نوع الجنين

معرفة نوع الجنين في الشهر السابع | هل يمكن تغيير نوع الجنين خلال الشهر السابع؟

معرفة نوع الجنين في الشهر السابع من أكثر الأشياء التي تبحث عنها النساء في حالة تأخر معرفة نوع الجنين في الأشهر الأولى من الحمل، تسعى جميع النساء منذ اللحظة الأولي للحمل أن تعرف جنس الجنين الذي تحمله في أحشائها، فهذا الأمر يعد هو الأكثر تشويقًا خلال رحلة الحمل بأكملها.

على الرغم من أن معظم السيدات تعرف جنس مولودهن في الشهر الثالث أو الرابع، إلا أنه في بعض الأحيان قد يتأخر الأمر لما بعد ذلك، وفي هذا المقال سنعرض معًا معرفة نوع الجنين في الشهر السابع، وأهم الأشياء التي تساعدكِ على تخمين نوع جنينكِ في الثلث الثالث من الحمل.

معرفة نوع الجنين في الشهر السابع

في بعض الأحيان قد يعجز الطبيب عن معرفة نوع الجنين، وذلك للعديد من الأسباب التي سنسردها عليكِ الآن، ومن الممكن أن يستمر هذا العجز حتى وقت متأخر من الحمل، فيصبح نوع الجنين بمثابة لغز لدى الأم والأب والمحيطين بها، فمن الطبيعي أن يتحدد نوع الجنين بمجرد وصول الحمل للأسبوع الخامس عشر أو السادس عشر، وفي بعض الأجهزة الحديثة قد يظهر نوع الجنين قبل ذلك، بمجرد تكون الأعضاء التناسلية للجنين داخل الرحم.

أسباب تأخر معرفة نوع الجنين من السونار

يعتبر السونار أو جهاز موجات فوق الصوتية هو الأداة التي يستطيع بها الطبيب معرفة نوع الجنين والتأكد منه بمجرد ظهور أعضائه التناسلية، ولكن هناك بعض العوامل التي تعيق دون ظهور جنس الجنين في السونار بوضوح، وتجعل العملية شبه مستحيلة، وهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى ذلك منها ما يلي:

وضعية الجنين داخل الرحم

من الطبيعي أن الجنين يغير موضعه في الرحم كلما أراد، وفي بعض الأحيان قد يتخذ موضعًا يجعل من الصعب جدًا رؤية أعضاءه التناسلية، ومن هذه الأوضاع ما يلي:

  • التفاف الجنين حول نفسه.
  • جلوس الجنين في الرحم.
  • إغلاق الجنين لساقيه، فيصعب رؤية الجهاز التناسلي له.
  • التفاف الحبل السري حول الجنين.
  • في بعض الأحيان والتي يكون فيها حركة الجنين زائدة عن الحد، قد يلتف الحبل السري حوله، وحول عضوه التناسلي، مما يصعب على الطبيب المتابع رؤية العضو بوضوح.

خطأ من الطبيب

على الرغم من أن كل أطباء النساء المتواجدين في العالم، لابد وأن يكونوا على دراية كاملة بكيفية قراءة جهاز السونار( الموجات فوق الصوتية ) إلا أن هناك بعض الأطباء قد يخطئون في قراءة هذا الجهاز، وفي هذه الحالة نطلب منكِ عزيزتي أن تحاولي الذهاب لمكان آخر ولطبيب آخر، لرؤية إذا ما كانت نفس المشكلة قائمة أم لا.

كيف أعرف نوع الجنين في الشهر السابع بالسونار

كيف أعرف نوع الجنين في الشهر السابع بالسونار

قد تذهبين للطبيب يوميًا لمعرفة جنس جنينكِ، إلا أنكِ لا تستطيعين أيضًا معرفة نوعه، وذلك بسبب الوضع الذي يتخذه، أو في حالة كسل الجنين وعدم قدرته على الحركة الجيدة أثناء عمل السونار، وفي هذه الحالة قد يضطر الطبيب لبعض الطرق التي تزعج الجنين، فتحثه لتغيير موضعه، ومن ضمن هذه الطرق ما يلي:

تنشيط حركة الجنين قبل عمل السونار

في الحالات التي يعجز فيها الأطباء عن تحديد جنس الجنين، فقد ينصحكِ الطبيب بتناول كوب من العصير المحلى بالسكر، أو تناول قطعة من الشيكولاتة، أو أي شيء محلى، فالسكريات تعمل على تنشيط الجنين وتنشيط الدورة الدموية لديه، مما يجعله يتحرك بطريقة أسهل أثناء فحص السونار.

