نصائح للحامل

نصائح للحامل في الأسابيع الأولى | لحمل سليم وبدون متاعب

أهلاً بك في عالم الأمومة! لعلك عرفت الآن وفرحت لهذا الخبر السعيد، وتحتاجين نصائح للحامل في الأسابيع الأولى لاجتياز هذه الفترة بسلام وتحملين بين أذرعك بضع منك، بجسده الغض، وتلامسين بشرته الحانية وتشتمين أنفاسه التي ملأت عبقها روحك وقلبك وعالمك، نعم فالأم تشعر بوليدها منذ اللحظة الأولى، وبالرغم من أن الأمر لا زال مبكرًا جدًا، إلا أن الأسابيع الأولى من العمر وقت حاسم يترتب عليه الأمور التالية ويتوقف عليه نجاح الحمل، تابعي معنا عزيزتي تجدي ما يفيدك!

نصائح للحامل في الأسابيع الأولى

تفتقر الحامل وخاصة البكر للتعرف على النصائح الثمينة والصحيحة التي تفيدها وتنعكس كذلك بالفائدة على الجنين، حيث تحتاج لمعين ورأي صائب بعيد عن خرافات الحمل الكثيرة والتي ربما تحتمل الكثير من الخطأ ويمتزج بها الأهواء والأقاويل القديمة، ربما تضرك صديقتك عند تمرير نصيحة أو تجربة أفادتها في وقت سابق، ولكنها لن تجلب لك سوى الضرر الجسيم، كل حمل له حالات منفردة، لذا ننصحك بمراجعة طبيبك للوقوف على صحة المعلومة وهل هي مناسبة لحالتك الصحية أم لا.

المتابعة الطبية

ينبغي على المرأة فور إجراء اختبار الحمل أن تقوم بزيارة طبيب النساء والتوليد وأن تختاره بعناية، يجب أن يكون متمكن في مجاله كما يجب أن يكون مشتهر عنه الإخلاص، وأن يكون له باع طويل وخبرة كذلك في أمور الولادة والمتابعة الجيدة، من الضروري أيضًا اختيار طبيب قريب من منزلك حتى يتسنى لك المتابعة الدورية دون حجج أو أعذار، كما يتيح لك أيضًا سرعة الوصول له إذا حدث أمر طارئ، كل ذلك يجب أن يكون مدروس ومرتب قبل زيارة الطبيب حتى لا تضطري للذهاب لطبيب آخر في منتصف الطريق أو اهتزاز الثقة بينكما.

متابعة الضغط بصورة منتظمة مع  قياس الوزن كذلك يساعد في التعرف على الحالة الصحية للأم، القيام بإجراء تحاليل طبية تسهل على الطبيب متابعة حالتك الصحية، كما يساعد في معرفة الأمراض التي من الممكن أن تكون مصابة بها وقد تؤثر على الجنين بالتبعية، ومن أشهر التحاليل الطبية ما يلي:

تجنبي الأعمال الشاقة

تعتبر هذه النصيحة من بديهيات الأمور ولهذا جعلناها على رأس النصائح للتأكيد على أهميتها، فلا أحد ينكر الدور الكبير الذي يلعبه الرحم في احتضان الصغير وتوفير سبل الغذاء والأمان، ولك يتم تفعيل ذلك ينبغي توفير المقومات لذلك، عليك بتجنب الأعمال التي تزيد من الضغط على عضلات الرحم وتؤدي إلى تحفيز الطلق وتعزيز وتيرة الانقباضات، ودائمًا امتنعي عن حمل الأثقال والقفز من أماكن  مرتفعة، مع تجنب الركض والصعود لأعلى الخزانات حتى لا تعرضي نفسك وجنينك للخطر، لا يجب الامتناع تمامًا عن ممارسة الأعمال المنزلية اليومية ولكن في المقابل لا تهلكي نفسك في مزيد من الأعمال المجهدة.

