع الثدي بعد الفطام

لا تنتهي وتتوقف مشاكل الثدي بعد الفطام على الآلام الناتجة عن احتقان اللبن بالثدي فقط، ولكن تتعرض الأم المرضعة التي تنوي فطام ابنها إلى الكثير من المشاكل الصحية الأخرى والتي قد تتضاعف وتستدعي التدخل الطبي في بعض الأحيان. وفي الغالب المضاعفات الصحية التالية هي أكثر المشاكل التي تواجه أغلب الأمهات: 

  • شعور الأم بألم شديد في منطقة هالة الثدي. 
  • الإحساس بألم قوي وحاد في كلٍ من الثديين وخاصةً في الأيام الأولى للفطام ويقل هذا الألم بالتدريج. 
  • قد يتفاقم الألم في ثدي أكثر من الآخر. 
  • الشعور بثقل وزن الثديين ويصاحبه شعور قوي بالضيق وقد يصل الأمر إلى حد عدم تحمل وزنهما الزائد نتيجة اختزان اللبن بداخلهما. 
  • يصبح ملمس الثدي صلب وتزداد صلابته مع مرور الوقت. 
  • قد تصاب الأم في الكثير من الأحيان بحمى شديدة وارتفاع درجة حرارة الجسم. 
  • تشعر الأم في الغالب بالقشعريرة والإرهاق مع القلق المستمر.
  • قد يتحول لون حلمات الثدي إلى اللون الأحمر. 
  • يصاحب احتقان اللبن المخزون بالثدي الشعور بحرقة شديدة قد لا تقدرين على تحملها إلّا باتخاذ بعض الإجراءات لتخفيف هذا الوجع. 
  • تسريب اللبن المخزون من الثدي وغالباً ما يحدث هذا الأمر بسبب الاحتكاك. 

مدة الفطام وعلاج مشاكل الثدي

 

في العادة، لا تحتاج عملية الفطام أكثر من أسبوعين على أقصى تقدير، وهذا في حالة استخدام نظام الفطام التدريجي، أما في حالة استخدام نظام الفطام المفاجئ، فمن الممكن أن تحتاج العملية إلى يومين أو ثلاثة. لكن في الواقع، لا يمثل وقت الفطام الذي يحتاجه الرضيع مشكلة، لكن المشكلة تكمن في مشاكل الفطام عند الأم والآثار المترتبة عليه والمدة التي يحتاجها الثدي للعلاج حتى يرجع إلى حالته وحجمه الطبيعي قبل الحمل والولادة.مدة الفطام وعلاج مشاكل الثديونظراً لأن هذا الألم ناتج عن احتقان كمية كبيرة من اللبن في الثديين، فإن الأمر يتطلب فقط بعض الوقت حتى يجف اللبن، وفي معظم الحالات ينصح الأطباء باستخدام أدوية تجفيف الحليب حتى يساعد في التخلص من مشاكل الثدي بعد الفطام وآلامها بسرعة، ويوجد أيضاً الكثير من الطرق والأساليب الطبيعية أو المنزلية المتبعة التي تساهم وبشكل كبير في التخفيف من هذه الآلام جنباً إلى جنب مع الدواء. 

طرق علاج وجع الثدي بعد الفطام

نظراً لأن مشاكل الثدي بعد الفطام من أكبر وأصعب المشاكل التي تواجه الأم المرضعة، وفرنا لك في هذا المقال المعلومات الكافية والوافية عن أهم الطرق والأساليب التقليدية التي يمكنك عملها في المنزل بصورة دورية للتخفيف من آلام الفطام ومن الأضرار الجسدية المصاحبة له، ومن أهم هذه الطرق وأكثرها تأثيرا وفاعلية في علاج هذه المشكلة: 

ضخ حليب الثدي

يمكنك التخلص من كل هذه الآلام واستخدام الضخ الآلي أو اليدوي باستخدام الأدوات المتخصصة في التخلص من الحليب الزائد، لكن عند عمل ذلك يجب الحرص على عدم ضخ اللبن بسرعة حتى لا يتسبب ذلك في زيادة إدرار اللبن بالثدي مع التركيز على المباعدة بالتدريج بين فترات الضخ المتتالية حتى يقل معدل ضخ اللبن الطبيعي بالثدي مع الوقت. 

عمل حمام دافئ للثدي 

يساعد الماء الدافئ في الزيادة من مرونة أنسجة الثدي وهذا بدوره يؤدي إلى التقليل من معدل ضخ الحليب في الثدي وبالتالي يؤدي إلى تقليل الورم والتخفيف من الآلام المصاحبة لتراكم اللبن الزائد بالثدي، يمكنك أيضاً استخدام مشط الشعر وتمشيط الثدي به أثناء الحمام الدافئ ليساعد في التدليك والتقليل من التورم وتوفير القليل من الراحة لك. 