من الطرق التي ينصح بها الأطباء أيضًا ومن شأنها أن تزيد من حركة الجنين هي تناول كوب من عصير الليمون وعليه قليلاً من الملح، هذه الوصفة تعتبر قديمة إلى حد ما وكان يستخدمها أجدادنا قديمًا لتنشيط حركة جنينهن، ويعتمدها الأطباء كطريقة لمحاولة تحديد جنس الجنين في السونار.

إجبار الجنين على الحركة

في حالة فشل طريقة تنشيط الجنين، يلجأ الطبيب لإجبار الجنين على الحركة، ويتم ذلك عن طريق ضغط الطبيب على بطن الحامل برفق، وبطريقة يتقنها هو، ولا ينصح بأن تقومِ بها أنتِ في المنزل فقد تضرين طفلكِ، فالضغط على البطن قد يضايق الجنين، ويجعله يشعر بعدم الارتياح، مما يضطره لاتخاذ وضعية جديدة ليشعر بالراحة بعيدًا عن المكان المضغوط عليه، مما يسمح للطبيب برؤية أعضاءه التناسلية بسهولة ويسر.

الفحص بواسطة الأشعة رباعية الأبعاد

في الحالة التي يعجز فيها الطبيب عن معرفة جنس الجنين بالكامل، قد يطلب منكِ عمل الأشعة رباعية الأبعاد، التي تظهر الجنين بشكل أوضح كثيرًا من السونار العادي، ولكن مع الأسف هذا الفحص يعتبر من الفحوصات الغالية الثمن مقارنة بالسونار العادي، ولا يطلبه الطبيب إلا للضرورة القصوى، ومن ضمنها معرفة تشوهات خلقية لدى الجنين، أو للكشف عن أي مرض من الأمراض التي قد يعاني منها طفلكِ، وهذا يوضح الجنين بصورة رباعية الأبعاد غاية في الوضوح.

انتظار الولادة

مع يأس وفشل جميع الحالات السابقة التي يستخدمها الطبيب لـ معرفة نوع الجنين في الشهر السابع، فقد تضطر الأم في الأخير إلى الانتظار حتى يحين موعد الولادة، وبالطبع هذا ليس بقرار سهل مطلقًا، فلن تستطيع الأم شراء مقتنيات مولودها إذا ما عجزت عن معرفة نوعه.

كيفية معرفة نوع الجنين في الشهر السابع

تتساءل الكثير من السيدات عن كيفية معرفة نوع الجنين في الشهر السابع من الحمل، وفي الحقيقة يوجد الكثير من الطرق المستخدمة لهذا، منها طرق علمية يؤخذ بها، ومنها طرق تقليدية شائعة توارثناها عن أجدادنا القدماء، فقديمًا لم يكن هناك ما يسمى بجهاز الموجات فوق الصوتية، وكانت السيدات تضطر للانتظار حتى يحين موعد الولادة لتعرف نوع جنينها، فكانت النساء تتبادل خبراتهن لمحاولة تيسير هذا الأمر عليهن.