اعتمدي وقت كبير للراحة

اعتمدي وقت كبير للراحة

كلما سمحت الظروف اعط لنفسك وقت كبير لتنعمي بالراحة والسكينة، اعط لذاتك لحظات من الاسترخاء والاستجمام، بفعل الهرمونات والتغيرات التي تحدث لتناسب الحمل وتهيأ جسمك لاستقبال الجنين وتدعيمه بالغذاء وكفالة النمو الصحي والتطور السليم، من اتساع الأوردة وزيادة حجم الدم، كل ذلك يسبب مزيد من الوهن والتعب الشديد لأم لذا لابد من الاسترخاء كلما سنحت لك الفرصة، وهذه من أهم نصائح للمرأة الحامل في الأسابيع الأولى.

امتنعي عن السفر لمسافات طويلة

هذه  نصيحة أخرى من نصائح للحامل في الأسابيع الأولى بمجرد علمك بالحمل قومي بإلغاء برامج سفرك في الحال، حيث تؤثر الحركة وهزات السيارة أو القطار على ثبات الجنين داخل الرحم، كما تعرض الجنين لـ الإجهاض في الشهر الأول أو أقل تقدير إصابة الحامل بالإجهاض المنذر، قد يمنعك الطبيب من قيادة السيارة حسب حالتك الصحية ووضع الجنين، امتنعي كذلك عن التنقل بسيارات غير مريحة أو المرور في طرق غير ممهدة.

ابتعدي تمامًا عن الطعام المملح

من أخطر ما يكون أن تصاب الحامل بارتفاع ضغط الدم، حيث يكون هذا بداية الإصابة بتسمم الحمل ومضاعفاته الخطيرة التي قد تصل إلى وفاة الأم والجنين، وأولى خطوات ارتفاع الضغط تناول الطعام المملح؛ حيث يزيد الصوديوم المتوافر في الملح من ارتفاع ضغط الدم بصورة كبيرة وفعالة، تجنبي زيادة كمية الملح المضاف في الأكل واستبدليه بالتوابل والمنكهات الطبيعية، كذلك عدم تناول الأطعمة المملحة مثل المخللات والجبن المملح المعتق والأسماك المملحة مثل الفسيخ والرنجة.

  تجنبي تناول الطعام النيء

طهي الطعام وسيلة فعالة في القضاء على البكتريا والمواد الضارة التي تنمو بداخله في معزل عن عيون الإنسان، والتي قد تسبب الأمراض الكبيرة الضارة بالحامل والجنين والتي تصل إلى التسمم الغذائي، ابتعدي تمامًا عن تناول الطعام غير المطهي أو نصف المطبوخ أو منتجات الألبان المصنعة من لبن غير مبستر أو غير مغلي والقائمة في ذلك كبيرة جدًا مثل الجبن المعتق والقريش، والسوشي والأسماك النيئة واللحوم نصف المطهية، والوصفات الباردة التي يدخل البيض النيء ضمن مكوناتها مثل المايونيز وغيرهم.

تجنبي المواد الغذائية المحفوظة

ينبغي على الحامل تناول الطعام الطازج، وتجنب الأكل الممنوع للحامل في الشهر الأول مثل الأطعمة المحفوظة والمعلبة والتي تمتلأ بالمواد الكيميائية الضارة والتي تؤثر على صحة الأم والجنين، وتسبب الضرر البالغ والكبير، لذا استبدلي الطعام المباع في المجمعات التجارية بشراء الطعام الطازج وجهزيه في المنزل يوميًا، مع ضرورة البعد عن العصائر المعلبة المزودة بالمنكهات والألوان الصناعية، كذلك الحلويات والبسكوتات رديئة الصنع أو مجهولة المصدر، والتي تحتوي على زيوت مضرة ودهون مهدرجة، وهذه أهم الـ نصائح للحامل في الأسابيع الاولى.