تعصير الثدي يدوياً

يمكنك استخدام هذه الطريقة كبديل لاستخدام المضخة اليدوية أو الإلكترونية في تعصير الثدي، ويمكنك ببساطة عملها يدوياً باستخدام يديك عن طريق الضغط على الثدي وتدليكه في آن واحد، تؤدي هذه الطريقة إلى التخلص من بعض اللبن المتراكم وبالتالي التخفيف من مشاكل الثدي بعد الفطام والأعراض المصاحبة له من الإحساس بكبر حجمه وتصلبه والحرقان الشديد. 

استخدام المسكنات 

إذا تفاقم الوضع ولم تؤثر معك أي من الطرق السابقة في التخفيف من آلام الثدي ولم تتمكني من ضخ الحليب الزائد يدوياً أو آلياً، من الممكن أن تفكري حينها في استخدام الأدوية أو المسكنات حسب وصف الطبيب المختص والمشرف على حالتك من البداية.استخدام المسكنات في مشاكل الثدي بعد الفطام

 تبريد الثدي موضعياً

وضع عبوات الثلج على الثديين عدة مرات يوميًا يمكن أن يكون مفيدًا في تقليل التورم والألم في الثدي، ويمكنك استخدام قطعة قماش مبللة بماء مثلج أو استخدام أكياس بها قطع من الثلج الصلب ووضعها على الثدي وخاصةً في المكان الذي تشعرين فيه بـ تورم وتصلب أكثر، وقد يكون لهذه الطريقة تأثير فعال في بعض الحالات وفي الحالات الأخرى لا تساعد في حل أي من مشاكل الثدي بعد الفطام. 

التقليل من شرب السوائل 

تساعد السوائل على زيادة إدرار اللبن الطبيعي بثدي الأم، لذا عليك التقليل منها قدر الإمكان خاصة أول 3 أيام بعد الفطام حتى لا يتفاقم ألمك الناتج عن ضخ اللبن وتراكمه بالثدي. تشمل السوائل المياه بالطبع وكل أنواع العصائر وأنواع الخضروات والفاكهة التي تحتوي على نسب عالية من الماء.

استخدام أوراق الكرنب

كثير من الأمهات لا يعرفن هذه المعلومة وقد يشعرن أنها غريبة أيضاً، لكن في الحقيقة، هذه الطريقة فعالة للغاية وتأثيرها قوي في تسكين آلام ومشاكل الفطام عند الأم، وللحصول على تأثير أوراق الكرنب الفعال قومي فقط بوضع أوراقه الطازجة على الثدي وسوف تشعرين فوراً براحة وتخفيف للألم ويمكنك أيضاً استخلاص الزيوت العطرية منه ووضعها على الثدي للحصول على أفضل النتائج. 

الحصول على نوم كافي

يجب أن تحرصي على النوم بشكل جيد وتنظمين النوم ليلاً حتى يتحسن نظام جسمك ويقوم بتأدية وظائفه بالصورة المثالية وحتى يتم إفراز الهرمونات بصورة صحية وسليمة. عندما تتحقق هذه الأمور سوف يخف الألم المصاحب لما بعد الفطام كثيراً وتصبحين أفضل حالاً من ذي قبل. 

نوع حمالات الصدر

يجب أن تبتعدي أثناء فترة الفطام عن ارتداء حمالات الصدر الضيقة والمزودة بحامل حديدي لأنها تزيد من الضغط على الثدي وهذا قد يؤدي إلى تورمه أكثر نتيجة الضغط على قنوات اللبن بالثدي، من الممكن أن تستخدمي حمالات المريض كبديل لها وهي تعتبر أفضل اختيار ممكن أن تستخدميه في هذه الفترة. 

استخدام الأعشاب

للأعشاب دور كبير أيضاً في التقليل من الآلام المصاحبة للفطام، ويوجد أنواع معينة منها لها تأثير حقاً فعال وقوي في التقليل من معدل إدرار الحليب الطبيعي بالثدي، لكنها لا تكفي وحدها في التخفيف من آلام الفطام ولكن يجب شربها بالتزامن مع تكرار الطرق السابق ذكرها أيضاً بشكل يومي ودوري إلى أن يخف الألم المصاحب للفطام، تعرفي معنا في السطور التالية على أهم أنواع الأعشاب التي تساعد في التقليل من مشاكل الفطام عند الأم وطرق تحضيرها وتناولها: استخدام الأعشاب في مشاكل الثدي بعد الفطام

أعشاب الميرمية

تساعد أعشاب الميرمية في الزيادة من إنتاج هرمون الأستروجين في الجسم، مما يساعد في التسكين من آلام ما بعد الفطام بالإضافة إلى أنها تؤثر وبشكل فعال وقوي في التقليل من إدرار اللبن الطبيعي بثدي الأم مما يقلل من تضخم الثدي وتصلبه وتورمه وبالتالي توفير مقدار عالي من الراحة لك. 

