الولادة

نصائح قبل الولادة القيصرية | خوض تجربة لا تنسى خالية من المخاطر

لمجرد سماعك خبر أنتِ حامل من طبيبك، ومع شعورك الغارم بالفرحة ورغبتك في رؤية طفلك، يتداخل معه الشعور بالخوف والقلق مما هو قادم، ومن الأشياء التي سوف تشغل بالك هى ما نوع الولادة التي ستخضعين لها طبيعية أم قيصرية، لذا سنتحدث اليوم عن إحدى هذه الطرق، وهي الولادة القيصرية وأهم نصائح قبل الولادة القيصرية التي يجب اتباعها، وكيفية التفكير بصورة إيجابية للاستمتاع بالحمل والولادة معاً، تابعي معنا. 

ما هي الولادة القيصرية؟

الولادة القيصرية هي البديل للولادة المهبلية الطبيعية، يعمل فيها الطبيب بشق في البطن فوق الرحم بمنطقة العانة، ليخرج الجنين والمشيمة، وتبعاً لمنظمة الصحة العالمية، فإن مصر تجري الولادة القيصرية بنسبة 52%، وتتخذ المركز الثالث على مستوى العالم، ويستخدم بها نوعين من التخدير، التخدير الكلي وفيه تفقد المرأة الوعي تماماً، وله بعض بعض الآثار الجانبية، والتخدير الموضعى (النصفى) أو (النخاعى)، وفيه تظل المرأة  بكامل وعيها، ولكن لا تشعر بالنص السفلى من جسمها.

أنواع الولادة القيصرية

تنقسم الولادة القيصرية إلى نوعين، يعتمد كل نوع على طريقة وشكل الشق المستخدم فيها، وهما كالتالي:

  • شق عمودى علوى، وهو شق طولى يتم في مركز بطن الحامل، من السرة إلى أسفل البطن، ويعتبر شق كبير الحجم نسبياً.
  • شق سفلى، يتم أسفل البطن بصورة عرضية، ويعد أصغر في الحجم من الشق العموى العلوى، وهو الأكثر شيوعًا الآن. أنواع الولادة القيصرية

أسباب اللجوء إلى الولادة القيصرية

انتشرت الولادة القيصرية بصورة كبيرة في الفترة الأخيرة، يرجع ذلك لعدة أسباب منها، طلب شخصى من الحامل، أسباب طبية لحماية الأم والجنين وطمع بعض الأطباء في الجانب المادي لارتفاع أجرها، وفيما يلي سنذكر بعض الأسباب الأخرى ونصائح قبل الولادة القيصرية:

  • عيب خلقى لدى الحامل مثل ضيق عظام الحوض، وعدم قدرة الجنين على المرور دون أضرار.
  • في حالة الحمل بأكثر من جنين.
  • تواجد الجنين في الرحم بوضعية خاطئة.
  • وضع المشيمة الساقطة، وهي عدم قدرة الطفل على النزول للحوض، لتواجدها أسفل الرحم.
  • خوف الأطباء من انتقال بعض الأمراض لدى الأم للجنين مثل الهربس بالفيروس الحليمي.
  • عقد الحبل السري أثناء الولادة، أو التفافة حول الجنين.
  • عدم اتساع عنق الرحم، لعدم وجود انقباضات.
  • يوجد بعض الأمراض المزمنة التي تمنع حدوث أي مجهود، مثلما يوجد في الولادة الطبيعية مثل مرض القلب.
  • كبر حجم الجنين.
  • كبر سن الزوجة.
  • تكرار الولادة القيصرية بعد فترة زمنية قصيرة.

نصائح قبل الولادة القيصرية

عند سماع كلمة ولادة قيصرية، يأتى في بال بعض السيدات إنهن سوف يعانين وسيمرون بتجربة لا تنسى، ولكن معرفة ما هي الولادة القيصرية وما سوف تمرين به خلالها، والعمل ببعض النصائح قبلها وبعدها، سيساعدك ذلك على سرعة الشفاء والتعافي، والعودة لحالتك الطبيعية، من أبرز نصائح قبل الولادة القيصرية ما يلي:

نصائح عامة

يمكن لأي حامل اتباع بعض النصائح العامة قبل الخضوع للعملية القيصرية، من أبرزها ما يلي:

  • الاستعداد المادى قبل الولادة.
  • شراء بعض المستلزمات الجديدة لكِ ولطفلك.
  • ترتيب للرحلات والسفر مع أفراد الأسرة أو  الأصدقاء، أو حتى الذهاب للسينما والحفلات لعدم قدرتك علي القيام بتلك الأنشطة بعد الولادة أو الخروج بطفلك.
  • الحصول على قدر كافٍ من النوم والاسترخاء.
  • لا يجب على أطفالك مشاهدتك في هذا الوضع فلا يجب عليك أخذهم إلى المستشفى.
  • ضرورة توفير فوط صحية من النوع السميك في الأيام الأولى، وتكون بالقرب منكِ دائمًا، لوضعها بين الفخذين بعد الولادة. 