تناولي الخضروات والفاكهة

لا شيء يعادل كوب من العصائر الطازجة الذي يعود على الجنين بمزيد من الفوائد الكبيرة، ستدخلين وقتها في جو من البهجة والسعادة والراحة، حيث تكون الفواكه وجبة غذائية قائمة بذاتها تفيد الجسم وتمنحه قدرة كبيرة على مواجهة التغيرات التي تعصف به استعدادًا للمولود الصغير،ويجب عليكى معرفة قائمة الفواكة المفيده في الشهر الأول من الحمل وفيما يلي نوضح الفوائد الكبيرة والتي تعود عليك خلال اتباع نظام غذائي يعتمد بشكل أساسي على هذه النوعيات عالية القيمة الغذائية.

أهمية الخضروات والفاكهة للحامل

تناول الخضروات والفاكهة أكبر الـ نصائح للحامل في الأسابيع الأولى، حيث تحتوي على العديد من الفيتامينات الهامة للجسم كما تزود وتعزز الدم الواصل للجنين وتزيد من قيمته وكفاءته وقدرته الكبيرة على تزويد الجنين بالمغذيات؛ يمكنك إدراج طبق كبير من السلطة يوميًا وعلى كل الوجبات للاستفادة المثلى، مع اعتماد الفواكه بأنواعها كوجبات جانبية أو وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية وأن تحل محل الحلويات أو السناكس المضرة، وفيما يلي عرض لأهم هذه الفوائد:

أهمية الخضروات والفاكهة للحامل

  • تزيد من مناعة الجسم وتقوي مناعة الطفل بفضل مضادات الأكسدة.
  • تفيد الحامل بضبط ضغط الدم وتقلل من فاعلية نمو الجذور الحرة والخلايا السرطانية.
  • تفيد كذلك في إكساب البشرة الحيوية والنضارة.
  • كما تحمي الشعر من التقصف والسقوط والهيشان
  • وتخفض من ضغط الدم بفضل البوتاسيوم والمغنسيوم.
  • تعمل على تقليل الإمساك عند الحامل بفضل الألياف الموجودة بداخله.
  • تنشط الدورة الدموية وتزيد من تدفق الدم للجنين.
  • تحسن من الهضم بصورة كبيرة.
  • تخفف من حدة الغثيان والدوار والدوخة.
  • تساعد على ضبط مستويات السكر في الدم.
  • وتمد الحامل بكميات وفيرة من الكالسيوم.
  • تحتوي على كميات كبيرة من الحديد الذي يقي من الأنيميا وفقر الدم.
  • كما أن الخضروات تعتبر وجبات غذائية خفيفة تقلل من حرقة المعدة وتخفف من حدة الغثيان الذي يلازم الحامل خلال الأسابيع الأولى.
  • تقوي النظر وتزيد من فاعلية انقسام الخلايا البصرية لدى الجنين بشكل سليم.

الانتباه لكميات الطعام

كما ننادي دائمًا بضرورة تناول الحامل كميات كافية من الطعام حتى تتجنب نقص وزن الجنين أو إصابتها بالهزال والضعف الشديد، يجب أيضًا أن تتجنب الأطعمة غبر المفيدة والتي تسبب لها الزيادة الكبيرة في الوزن، حيث تؤثر السمنة على الأم وعلى عضلاتها كما تزيد من حجم البطن والضغط على عضلات الحوض والفخذين الأمر الذي يصعب من حركتها بشكل كبير، يؤثر الوزن الزائد أيضًا على العمود الفقري ويصعب من استكمال الحامل للولادة الطبيعية، تجنبي تناول الأطعمة التالية بكميات كبيرة:

  • الحلويات والسكريات الزائدة عن الحد.
  • تناول النشويات بكميات كبيرة مثل الخبز والأرز والمعكرونة.
  • تناول البطاطس المقلية.
  • الأطعمة السريعة المزودة بالدهون غير المفيدة مثل السجق والهامبرجر.
  • استخدام الدسم الصناعي.

