الرضاعة

نمو شعر الرضيع | المراحل المختلفة له والطرق المساعدة في نموه بعد الولادة

يبدأ نمو شعر الجنين خلال الأسبوع العشرين من فترة الحمل، فمعظم الأطفال يولدون بشعر، والبعض الآخر يولد بدون، وقد خصصنا هذا الموضوع حول نمو شعر الرضيع، ففي حال ولادة طفل بشعر؛ فإنه سرعان ما يسقط بعد الولادة؛ وينمو بدلاً منه شعر آخر، وهناك الكثير من الأمهات ممن يواجهن مشاعر الحيرة حال سقوط الشعر في هذه الفترة تحديدًا إذا كان المولود بنت، لذا اهدأي وانتظري حتى وصول الطفل لستة أشهر على الأقل، ستجيدين حتمًا نمو الشعر مقارنةً بوضعه السابق.

مراحل نمو شعر الرضيع

جلد الجنين يتكون من ثلاث طبقات، تبدأ بالتشكل أثناء الأسبوع الثالث من الحمل وهم الأدمة الداخلية، والوسطى والأدمة الخارجية وهي المسؤولة عن تكون الأظافر والشعر، والآن سنتعرف على المراحل المختلفة لنمو شعر الأطفال الرضع:

الأسبوع الرابع عشر من الحمل

نمو الشعر عند الأطفال الرضع يبدأ منذ وجودهم على هيئة أجنة في الرحم، حيث تبدأ البصيلات في الظهور والتكون أثناء الأسبوع الرابع عشر من الحمل، والجدير بالذكر أن تلك البصيلات تنمو وتتكون خلال الحمل فقط وتبقي بنفس العدد والكثافة بعد الولادة، وتستمر بنفس الوضع مع الإنسان طوال حياته.

الأسبوع العشرين من الحمل

عند وصول الجنين إلى الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل، يبدأ شعره في النمو والتطور عن الأسبوع السابق، وفي هذه المرحلة يتكون ما يعرف بشعر الزغب، وهو عبارة عن شعر ناعم ورقيق عديم اللون، ينمو لدى كل الأطفال بغض النظر عن مشكلة التعرق التي تصيبهم، هذا الشعر يبدأ ظهوره أيضًا على الذقن والحاجبين وفوق الشفة العليا.

الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل

مع قدوم الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل، يظهر شعر الزغب على الشعر بصورة مكتملة، وكذلك الأذنين، والجبهة، والكتفين، ويبدأ بالنمو بشكل أكثر وضوحًا، ويضاف إلى ذلك بدء مرحلة تكون الرموش، فالزغب يغطي الكثير من مناطق جسم الجنين.الأسبوع الثاني والعشرين من الحملوظيفة هذا الشعر الناعم المحافظة على درجة حرارة الطفل ثابتة، ويحافظ على بقاء المادة الدهنية المتكونة على جلده ملتصقة عليه؛ لوقايته من ماء الرحم، وقبل الولادة يخسر الجنين معظم شعر الزغب خاصةً أثناء الأسبوع الواحد والثلاثين من الحمل، وسرعان ما يفقد الكثير منه بعد الولادة.

الأسبوع الثالث والعشرين من الحمل والانتهاء بالولادة

الخلايا الميلانينية تبدأ نشاطها بإنتاج صبغة الميلانين لمنح الشعر اللون المميز له، ولكنه لا يظل بنفس اللون عندما يكبر، فعند قدوم الأسبوع السابع والعشرين من الحمل يصبح الشعر أكثر طولاً مع نمو الحاجبين والرموش بشكل واضح، وبعد الولادة يتساقط كلاً من شعر رأس الطفل وكل الزغب الموجود على الجسم تحديدًا شعر رأس الجنين خلال الستة أشهر الأولى من عمره، ثم يبدأ الشعر في النمو مرة أخرى.

متى يبدأ شعر الرضيع بالنمو؟

هناك الكثير من الأطفال ممن يولدون بدون شعر، وهناك من يولدون بشعر كثيف ثم سرعان ما يسقط بعد الولادة، وقد يختلف ميعاد نمو شعر الرضيع من طفل لآخر، ولكن في الغالب ما يكون نمو الشعر ما بين عمر الستة أشهر وحتى السنتين، وفي حال عدم نمو شعر الرضيع بعد مرور سنتين على ولادته أو تساقطه بعد تلك الفترة؛ فيجب مراجعة الطبيب فورًا لأنه ينبأ عن وجود مشكلات في نمو وتطور شعر الجنين.