الطرق العلمية لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع

هناك الكثير من الطرق العليمة التي يعتمد عليها في تحديد نوع الجنين، ولا يوجد نقاش في نتائجها، وهي الطرق الوحيدة التي يعتد بها عالميًا في كل الدول، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • الأشعة بالموجات فوق الصوتية، وتعتبر الطريقة الأسهل والأيسر، ويمكن استخدامها منذ الدخول في الأسبوع الرابع عشر أو الخامس عشر من الحمل، بعد أن تكون أعضاء الجنين التناسلية قد اكتملت، وظهرت بوضوح في جهاز الأشعة فوق الصوتية.
  • بعض الاختبارات المعملية لدم الأم، التي تبين نوع الجنين من خلال أخذ عينة من دم الأم.
  • بواسطة أخذ عينة من السائل الأمينوسي وتحليلها، يمكن الوصول لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع، ولكن من الجدير بالذكر أن هذا التحليل لا يتم عمله إلا في الحالات الضرورية فقط لمثل هذا الفحص.
  • يعتبر تحليل السائل الأمينوسي من التحاليل التي فيها خطورة كبيرة على الجنين، لذلك لا يتم عمل هذا التحليل مطلقًا لمعرفة نوع الجنين، بل لأسباب أخرى منها الكشف عن بعض العيوب الخلقية لدى الجنين.
  • عينة المشيمة، مثلها مثل عينة السائل الأمينوسي، لا يتم عملها إطلاقًا لغرض معرفة نوع الجنين، نظرًا لخطورتها البالغة على صحة الأم والجنين معًا.
  • تحليل الحمض النووي الجنيني الحر، ويستخدم هذا الاختبار أيضًا في معرفة التشوهات الجنينة لدى الجنين، خاصة إذا كان هناك أحد الأمراض الوراثية التي يجب الكشف عنها مبكرًا.

الطرق المنزلية المستخدمة معرفة نوع الجنين في الشهر السابع

الطرق المنزلية المستخدمة معرفة نوع الجنين

مثلما يوجد الطرق العلمية لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع، يوجد أيضًا الطرق غير العلمية، والتي لا يعترف بها، فما هي إلا تكهنات وخرافات توارثناها عن أجدادنا، وعن خبرات بعض السيدات من حولنا، فلا يجوز لنا الاعتماد عليها مطلقًا لتحديد نوع الجنين، ومن ضمن الطرق التي يتم عملها في المنزل لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع هي كما يلي:

طريقة الكلور لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع

  • تعتبر طريقة الكلور من الطرق الشائعة والقديمة جدًا التي كان يستخدمها النساء قديمًا لتحديد نوع الجنين.
  • تعتمد الكثير من السيدات على هذه الطريقة التقليدية لتخمين نوع الجنين، ولكن ليس لها أي أساس علمي بعتد به، ويتم عملها كالتالي:
الأدوات المطلوبة
  • كوب شفاف به كمية صغيرة من الكلور.
  • كمية من بول المرأة.
طريقة الإجراء

توضع كمية البول في الكوب الموجود به الكلور، ونلاحظ النتائج، إذا وجدنا تفاعل شديد وفوران داخل الكوب، فمن المرجح أنكِ حامل في ولد، وأما إذا لم يحدث تفاعل كبير بين الكلور والبول، فعلى الأغلب أنتِ حامل في بنت، كما أنه في حالة الحمل بأنثى من المرجح أن الفوران والرغاوي ستختفي سريعًا.

طريقة الملح لمعرفة نوع الجنين

الملح من المكونات الرئيسية في أي بيت، ولا يخلو بيت منه، وله الكثير من الاستخدامات في مجال الطهي والطبخ، وكانت النساء قديمًا تستخدمنه لتحديد نوع الجنين، وأصبح فيما بعد طريقة تقليدية تسير عليها معظم السيدات حتى وقتنا هذا وذلك عن طريق ما يلي:

الأدوات المطلوبة
  • كوب به كمية من الملح
  • كمية من البول الصباحي
طريقة إجراء الاختبار

ضعي كمية البول، ويراعى أن يكون البول في الصباح الباكر، وذلك لزيادة تركيز هرمون الحمل فيه، ويفضل أن تتبع هذه الطريقة بعد مرور شهرين فقط من الحمل، ويراعى أن يكون البول المستخدم في الصبح الباكر، وقبل تناول أي شئ حتى يكون تركيز هرمون الحمل واضح في البول، ثم لاحظي النتائج.