التحدث عن الوضع الصحي للحامل

لكي يتمكن طبيب التخدير من تقدير جرعة البنج المناسبة لك، يجب عليك إعطائه معلومات عن وزنك، ذكر التاريخ المرضى وإن كنتِ تعانين من أمراض سابقة أو في الوقت الحالى، الأدوية التي تتناوليها، كمية المنبهات التي تشربيها ومجموعة من الإجراءات الضرورية الأخرى من أهمها ما يلي:

  • عمل مجموعة التحاليل التي طلبها الطبيب وعدم ترك أي واحد منها مثل فصيلة الدم، نسبة الهيموجلوبين، وتتم بالقرب من ميعاد الولادة.
  • عمل اختبار رئتى الجنين لمعرفة إذا كان مستعد للولادة أم لا، وذلك إذا تمت الولادة قبل الأسبوع 39 نظراً لظروف صحية.
  • وجود حساسية لأي نوع من الأدوية.
  • عدم الإصابة بالزكام وما يصاحبه من احتقان الأنف والعكس.
  • عند تركيب القسطرة البولية، الثبات وعدم الحركة لتجنب الإصابة بأي جروح.
  • الذهاب إلى الحمام ومحاولة إفراغ الأمعاء.

الحفاظ على صحتك أثناء الحمل

اتباع عادات سليمة أثناء الحمل، ونظام غذائي صحي ليمد الجسم بالعناصر اللازمة له، يمنحك القوة والقدرة وعدم الخوف من الولادة، وسيزيد من الحفاظ على صحتك وصحة جنينك، فعليك اتباع الآتى:

  • تناول مكملات غذائية أثناء فترة الحمل.
  • منح جسمك قدر كافٍ من الراحة.
  • اتباع نظام غذائى سليم متكامل سيعوضك عن العناصر المفقودة من جسمك.
  • ممارسة بعض التمارين ذات المجهود البدنى الأقل مثل المشى والسباحة.
  • التحكم في انفعالاتك وعدم الشعور بالإجهاد.
  • الاهتمام بزيادة الوزن تجنبًا لحدوث أي مضاعفات أثناء وبعد الولادة.
  • ممارسة تمارين التمدد لمساعدة المرأة التخلص من تصلب جسمها، ومزاولته أثناء الحمل. 

الابتعاد عن الأطعمة الصلبة قبل العملية

الابتعاد عن الأطعمة الصلبة قبل العمليةيجب عدم تناول الأطعمة قبل العملية بثمانٍ ساعات على الأقل، حتى لا تشعري بالغثيان أو يحدث مشاكل بالرئة، وتلك أحد أهم نصائح قبل الولادة القيصرية، ولكن يمكنك تناول أطعمة طرية سهلة الهضم مثل:

  • اللبن الرائب (الزبادى) يمكنك الحصول على قدر كافٍ من الطاقة التي تحتاجها الحامل أثناء الولادة، لاحتوائه على نسبة عالية من السكريات والنشويات.
  • الفواكه أيضًا تساعد على إمدادك بالطاقة، وإحساسك بالانتعاش، ويعتبر الموز من أهمها.
  • المكرونة تتشبع بقدر عالٍ من الكربوهيدرات اللازمة لعملية الولادة، حيث تناول قدر كافٍ منها تمد الجسم بالكربوهيدرات لمدة تصل إلى سبع ساعات متواصلة.
  • حساء الدجاج من الأكلات الشعبية في تراثنا، ووجبة سهلة الهضم، دافئة، مغذية، ولكن يجب تناولها قليلة الملح، حتى لا تشعرك بالعطش، وممكن أن يؤدي زيادة الملح إلى ارتفاع ضغط الدم.
  • شرب العصائر الطبيعية الخالية من المواد الحافظة، والإكثار من شرب السوائل بشكل عام، للمساعدة على عدم التعرض للجفاف أثناء الولادة.