عدم مخالطة المدخنين

بالتأكيد تعرفين الضرر الواقع عليك وعلى الجنين، ولا داعي للتأكيد على الضرر الكبير الذي يعود عليك جراء هذه الفعلة الشنعاء، وعلى جنينك بالتبعية، إذا كنت أقلعت عن التدخين، هناك شيء يعادل الأمر خطورة بل ويفوقها إذا كنت لا زلت تخالطين المدخنين أثناء ممارسة هذه العادة السيئة، فالتدخين السلبي أو استنشاق عوادم ومخلفات المدخنين والهواء المعبأ بالنيكوتين وثاني أكسيد الكربون  يلحق الضرر بجنينك ومن أهم مضاعفاته الإجهاض، تجنبي مخالطة المدخنين واستنشقي الهواء النقي المعزز بالأكسجين لصحتك وصحة جنينك، هذه أهم نصائح للحامل في الأسابيع الأولى.

تجنب مراكز الأشعة الطبية

إذا كنت مرافقة لأحد المرضى أو كنت طبيبة أو تعملين في مراكز التصوير بالأشعة السينية أو أي تقنيات أخرى عليك بالتوقف فورًا عن العمل، حيث أن هذه الأشعة تسبب تشوهات الأجنة خاصة في الأسابيع الأولى من عمر الحمل، وقد يساهم الأمر في حدوث الإجهاض، إذا كنت تعانين من أي مرض يستوجب التصوير بالأشعة عليك إخبار الطبيب بعمر الحمل.

تناولي الأطعمة الغنية بالحديد

يالطبع تحتاج الحامل لطعام متوازن لا يجب استثناء أي نوع أو أي فصيل من الطعام، ولكن تحتاج الحامل وبكثرة للحديد لتزويد كفاءة الدم وتعزيز الدم المنقول للمشيمة للاستفادة المثلى، نظرًا لزيادة حجم الدم تتزايد حاجة الحامل للحديد بنسبة تصل لضعف احتياجات المرأة العادية، يمكنك تأمين احتياجك للحديد عن طريق تناول وجبات تحتوي على الحديد، بالطبع سيصف لك الطبيب في النصف الثاني من الحمل كبسولات للحديد هذا في حال كانت نسبة الهيموجلوبين جيدة أو تنقص عن المعدل الطبيعي ثلاث أو أربع درجات، أما ما دون ذلك سيعرضك لحقن وريدي أو عضلي بالحديد، ومن أشهر الأطعمة الغنية بالحديد للحامل.

  • الكبد البقري وكبد الدجاج.
  • الموز والتفاح.
  • الحبوب الكاملة والبقوليات.
  • الباذنجان.
  • السبانخ.

تأمين احتياجك من البروتين

كما أسلفنا الذكر حاجة الحامل الملحة لكل أنواع الطعام والفيتامينات، لكن تحتاج الحامل بشكل كبير للبروتين للحفاظ على خلاياها أثناء التغيرات الكبيرة التي تحدث لجسمها جراء الحمل، كذلك حاجة الجنين للبروتين لتأمين نمو وانقسام خلايا أعضائه بشكل سليم، فلا يخفى على أحد أن انقسامات الخلايا العصبية لدى الجنين تحتاج لنسب جيدة من البروتين حتى يحد ذلك من ظهور العيوب التكوينية وحدوث التشوهات، يمكنك كذلك الحصول على البروتين من هذه الأغذية:

تأمين احتياجك من البروتين

  • جميع منتجات اللحوم الحمراء.
  • اللحوم الداجنة و البيض.
  • جميع أنواع البفوليات وعلى رأسها العدس.
  • زبدة الفول السوداني.
  • المكسرات.

تناول الطعام الغني بالألياف

أحد أشهر الأعراض السيئة والمؤلمة للحامل إصابتها بالإمساك، حيث تعاني الحامل من تيبس الفضلات وتجد صعوبة في التبرز والتخلص منها، الأمر الذي يسبب لها شعور بعدم الراحة، والمغص الشديد وعدم الرغبة في تناول الطعام مجددًا بسبب شعورها بالامتلاء، ناهيك عن الانتفاخ الشديد والغازات، ومن أسوء التطورات المزعجة التي تصيبها كذلك حدوث ما يسمى بالناسور الشرجي أو البواسير، يساعد تناول الطعام المليء بالألياف في تسهيل حركة الأمعاء يقلل من الإمساك ويساعد على التبرز بصورة سليمة، ومن أهم صنوف الطعام الغنية بالألياف والتي تقلل من الوزن الزائد للحامل:

  • الخضروات والفواكه.
  • الحبوب الكاملة مثل الذرة والشوفان والقمح الكامل.
  • البقوليات بكل أنواعها.