نتيجة الاختبار
  • إذا لاحظتي وجود فوران كبير وتفاعل بين الملح والبول، أو لاحظتي تحول البول إلى اللون الداكن، فعلى الأغلب أنتِ حامل في ولد.
  • في حالة رأيتِ البول لا يتفاعل مع الملح، أو يظل لون البول كما هو دون تغيير، أو عند ملاحظتك لوجود خطوط رفيعة في أسفل الكوب وتنتهي بعد فترة صغيرة، ففهي هذه الحالة أنتِ على الأغلب حامل في أنثى.

اختبار بكربونات الصوديوم لمعرفة نوع الجنين في الشهر السابع

من الطرق المعروفة أيضًا، وتقوم آلية عملها على أنه عند وضع بكربونات الصوديوم في وسط حامضي فإنه يحدث تفاعل بينهما، وهذا يدل على الحمل بولد، وإذا لم يحدث تفاعل يكون على الأغلب الحمل بأنثى، وهذا الوسط المقصود به البول، ففي حالة الحمل بولد يكون وسط البول حامضي، على العكس في حالة الحمل بأنثى، فإن الوسط يكون قلوي، والتفسير العلمي لهذا هو أن بول المرأة الحامل بولد يكون أكثر حمضية من المرأة التي تحمل في بطنها أنثى.

اختبار الحليب

هو من الاختبارات الأقدم والأشهر، ففي الشهر السابع يبدأ الثدي بتكوين المادة التي تشبه حليب الرضاعة، ويقوم اختبار الحليب على هذه النقطة، حيث تقوم الحامل بوضع قطرة من حليب ثدييها داخل كوب به ماء، إذا لاحظتِ سقوط القطرة وهي متمالكة نفسها، فعلى الأغلب جنينكِ ذكر، أما في حالة الحمل بأنثى لا تسقط قطرة الحليب وإنما تطفو على سطح الماء، وفي حالة سقوطها فإنها تبدأ في التلاشي.

اختبار القمح والشعير

وهو من الاختبارات الشهيرة أيضًا، وتعتبر من الطرق الفعالة في معرفة نوع الجنين في الشهر السابع، حيث كان يستخدمه قدماء المصريين، وكانوا يستخدمونه أيضًا في معرفة الحمل الكاذب من الحمل الصحيح في بداية فترة الحمل. ويتم عمله كالآتي:

  • أدوات الاختبار
  • 2كوب شفاف.
  • كمية من القمح.
  • كمية من الشعير.
  • البول الصباحي.
طريقة إجراء الاختبار
  • ضعي القمح والشعير كلاً منهم في كوب، وضعي مع كل كوب كمية من البول الصباحي.
  • اتركي هذا الخليط مدة ثمانية وأربعون ساعة، حتى يتفاعل البول في أحد الكوبين.
  • وانتظري النتائج ولاحظي ما الذي سيحدث.
نتائج الاختبار
  • في حالة الحمل بذكر سترين أن حبوب الشعير قد نمت بشكل أسرع، وبدأت في النضوج.
  • إذا نمت حبوب القمح، ففي هذه الحالة على الأغلب أنتِ حامل في أنثى.

اختبار خاتم الزواج

وهو من الاختبارات التقليدية، والتي لا تستند لأي أساس علمي، ولكنها قائمة على الخرافة والأساطير فقط، وكانت تستخدم لدى الهنود القدماء، حيث تقوم المرأة بربط خاتم زواجها بواسطة خيط رفيع، وتكون المرأة في وضع الاستلقاء على الظهر، وتنظر أين يذهب الخاتم وحركة دورانه، فإذا كان يذهب في خط مستقيم، فيشير على الحمل بولد، وأما إذا كانت الحركة دائرية فيشير هذا على الحمل بأنثي.