الاستحمام قبل العملية

من الضروري الاستحمام قبل العملية مستخدماً صابون مطهر قاتل للبكتيريا والجراثيم، ليعمل على نظافة الجسم، والتخلص من أي أوساخ على الجلد، وخاصةً المنطقة التي سيتم بها شق العملية (من مركز البطن أو السرة وحتى أسفل البطن أو منطقة العانة بشكل عمودى وما حولها) لتجنب حدوث التهابات أو عدوى أثناء أو بعد الجراحة.

معرفة طرق غلق الجرح

يجب عليك معرفة الأسلوب المستخدم في غلق جرح الولادة القيصرية، وذلك لمعرفة مكان ظهور الندوب، والقدرة على إخفائها، حيث يغلق الطبيب الجرح بثلاثة، سنتحدث عنها بالتفصيل فيما يلى:

  • الكباسات، إذ يحرص الطبيب على تقريب شقي الجرح لبعضهما واستخدام دباسة الجلد لتثبيتهما، وتعتبر من أكثر الطرق استخدامًا بين الأطباء.
  • الغرز حيث أثبتت الدراسات أن السيدات اللاتي استخدمن تلك الطريقة، لم يتعرضن لأي مشاكل مع الجرح، حيث يستخدم الطبيب الإبرة والخيط لغلق الجرح.
  • الصمغ، تفضل معظم النساء تلك الطريقة، لعدم ترك الجرح لندب بارزة.

تحول الجرح إلي ندب

كل ما يحتاج إليه جرح القيصرية بجانب العناية والعلاج هو الوقت، فيمكن أن تمر العملية بسلام، ويمكن أن يقوم الجسم برد فعل مبالغ يؤدى لظهور ندب ظاهرة ويزداد نسبته في السيدات أصحاب البشرة الداكنة، وصغار السن، ويوجد نوعان من الندب:

  • الجدرة وهي تصبح أكبر من حجم الجرح الأصلى، نتيجة تمدد نسيج الجرح أكبر من حجمه.
  • الضخامى وهي ندبة قاسية وظاهرة، بسبب تلف الجرح بصورة كبيرة.

طرق جمالية للعناية بالندب

يبدأ جرح القيصرية في الالتئام وعدم الشعور بألم بعد مرور أسبوعين، ويحتاج حوالي من 6 أسابيع إلى 3 شهور، ويمكن استخدام تلك الطرق لتقليل المدة:

  • استخدام ملصقات السيلكون، حيث يمكن البدء بها بعد 3 إلى 4 أسابيع بعد الجراحة، فهى تساعد على سرعة التئام الجرح، وتعمل أيضاً على ترطيب ونعومة الجلد.
  • استعمال هلام السيليكون والكريمات، يتم دهنها على الجرح مباشرةً، ولا يوجد بينها وبين نوع الجرح أي علاقة.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة.طرق جمالية للعناية بالندب

وعندما لا تصلح تلك الطرق في إخفاء الندب، يمكن التدخل بطرق خارجية أخرى منها:

طرق غير جراحية

يعد العلاج بالليزر أحد تلك الحلول، حيث يتم عمل 3 إلى 4 جلسات تعمل على إزالة لون الندبة وتحسين ملمسها، ويمكن استخدام حقن الستيرويد كل شهر ولمدة 3 إلى 6 أشهر، حيث يتم حقنه للحد من الالتهابات وتسوية الجرح بالجلد المحيط.

طرق جراحية

إذا لم تتحسن الندب خلال 6 إلى 12شهر، وهي المدة التي يتطور فيها الجرح تلقائى، وإهمالك لنصائح قبل الولادة القيصرية، يمكن التدخل الجراحى عن طريق إعادة تشكيل الجرح، حيث يتم خلاله إزالة طبقة الجلد الميت حول الندبة، ثم خياطة الجرح الجديد بتمكن أفضل، شد البطن أيضًا يعتبر من طرق إخفاء الندب، عن طريق إزالة الدهون المتراكمة في البطن وشد الجلد.

تجنب حلق العانة والبطن قبل الولادة

 قد تسبب ملامسة بعض الأدوات الطبية للجلد أثناء العملية الإصابة بالالتهابات، فلا يجب حلق البطن والعانة قبل العملية، لأنه سوف يزيد الإصابة بالالتهابات بصورة كبيرة، وقد يعرضك أيضًا للإصابة ببعض الجروح، لعدم مقدرتك للوصول للمنطقة المرغوبة، ويمكنك استخدام طرق أخرى مثل الشمع.

تسكين الألم

هناك عدة طرق مستخدمة لتسكين الألم بعد الولادة، فلابد من سؤال طبيبك عن أفضل الطرق لحالتك، وخصوصاً عند زوال مفعول المخدر.

