fbpx
الرضاعة

منع ظهور الشعر للمواليد | هل يمكن التخلص من شعر الجسم عند الأطفال

كم تخيلتِ تلك اللحظة التي ستلامس فيها يديكِ بشرة ملاكك الصغير الذي لطالما انتظرتِ قدومه، وكم من الأحلام نُسجت حول تلك البشرة الرقيقة والملمس الناعم لجسده الصغير، ولكن قد تفاجئين عند ولادته بأن جسده الصغير به طبقة كثيفة من الشعر، وهنا عليكِ أن تعرفي أن ولادة طفل بشعر كثيف يكسو جميع أنحاء جسمه لا يمثل أي مشكلة أو قلق، فالأمر بحسب أطباء الأطفال والجلدية لا يستدعي أي قلق لأنه أمر فطري يرتبط بظهور رضيع للحياة بعد فترة نمو في رحمك تقترب من التسعة أشهر، لذا لا تتعجبين عند احتضانك لمولودك بجسم مغطى بشعر كثيف، لأنه من المتوقع أن تختفي هذه الشعيرات مع الوقت بدون أي تدخل منكِ، وهنا سنجيبك عن السؤال هل يمكن منع ظهور الشعر للمواليد؟ وما هي الطرق الأمنة  للتعامل مع الأمر.

تفسير كثافة الشعر على جسم حديثي الولادة

هل سمعت من قبل عن مصطلح زغب الجنين أو اللانوجو؟، في الواقع هو  مصطلح لاتيني مشتق من كلمة “lana”، والتي تعني الصوف، والمقصود بالشعر الزغبي هنا هي تلك الشعيرات الصغيرة والخفيفة للغاية التي تغطي جسد الرضع عند ولادتهم وتظهر بصورة كثيفة للغاية في مناطق كثيرة مثل الوجه والظهر والكتفين وجبهة الوجه، وينمو شعر الزغب بداية من الأسبوع السادس عشر من الحمل، وتختلف كثافته على جسم الجنين، فقد يختفي قبل الولادة، وقد يستمر لفترة تصل إلى ستة أشهر بعد الولادة وبخاصة عند الأطفال غير كاملي النمو أو المبتسرين.

يفسر نمو الشعر الزغبي على الأطفال قبل الولادة بأنه مهيأ لحمايتهم من تأثير السائل الأمينوسي الذي يحيط بالجنين طوال شهور الحمل، حيث يمكن أن يسبب بعض التأثيرات على بشرة الجنين، فيكون الجلد مادة تشبه الشمع الأبيض تحيط بجميع أنحاء جسده لحمايته من السائل الأمينوسي وفي نفس الوقت لتسهيل عملية الولادة وتسهيل خروج الجنين إلى الحياة، وهنا يلعب الشعر الزغبي دوره في تثبيت هذه المادة. ويعتقد الكثيرون أن ولادة الطفل بشعر زغبي هو دليل على ولادة طفل غير كامل النمو أو مبتسر، وإن كان هذه الأمر صحيح في بعض الحالات؛ إلا أنه ليس قاعدة عامة، فقد يولد أطفال كاملي النمو في الأسبوع الثالث والستين بطبقة كثيفة من الشعر الزغبي، ولكنها تزول مع الوقت ليتخلص جسم رضيعك من هذا الشعر تدريجيًا مع الوقت.

أسباب ظهور الشعر للمواليد

أسباب ظهور الشعر للمواليدنسبة ليست بالقليلة من الأطفال تلك التي تولد بشعيرات كثيفة على أجسامهم الصغيرة، أو فيما يعرف بشعر الرحم أو شعر البطن الموجود على جسمه حتى بعد الولادة، وهو ما قد يسبب حالة من الخوف لدى الأمهات بسبب توقعهن لجسد ناعم ورطب لأطفالهن الصغار عند ولادتهم، ولكن ظهور هذه الشعيرات الكثيفة على بشرة الرضع يرجع إلى تأثير هرمونات الحمل وإن كانت الأسباب الأكثر تحديدًا ما زالت غير مجهولة وليس لها أساس علمي، ويمكن أن تعود كثافة شعر الجسم عند الأطفال عند ولادتهم لأسباب أخرى منها:

  • تأثير هرمون الأستروجين والذي يظهر على جلد وبشرة الطفل، ومنها ظهور الشعر في مناطق متفرقة وكثيرة من الجسم.
  • العوامل الوراثية لها دور مهم، حيث تزيد احتمالية ولادة طفلك بشعر كثيف إذا كان أحدكما أنتِ أو والده من ذوي الشعر الكثيف في الجسم.
  • الأطفال المبتسرين أو غير كاملي النمو بسبب سوء التغذية أكثر عرضة لكثافة شعر الجسم عند الأطفال.
  • الخلل الهرموني لدى الأم أو الجنين.
  • الإصابة ببعض الاضطرابات في وظائف الغدد للأم أو الطفل.
  • تسهيل عملية الولادة حيث يساعد شعر الأجنة الكثيف في تسهيل انزلاقهم للخارج وتسهيل الولادة الطبيعية.
  • المساعدة في تنظيم حرارة الجسم للأم وللجنين في شهور الحمل وبعد الولادة.
  • تعاطي الأم لبعض أنواع الأدوية قد يساعد على كثافة شعر الجسم عند الأطفال.

كيف يمكن منع ظهور الشعر للمواليد؟

كيف يمكن منع ظهور الشعر للمواليد؟لسؤال الأساسي هنا والذي تبحث عنه الكثير من الأمهات، هل توجد طريقة معينة تساعد على منع ظهور الشعر للمواليد؟ الإجابة هي قطعًا لا، فلا توجد طريقة حتى الآن مثبتة علميًا تساعدك على ولادة طفل بدون شعر كثيف إذا كان بالفعل لديه طبقة كثيفة من الشعر الزغبي، وإن كانت توجد بعض الطرق والوصفات التي يمكن أن تساعدك في تخفيف شعر جسم الرضيع ولكنها لم تثبت فاعليتها حتى الآن، بالإضافة إلى أضرارها الكثيرة على طفلك، لكن يمكن القول بأن تخلص رضيعك من الشعر الكثيف الذي ولد به سيمر بمراحل معينة تنتهي في فترة أقصاها من ستة أشهر إلى سنة بعد ولادته كتطور طبيعي لجسم الرضيع وبخاصة للأطفال من ذوي البشرة الداكنة ، ولكن عليكِ تجنب استخدام أي طرق أو وصفات غير آمنة أو مجهولة المصدر، لأن بشرة رضيعك وبخاصة في الشهور الأولى بعد الولادة تكون حساسة للغاية وتحتاج إلى العناية بلطف.

بعض الطرق المنتشرة لمنع ظهور الشعر للمواليد

ظهور الشعر على جسم حديثي الولادة كما أشرنا هو عرض طبيعي من ضمن الكثير من الأعراض غير المقلقة التي تختفي تدريجيًا دون أي تدخل طبي أو دوائي، مثله مثل تساقط شعر البطن أو وجود طبقة من القشرة في الرأس، ولكن ارتبطت بعض الوصفات التي استخدمتها الجدات وبخاصة مع المواليد من الإناث لمنع ظهور شعر الجسم عند الأطفال، ومن هذه الطرق:

مسح جسم الطفل بلبن السرسوب

لبن السرسوب هي القطرات الأولى من لبن الأم بعد الولادة، وقد ساد اعتقاد بأن مسح جسم الرضيع بعد ولادته بهذا اللبن سيمنع ظهور الشعر، كما أنه يساعد على اختفاء الشعر الزغبي الذي ولد به، حيث يتم مسح وجه الطفل وجسده ببعض قطرات من لبن الأم، ويتم استخدام قطنة نظيفة تبلل بحليب الثدي ثم يمسح به جميع المناطق التي تظهر بها شعر كثيف، وإن لم يثبت الطب أو العلم أي علاقة للبن الأم بمنع ظهور الشعر في جسم الأطفال إلا أن هذه الوصفة قد تساعد على ترطيب جلد الطفل، فلبن الأم به الكثير من العناصر والفيتامينات التي تساعد على تهدئة التهاب الجلد وتقليل الشعور بالحكة.