الفرق بين أعراض الحمل بذكر وأنثى في الشهر السابع

الفرق بين أعراض الحمل يذكر وأنثى

تتناقل السيدات خبراتهن حول الحمل، ويسردن الأعراض التي تعرضن لها على مدار رحلة الحمل الطويلة، فكل سيدة تحكي تفاصيل حملها وماذا كان الجنين المنتظر، وبهذا ظهرت الأعراض التي تستطيع المرأة بواسطتها معرفة نوع الجنين، وهناك بعض النساء التي تكتفي بالاعتماد على هذه الأعراض، دون الذهاب للطبيب لمعرفة نوع الجنين، ومن ضمن الأعراض التي تستطيع المرأة بواسطتها تمييز ومعرفة نوع الجنين في الشهر السابع هي ما يلي:

شكل البطن

يمثل شكل البطن الخارجي دورًا هامًا عند بعض السيدات في تحديد نوع الجنين الذي يحملنه في أرحامهن، فيقال أنه إذا كانت البطن منخفضة لأسفل، فعلى الأغلب أنتِ حامل في ولد، وأما إذا كانت البطن مرتفعة لأعلى فأنتِ حامل في بنت، ولكن هذا ليس له أي أساس من الصحة، فيرجع الأطباء السبب في تغير شكل البطن إلى وضعية الجنين على الأغلب، فمن الممكن أن يتركز الجنين في أسفل البطن، وهذا يكون في الأشهر الأخيرة من الحمل، بداية من الشهر السابع، وليس له أي علاقة بنوع الجنين.

لون البول

يقال أن لون بول المرأة الحامل بولد يكون لون البول لديها أغمق من تلك المرأة التي تحمل في بطنها أنثى، ولكن بالطبع هذا ليس صحيحًا بالمرة، فعند الجميع يعتمد لون بول الحامل على مدى الترطيب داخل جسمها، ونسبة الجفاف التي قد تتعرض لها نتيجة لقلة شرب المياه، وفي نفس الوقت بعض أمراض المسالك البولية قد تغمق من لون البول عن الطبيعي، وهذا ليس له أي علاقة بنوع الجنين مطلقًا.

نبضات الجنين

تقول الخرافات أنه في حالة حملكِ بذكر فإن نبض الجنين لا تتعدى المائة وأربعون نبضة في الدقيقة، ولكن في حالة الحمل بأنثى تتخطى نبضات القلب للجنين هذه النسبة، وقد تتخطى عدد مائة وخمسة وأربعون نبضة في الدقيقة الواحدة، ولكن الأطباء أيضًا لم يسندوا أي أساس علمي على هذه النظرية.

جمال البشرة والشعر

قد تذهب الخرافات أيضًا إلى أن الجنين الأنثى يسرق جمالكِ ، بينما الجنين الذكر يزيد منه، هذا بالطبع ليس صحيحًا بالمرة، فمن المعروف أن شكل المرأة ورونق وجهها وشعرها يعتمد في الأساس على طريقة التغذية  التي تتبعها، فعندما تتناول المرأة كل ما هو صحي ومفيد وتحرص على تناول الخضروات والفاكهة بصورة مستمرة، فهذا يزيد من نضارة بشرتها وجمال شعرها، أما عند عدم اهتمامها بمثل هذه الأطعمة الصحية، هذا ما يترتب عليه البشرة الباهتة والشعر المتساقط، وليس له علاقة مطلقًا بنوع الجنين.

معدل نمو شعر الجسم

في حالة الحمل بذكر يزداد هرمون الذكورة لدى المرأة الحامل، وهذا ما يستند عليه أصحاب نظرية أن المرأة الحامل بولد ينمو لديها شعر الجسم بطريقة سريعة عن تلك المرأة التي تحمل جنينًا أنثى، ولكن هذا بالطبع يعتمد على التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها المرأة الحامل طوال فترة حملها، ولا يدل على الحمل بذكر أو أنثى.

الإجهاد والتعب

أثبتت الدراسات مؤخرًا أن المرأة التي تتعرض للإجهاد والتعب لفترات طويلة فعلى الأغلب قد تلد أنثى، وليس ذكر، والتفسير العلمي لهذا الموضوع أن الأنثي في جميع أحوالها حتى وهي جنين، تستطيع التعايش مع ظروف التعب والإرهاق التي تمر بها الأم خلال فترة حملها، وهذا ما يفسر زيادة عدد المواليد الإناث عن الذكور في الفترة الأخيرة بعد انتشار الكوارث الطبيعية والمشكلات العالمية.