إعداد الطعام وتنظيف المنزل

في الفترة القادمة سوف تستقبلين ضيف جديد على أسرتك ومنزلك، فيجب عليكِ الاستعداد النفسى وتجهيز منزلك قبل الوقت المحدد حتى لا تصابى بالتوتر والضغط فيجب اتباع نصائح قبل الولادة القيصرية:

  • قومى بتحضير حقيبة لك ولمولودك، ولا تنسي وضع بعض الملابس الإضافية، فربما تزداد مدة إقامتك في المستشفى.
  • أزيلي شعر العانة وليس حلقه.
  • احرصي على شراء مستلزمات بيتك لما يحتاجه لمدة طويلة حتى لا تضطري للنزول وأنتِ في فترة النفاس. 
  • إعداد بعض الوجبات ووضعها في الثلاجة، ليكون من السهل عليك تحضيرها بعد ذلك.
  • اطلبي من أحد أفراد العائلة أو زوجك وأولادك مساعدتك على تنظيف البيت، لعدم قدرتك على التحرك والقيام بالواجبات المنزلية لبعض الوقت.
  • استخدام بعض الكريمات المرطبة لإعداد نفسك للرضاعة الطبيعية.
  • حتى لا تملي في الفترة الأولى بعد الولادة من السهر والرضاعة، يجب تجهيز مجموعة من الأفلام أو الكتب، أو القيام بإحدى هواياتك.

نصائح قبل الذهاب للمستشفى

إذا تم التأكيد على القيام بولادة قيصرية، فيجب على الطبيب تحديد موعد للولادة من الأسبوع الأول من الشهر التاسع، ويجب عليك قبل الذهاب للمستشفى في اليوم المحدد القيام بالآتي:

  • أخذ حمام دافيء يعمل على تقليل التوتر والاسترخاء.
  • ضرورة وجود وسيلة مواصلات مريحة، تأخذك إلى المستشفى وإحضارك منها بعد العملية.
  • الاتصال على الطبيب للتأكد من عمل اللازم بالمستشفى والتعاملات الورقية اللازمة.
  • مراجعة حقيبة الولادة والتأكد من وجود كل ما تحتاجينه أنت وطفلك.نصائح قبل الذهاب للمستشفى
  • التأكيد على الشخص الذي سيرافقك، سواء كان زوجك أو والدتك لتقديم العون والدعم المطلوب.
  • اختيار طبيب أطفال متمكن لعرض الطفل عليه بعد الولادة مباشرةً.
  • الاستعداد النفسى والذهنى والعمل بنصائح قبل الولادة القيصرية من أهم الاستعدادات التي تساعد المرأة على خوض تجربة إيجابية سعيدة والتمتع بها.

نصائح نفسية

سواء كان اختيار الطبيب إجراء ولادة قيصرية، لظروف خارجة وللمحافظة عليك أنت وجنينك، أو كان اختيار منك بمحض إرادتك، فيجب عليك عدم التفكير في كيفية إجراء العملية، والمدة المستغرقة، فكل ما يهمك هو الخروج بطفلك بين ذراعيك والاستعداد النفسى لذلك والقيام بالآتي:

مفهوم الولادة المثالية

تواجه المرأة خلال فترة الولادة الكثير من التقلصات والانقباضات لساعات طويلة، ولا يساعد ذلك في الحصول على المطلوب، ويمكن الإصابة ببعض المشكلات، في الولادة القيصرية من الممكن أن تكون سبب رئيسى في الإصابة في اكتئاب ما بعد الولادة، فيجب على الحامل تجنب لوم نفسها، وتحميلها فوق طاقتها، ويمكن التغلب على ذلك عن طريق اختيار طبيب تثقين به وبقدراته، ليتمكن من تلبية متطلباتك ومتطلبات طفلك أثناء عملية الولادة، ولذلك يجب أن تزيلى الشكل المثالى للولادة الذي تنقله لنا الأفلام والمسلسلات.

التحدث عن مخاوفك

لكي تشعرى بالراحة ويطمئن قلبك، يمكن أن تتطلبى من طبيبك أن يشرح لك بشكل مفسر، مايحدث قبل العملية وخلالها وبعدها أيضًا، وعن أفضل أنواع التخدير، وأيهما أقل في مخاطره، وطرق استخدامها لتجنب الشعور بألم أثناء الولادة، واختيار أفضلهم تبعاً لحالتك بمشورة الطبيب، وأهم النصائح قبل الولادة القيصرية، وعن الأسباب التي تجعلها هي الحل الوحيد.