يمكنك شرب أعشاب المريمية إما عن طريق إضافتها إلى الماء المغلي مع القليل من عسل النحل ويشرب دافيء على 3 مرات أو عن طريق إضافة هذه الأعشاب على العصير مباشرة وتصفيته وشربه، وبذلك لن يكون طعمها قوي للغاية بحيث يمكنك تقبله. 

مشروب أوراق الحكيم

تضاف أوراق الحكيم أو عشبة شاي حكيم التي يمكنك شرائها من العطار إلى الماء المغلي وتترك لتنقع قليلاً، ثم يشرب هذا المشروب وهو دافئ بحيث يعمل على التقليل من إفراز الغدد اللبنية للحليب الطبيعي بثدي الأم بعد الفطام. 

مشروب النعناع

أضيفي أوراق النعناع الطازجة إلى الماء المغلي وغطي الكوب واتركيه لينقع قليلاً وأضيفي إليه القليل من عسل النحل واشربي هذا المشروب يومياً بمعدل مرة أو مرتين في اليوم  وستلاحظين الفرق في معدل إدرار اللبن الذي سوف يقل مع مرور الوقت، إذا لم يتوفر لديك النعناع الطازج يمكنك استخدام النعناع المجفف أيضاً، وسوف يقدم لك نفس النتيجة دون فرق. 

كيف تفطمين طفلك دون ألم؟ 

هل تعتقدين أن كل الأمهات المرضعات يتعرضن لمشاكل الثدي بعد الفطام؟ قطعاً لا، حيث أن “الفطام التدريجي” هو التعريف الحقيقي للفطام بدون ألم، ويحتاج هذا النوع من الفطام إلى ما لا يقل عن أسبوعين حتى يتعود الطفل على الابتعاد عنك والاعتماد على الطعام بشكل كلي وحتى يبدأ اللبن في أن يجف في ثديك تدريجياً وهذا هو سر عدم الشعور بالألم بعد الفطام، تعرفي معنا في السطور التالية على الخطوات التي تساعدك في تطبيق نظام الفطام التدريجي دون الشعور بأي ألم بكل بساطة.

التقليل التدريجي لعدد الرضعات

بعد أن تأخذي قرار الفطام، ابدئي بتقليل عدد الرضعات تدريجياُ إلى أن يصل إلى رضعتين فقط على مدار اليوم مع الاعتماد على التغذية الخارجية. وبعدها قللي عدد الرضعات لتصل إلى رضعة واحدة فقط قبل النوم ليلاً، ثم الغي هذه الرضعة أيضاً واستبدليها بمشروب آخر أو بوجبة أخرى، وفي هذه الطريقة، يساهم تقليل عدد الرضعات بالتدريج، في أن جسمك سيقلل من إفراز اللبن أيضاُ وبهذا لن تتعرضي إلى مشاكل الثدي بعد الفطام التي يتعرض لها الأمهات اللاتي يلجأن إلى حل الفطام المفاجئ. التقليل التدريجي لعدد الرضعات

استبدال اللبن الطبيعي

في حال إتمام طفلك لعمر السنة، يمكنك استبدال الرضاعة الطبيعية باللبن البقري الطبيعي، أما إذا كان عمر طفلك أقل من سنة حينها يجب استخدام اللبن الصناعي المناسب لعمره كبديل للرضاعة الطبيعية، وفي هذه الحالة يمكنك استخدام الببرونة أو زجاجة للإرضاع، سوف يتعود طفلك بالتدريج ويجف ثديك بالتدريج أيضاً، وعند الوصول لهذه المرحلة تكونين قد نجحت في هذه العملية وفطمت طفلك بشكل نهائي. 

في النهاية، وبعد أن تعرفت على الفطام المفاجئ والتدريجي وتعرفت على الفرق بينهم وتأثير كل منهم على مشاكل الثدي بعد الفطام، أصبحت لديك فكرة عن كيفية تجنب تعريض نفسك لآلام الفطام المؤلمة من البداية، وفي حال اخترت الفطام المفاجئ، فأصبح لديك فكرة شاملة أيضاً عن الكثير من الطرق التي تساعد على التخفيف من الآلام المصاحبة له.

المصادر: 

بارنتينج

جرو باي ويب إم دي

بيبي سنترا

زر الذهاب إلى الأعلى