لا تفوتي كوب الحليب

من الضروري أن تزيد الحامل في الشهر الأول نسب الكالسيوم الذي تحتاجه لتدعيم نمو العظام وكذلك وقاية الأم نفسها من مخاطر نقص الكالسيوم على العظام والأسنان لا يجب بأي حال من الأحوال تفويت كوب الحليب للحامل في الصباح والمساء، ولحسن الحظ يمكنك تناول منتجات الألبان بدلًا من الحليب مثل الجبن والزبادي واللبن الرائب وغيرها، كما يمكنك خلط عدد من العصائر الطازجة بالحليب للهروب من رائحة الحليب غير المرغوب به عند كثير من الحوامل، وهذا يعتبر من أهم الـ نصائح للحامل في الأسابيع الأولى.

تناول أقراص حمض الفوليك

إذا خرجت من هذا المقال ولم تستفادي إلا بهذه النصيحة فنحن الفائزون، حيث يعتبر حمض الفوليك في الأسابيع الأولى من الحمل مفيد للحامل ويجنبها مخاطر عديدة لها ولجنينها، ونظرًا لـ فوائد حمض الفوليك للحامل العديدة قد يطلب الطبيب تناول أقراص حمض الفوليك عند التفكير بالحمل بثلاث شهور سابقة للحمل، ولا يقتصر اعتماد الحامل على تناول حمض الفوليك عن طريق تناول الأطعمة الغنية به، بل يمتد الأمر للاستفادة به عن طريق الأقراص الدوائية، وفيما يلي نقدم لك أهم المأكولات الغنية بحمض الفوليك:

  • الكبدة.
  • اللحوم الحمراء.
  • الخضار الورقي.
  • السبانخ.
  • البرتقال.
  • المكسرات.
  • البقوليات.
  • الفواكه.
  • البيض.

التخلي عن الأحذية غير المريحة

بمجرد معرفة الأم بخبر حملها ينبغي عليها الاهتمام بما تأكل وبما تشرب، بل يرتبط الأمر كذلك بما ترتدي، ربما تزيد الأحذية ذات الكعب العالي من آلام فقرات العمود الفقري أو قد تعرقل حركتك أثناء المشي والتعرض للسقوط وتعريض الجنين للخطر، اختاري الأحذية المريحة والمسطحة لتحقيق أمانك.

ممارسة الرياضة المناسبة للحمل في الأسابيع الأولى

لا يعني حملك في الشهر الأول أن تمتنعين تمامًا عن الحركة، ولكن ممارسة تمارين مناسبة للحامل في الشهر الأول مفيدة جدًا وتعمل على تنشيط الدورة الدموية وتساعد في تنشيط ذهن الحامل وتقوية عضلاتها وترتيب الأفكار وتبعث على الراحة والاسترخاء، كما تمنع الشد العضلي الذي يصاحب الأم خلال شهور حملها التسع، على أي حال ينبغي قيام الحامل باستشارة الطبيب حيث أنه الوحيد المسئول عن تحديد الضرر أو النفع الذي يعود من أداء الرياضة، حيث تمتنع الحامل التي تعاني من سابقة الإجهاض من الرياضة كذلك نوعية الرياضة نفسها لابد أن يحددها الطبيب.

ممارسة الرياضة المناسبة للحمل في الأسابيع الأولى

العلاقة الزوجية

ربما يحذر طبيبك من ممارسة العلاقة الزوجية خاصة في الأسابيع الأولى بسبب عدم ثبات الجنين، واحتمالية تعرضه للإجهاض، أو حدوث نزيف بسيط الأمر الذي يؤثر على الجنين وفتح عنق الرحم، ينبغي متابعة الأمر مع طبيبك، ولكن امتنعي تمامًا عن العلاقة الزوجية في حالة حدوث نزف بسيط من المهبل أو تعرضك للإجهاض المنذر أو كنت تعانين من سابقة إجهاض لمرة أو أكثر.