الاستعداد العقلي

يجب عليك إدخال جسمك وعقلك في حالة من الهدوء والسكينة، و لتتمكنى من فعل ذلك، يمكنك ممارسة تمرين اليوجا، أو ببساطة تخصيص وقت يتراوح بين  10 إلى 20 دقيقة يومياً للتركيز على راحة بالك. 

التخطيط المسبق

يمكنك تحديد إذا كنت بحاجة إلى دعم معنوى إضافى من بعض الأصدقاء أو أفراد العائلة، حتى لا تشعرى بالوحدة، وتحديد أيضًا إذا كنت ترغبىن في بقاء طفلك بجانبك، لتتمكنى من إرضاعه بعد إفاقتك، ولكن يجب التأكد من تعليمات المستشفى مسبقاً وهل تسمح بذلك، وفي بعض الحالات يترتب ذلك على حالة الأم والطفل أولاً، فإذا كان الوضع على ما يرام فيمكنك فعل ما ترغبين به، وحصولك على تجربة أكثر إيجابية.

الصلاة والدعاء

يجب عليك قبل الولادة القيصرية القيام بالصلاة، وتلاوة بعض الأدعية، حيث تساعد على تهدئة التنفس والعقل عن طريق السيطرة على الهرمونات المسببة للتوتر مثل الأدرينالين والكورتيزول، فيتمكن الأكسجين الدخول بكثرة داخل الجسم، حتى وإن طرأت الولادة القيصرية ولم يكن مخطط لها.

اكتشاف كل ما يخص الولادة القيصرية

يجب أن تزيدى من قراءتك، وجمع معلومات عن الولادة القيصرية ومراحلها من مصادر مؤكدة، وسؤال بعض المقربات منك اللاتي مررن بنفس التجربة، ويمكن أيضًا استخدام الإنترنت للبحث عن بعض التجارب الإيجابية أيضًا، ومعرفة نصائح قبل الولادة القيصرية، ولا تضخمى الخوف بداخلك فعدم معرفتك ما يحدث في الولادة القيصرية هو ما يزيد خوفك.

الحفاظ على الثبات

تملك قدر كبير من الخوف منك، قد يدخلك في مشاكل أنت في غنى عنها، مثل زيادة ضربات القلب، ارتفاع ضغط الدم، ولكن حين تتمكنىن من الثبات العاطفي، سيصبح لديك المقدرة على تنظيم التنفس والتحكم بالألم أثناء الولادة.

لا تشاهدى فيديوهات واقعية عن الولادة

لا تشاهدى فيديوهات واقعية عن الولادةعند محاولتك اكتشاف معلومات عن الولادة القيصرية، وكيفية حدوثها، قد تصابين بالخوف الشديد، وسوف يتضخم الوضع إن كنت من الذين يخافون من منظر الدماء، فلا يجب مشاهدة أي فيديوهات عن هذه الجراجة.

التحدث مع نفسك وجنينك

تحدثى مع نفسك وتذكرى مدى تحملك وقوتك على تخطي تلك التجربة، وذكرى نفسك ببعض التجارب الإيجابية التي مرت بنفس الوضع، وأن حالتك ليست نادرة، وإنما الولادة القيصرية تتم في الكثير من الحالات، تحدثى مع طفلك، لتشعرى أنك لست وحيدة في تلك الظروف وإنما يوجد من يشاركك ثانية بثانية، ويمدك بالقوة والشجاعة، إذ أن هذا هو السبيل الوحيد لرؤية طفلك بجانبك.

عند اتباع نصائح قبل الولادة القيصرية بصورة صحيحة، سوف تحصلين سيدتى على تجربة لا تنسى خالية من المخاطر، حتى وإن واجهتِ بعد الآلام خلالها، ولكن رؤية طفلك معافى بين ذراعيك سوف تنسي الدنيا وما فيها، ويصبح هو همك الشاغل.

في الختام يجب عليكِ اتباع النصائح التي ذكرناها أعلاه للحصول على تجربة ولادة إيجابية، خالية من المضاعفات وأن تشعري بالأمان، فأول ما يشغل بالنا هو صحتك وسلامة جنينك، فعند رؤيته بين يديك، ستنسين تلك الآلام وتشعرين بالسعادة لشوقكِ إليه طوال التسعة أشهر.

المصادر:

أتسوميد

بارنتس

فري ويل فاميلي

زر الذهاب إلى الأعلى