معرفة نوع الجنين من حركته في الشهر السابع

معرفة نوع الجنين من حركته في الشهر السابع

يمكنكِ عزيزتي الحامل معرفة نوع الجنين في الشهر السابع من خلال طريقة حركته داخل الرحم، فمكان واتجاه حركة الجنين في الرحم قد تدل على نوع، إذا ما كان ذكرًا أو أنثى، ويتم احتساب ذلك على النحو التالي:

  • إذا كانت حركات الجنين عشوائية وغير مرتبة، تتوقف لفترات طويلة، وتركل لفترات متتالية دون ترتيب، فعلى الأغلب الجنين أنثى، أما إذا كانت الحركات مرتبة، وتشعري فيها بركلات اليد والأقدام، فأنتِ على الأغلب حامل في ذكر.
  • عند شعور الأم بنبضات قوية في الرحم، فهذا يدل على أن الجنين ولد، وغير ذلك يدل على الحمل بأنثى.
  • عادة لا تستمر حركة الجنين الأنثى طويلاً، ولكنها تركل ثم تختفي، أما إذا كانت الحركات كثيرة ومتتالية ومرتبة فهذا يكون ذكر وليس أنثى.
  • الجنين الذكر في الأغلب تتركز حركته في الجانب العلوي الأيمن في البطن.

هل يمكن تغير نوع الجنين في الشهر السابع؟

بالطبع، الإجابة لا، فنوع الجنين يتحدد منذ اللحظة الأولي لحدوث التلقيح، ولكن في بعض الأحيان قد يختلط الأمر على الطبيب في تحديد نوع الجنين، أو أن الأعضاء التناسلية لا تكون واضحة نتيجة لوضعية الجنين التي يتخذها، أو أن الأعضاء التناسلية للجنين من الممكن أن تكتمل مؤخرًا، كل هذه الأسباب قد تعمل على شعوركِ أن جنينكِ قد تغير نوعه، ولكن في كل الأحوال فإن معرفة نوع الجنين في الشهر السابع سهلة ويسيرة، نظرًا لاكتمال الأعضاء التناسلية للجنين في هذه المرحلة المتأخرة من الحمل.

نصائح للحامل في الشهر السابع

  • الحامل في الشهر السابع يجب أن تعلم أنها في مرحلة هامة جدًا من الحمل، فمرحلة الثلث الأخير من الحمل من أكثر فترات الحمل خطرًا إذا لم تهتم الأم جيدًا بنفسها وجنينها، فستتعرض للكثير من المشاكل لها وللجنين.
  • الشهر السابع من الشهور الأكثر عرضة لحدوث ولادة مبكرة فيه، لهذا عليكِ عزيزتي الحامل التزام الراحة قدر الإمكان في هذا الشهر، حتى يمر بأمان.
  • الاهتمام جيدًا باتباع نظام غذائى صحي للحامل الذي تتناولينه، ويجب أن تحرصي على أن يكون الطعام ملئ بالخضروات والفاكهة المفيدة جدًا لكِ ولجنينكِ.
  • تناول المكملات الغذائية في حال تم وصفها في هذا الشهر، والمواظبة على مواعيدها، للمحافظة على مستويات عالية من الفيتامينات في جسدكِ.
  • محاولة تناول قطعة من الشيكولاته، أو العصير المحلى بالسكر في هذا الشهر لمساعدة الجنين على الحركة والنشاط، مع مراعاة عدم الإكثار منها أيضًا.
  • ممارسة الرياضة للحامل في حال كانت حالتكِ الصحية تسمح بها، وبالقدر المسموح به، فالرياضة من الأشياء التي تعمل على الهدوء النفسي والاستقرار.
  • البعد قدر الإمكان عن التوتر والقلق، فهم من أولى مسببات الولادة المبكرة، وولادة أطفال مبتسرين.

عرضنك عليكِ عزيزتي الطرق المختلفة ل معرفة نوع الجنين في الشهر السابع، ولكن عليكِ إتباع الطرق العلمية منها، فهي المعترف بها علميًا، وجعل الطرق التقليدية للفكاهة فقط، ونتمنى لكِ حمل سعيد ومولود مباركٍ.

المصادر:

ابوت كيدز هيلث 

بامبرز

وات تو اكسبيكت

زر الذهاب إلى الأعلى