استخدام ماء الورد

تستخدم بعض الأمهات ماء الورد في ترطيب جلد حديثي الولادة، وتقليل التهابها، بالإضافة إلى أنه يخفف من حدة ظهور الحبوب الصغيرة التي تنتشر في بشرة الرضع، حيث يستخدم قطنة صغيرة في ماء الورد ومسح الوجه والجسم بها، ولكن على الرغم من فوائد ماء الورد للبشرة إلا أنه ينصح بعدم استخدامه مع بشرة الأطفال الحساسة، حيث أن معظم عبوات ماء الورد تحتوي على بعض المواد الكيميائية التي يمكن أن تسبب حساسية أو تهيج لبشرة حديثي الرضاعة.استخدام ماء الورد لمنع ظهور الشعر للمواليدتوجد طرق أخرى شائعة تستخدمها بعض الأمهات من أجل منع ظهور الشعر للمواليد منها استخدام لحم الأرانب في تدليك جسم حديثي الولادة وهي وصفة مصرية ليس لها أي فوائد بل لها الكثير من الأضرار على بشرة الأطفال، أو استخدام بعض الوصفات من الزيوت مثل وصفة زيت الزيتون والأرز وهي وصفة إندونيسية تعتمد على مزج زيت الزيتون مع الأرز المطحون، وإن كان ليس لها أضرار على جلد الرضع؛ إلا أنه يفضل عدم استخدامها تجنبًا لحدوث أي تهيج أو حساسية في الجلد.

استخدام دم الوطواط

معتقد شعبي قديم وبخاصة في الثقافة المصرية، ارتبط باستخدام دم الوطواط لمسح جسم الطفل، واستمده المصريون من الثقافة الرومانية قديمًا،  وارتبط ذلك بطائر الوطواط بسبب أنه الطائر الوحيد من وجهة نظرهم الذي لا يحمل شعر فوق جسده، وأن استخدام دمه في مسح المناطق الحساسة وبخاصة لدى الإناث يمنع ظهور الشعر لديهم في المستقبل، ولكن هذه الطريقة من المعتقدات الخاطئة التي لا تمت بأي صلة بالعلم أو الطب ويمكن أن تسبب الكثير من المخاطر لطفلك منها نقل الفيروسات وأنواع خطيرة من البكتيريا.

متى يستدعي ظهور الشعر الجسم استشارة الطبيب؟

بوجه عام الحالة غير خطيرة أو مقلقة، ولكن قد يتسبب كثافة الشعر على جسم حديثي الولادة في حدوث حالة من الترقب لاختفاء بصيلات الشعر من جسمه، ولكن بوجه عام عليكِ عدم استشارة الطبيب إلا في بعض الحالات ومنها:

  • استمرار الشعر على بشرة طفلك لفترة أكثر من ستة شهور إلى سنة.
  • زيادة طول الشعر أو كثافته.
  • تسبب الشعر الكثيف في حدوث حكة أو التهاب في الجلد.

متى يستدعي ظهور الشعر الجسم استشارة الطبيب؟

في هذه الحالات قد يستدعي استشارة الطبيب لفهم تفسير زيادة نموه ومعرفة إذا كان هناك سبب هرموني أو عضوي يتسبب في ذلك، ولكن باستثناء ذلك عليكِ تجنب استخدام أي طرق غير مأمونة النتائج لمنع ظهور الشعر عند طفلك الرضيع.

وختامًا عزيزتي الأم؛ ظهور شعر كثيف على بشرة طفلك المولود حديثًا ليس أمر مخيف على الإطلاق، وفي نفس الوقت لا توجد طرق تساعد على منع ظهور الشعر للمواليد، فهي حالة هرمونية بسيطة تنتشر بين نسبة كبيرة من الأطفال وتختفي مع الوقت، وفي حالة استمراره يمكنك استشارة الطبيب لتطمئني على صحة طفلك.

المصادر:

مام لافز بيست

هيلث لاين

فري ويل فاميلي

زر الذهاب إلى الأعلى