التوقف تمامًا عن تناول الأدوية

يعتبر تناول أي دواء حتى ولو فيتامين خطر كبير قد يودي بحياة جنينك، أو ولادة طفل بعيوب تكوينية أو تشوهات، لا تقدمي على تناول أي دواء بدون استشارة الطبيب، ولكن في حالة تناولك علاج بانتظام أو علاج لمرض مزمن عليك بمناقشة الأمر مع طبيب النساء ومع طبيبك الذي وصف الدواء وإخباره بحملك ليقرر اللازم، وهذه واحدة من الـ نصائح للحامل في الأسابيع الأولى.

عدم ملامسة القطط

إذا كنت تربين القطط في منزلك يجب أن تتخلي عن وجودها، يمكنك إهداء القطة لأحدى صديقاتك أو أقاربك حتى بعد الولادة، حيث أن القطط تحمل ميكروب أو فيروس يمكنه أن يلحق لك الضرر ولجنينك، حيث يتسبب في الإجهاض بل أحيانًا الطبيب ينصح بعدم تربية القطط قبل التخطيط للحمل حيث أن هذا الفيروس يساهم بنسبة كبيرة في تأخر الحمل.

التعرض للشمس

لا غنى عن التعرض للشمس للاستفادة من فيتامين د ودوره الكبير في تعزيز امتصاص الكالسيوم، كما ينعكس دور فيتامين د على الحامل وعلى الجنين وتحسين انقسام الخلايا، كما تفيد الشمس في تحسين الحالة النفسية للحامل حيث تفيد في تجديد النشاط وتبعث على الحيوية والنشاط، كما يفيد الهواء المنعش في تجديد الخلايا وإنعاش الجلد والبشرة والإقبال على الحياة، وهو يقلل من أعراض الحزن والاكتئاب أحد أهم الأعراض سوء في الحمل، وخاصة في الأسابيع الأولى.

تجنب المشروبات الممنوعة للحامل في الشهر الأول

هناك عدة مشروبات يحذر على الحامل تناولها حيث تسبب لها العديد من الأمراض والمشكلات والتأثيرات السلبية عليها وعلى جنينها، ويعتبر ذلك ضمن نصائح للحامل في الأسابيع الأولى ونذكر لكم عدد من هذه الصنوف كتالي:

تجنب المشروبات الممنوعة للحامل في الشهر الأول

  • يعتبر شاي الزعتر من أكثر المشروبات الممنوعة للحامل.
  • تجنبي شرب مغلي الحلبة حيث يساعد على فتح الرحم.
  • تعتبر القرفة أولى الأعشاب الممنوعة للحامل.
  • عصير الأناناس يحتوي على محفزات الطلق ويؤدي لحدوث الإجهاض.
  • تؤثر المشروبات الغازية والكحولية على صحة الجنين.
  • تؤثر المشروبات الغنية بالكافيين على نمو الجهاز العصبي لدى الجنين.
  • تجنبي شرب النعناع والشيت والبقدونس بدون استشارة الطبيب.

أن تكوني أم ليس بالأمر اليسير أصبحت الآن صاحبة مسئولية كبير، عليك بالتعرف على نصائح للحامل في الأسابيع الأولى لتتخلصين من كل العادات السلبية التي كنت تعتقدين بأنها لن تؤثر على جنينك وعلى نفسك في المقام الأول، عليك كذلك بالاهتمام بكل ما يساعدك في اجتياز فترة الحمل بدون مشكلات وتلقي جنينك بصورة سليمة، عليك بتناول الطعام الصحي لتتخلصين من الضعف والأنيميا العدوان الأكبر لك ولجنينك.

المصادر:

بيرانتس

ويبميد

فاميلي دكتور

زر الذهاب إلى الأعلى