أسباب تأخر نمو الشعر عند الرضع

تختلف معدلات نمو شعر عند الرضع تبعًا للكثير من العوامل التي تؤثر على كثافته وطوله وحتى تساقطه، ومن أهم الأسباب؛ نقص التغذية، نعلم جميعًا مدى تأثير الغذاء على صحة الجنين وتقوية جهازه المناعي وكذلك نقصه يسبب تأخر نمو الشعر، تابعي النقاط التالية للتعرف على باقي الأسباب:

التغيرات الهرمونية

يطرأ على الطفل الرضيع الكثير من التغيرات الهرمونية، فتغيرها يسبب سقوط شعر الرأس أثناء الشهور الثلاثة الأولى، وبعدها يبدأ ظهور الشعر الدائم، وبناءًا عليه يُحدد نوع الشعر إذا كان أملسًا، ناعمًا، مجعدًا، وفي الغالب ما يكون نوع الشعر خلال الشهور الأولى هشًا ويسمى بشعر البطن لدى العامة، ويكون مشابه كثيرًا لباقي المواليد من سنه، كما أن هناك بعض المعتقدات التي تشير إلى أن الطفل الذي يولد أصلع؛ فإنه سيمتلك شعرًا ناعمًا وكثيفًا في الكبر، والمولود الذي يمتلك شعر كثيف فسرعان ما يفقده على الفور، وعلى المدى البعيد سيصبح شعره مجعدًا وخشنًا.

العوامل الوراثية والجينات

تؤثر الجينات والعوامل الوراثية على معدل نمو شعر الرضيع، فلو لاحظنا أن بعض الشعوب التي تعيش في أوروبا يظل الأطفال حتى عامين أو ثلاثة صلع بناءًا على الجينات الوراثية، وبعض الشعوب الأخرى تولد أطفالها بدون شعر، وهناك من الأطفال ممن يولدون بشعر غزير، وهذا بفعل الجينات أو ما يطلق عليه الوراثة بفعل التعرق.العوامل الوراثية والجينات ودورها في نمو شعر الرضيعمن الشائع جدًا وجود بعض العائلات التي تعاني في جيناتها من تساقط الشعر بشكل أكثر من غيرها، وهذا يمكنكِ اكتشافه من خلال التعرف على التاريخ العائلي للإصابة بمشاكل تساقط الشعر والصلع المبكر وكذلك تأخر نمو الشعر، فقد تلعب الجينات دورًا أساسيًا في هذه المشكلة بشكل خاص بالنسبة للذكور.

مشاكل في جلدة رأس الطفل

فروة الرأس قد تتعرض في كثير من الأوقات للإصابة ببعض الالتهابات، أو وجود بعض أنواع الفطريات عليها، وهذا يقوم بدوره بزيادة معدلات الإصابة بمشكلة تساقط الشعر من الجذور البيضاء، مما يسبب تأخر نمو شعر الرضيع، وإليكِ أبرز تلك المشاكل:

الإصابة بالسعفة

قد تصاب فروة رأس الطفل في بعض الأحيان ببعض الالتهابات ومنها سعفة الرأس، التي يصاب بها الشعر وفروة الرأس تحديدًا، مما يؤدي لظهور بعض البقع المقشرة لدى المنطقة التي تعرضت للضرر، ولكن يمكن معالجة هذا المرض لما له من دور كبير في نمو الشعر مجددًا وتقوية بصيلاته، لذا يجب مراجعة الطبيب فورًا حال ظهور تلك القشور.

العدوى والالتهابات

من أكثر الأسباب التي تسبب تأخر نمو شعر الرضيع، هي الإصابة بالعدوى والفطريات وكذلك البكتيريا، حيث نجد فقدانه لبصيلاته فجأة وبدون أي مقدمات، وعند ظهور هذا المرض؛ يجب التوجه بشكل فوري للطبيب المختص لعلاج هذه المشكلة بشكل نهائي، وإلا ستزيد خطورتها وتنتشر في كامل الشعر تحديدًا الفروة التي تؤثر بشكل كبير على نمو بصيلات الشعر.

الثعلبة البقعية

يعد هذا المرض أحد أكثر الأمراض المجهول سبب حدوثها إلى هذه اللحظة والمسببة في تأخر نمو شعر الرضيع، وقد يحتمل تكوينها بسبب استهداف الجهاز المناعي للطفل، فينتج عنه منع نمو الشعر بشكل طبيعي، حيث تكون مرتبطة ببعض الأمراض المناعية الذاتية مثل اضطرابات الحساسية، البهاق، الحساسية وأمراض الغدة الدرقية، ولكن الشيء الأكثر تأكيدًا أنها من أكثر الأسباب المؤدية إلى تساقط الشعر من الجذور، حيث تظهر أعراضها في صورة ظهور مناطق صلعاء في فروة الرأس، مع أن الأطفال قد يكونوا متمتعون بصحة جيدة، وما يزيد المشكلة سوء؛ قدرته على تساقط كل الشعر المتواجد في الرأس والجسم.

استخدام طرق خاطئة للعناية بشعر الرضيع

استخدام طرق خاطئة للعناية بشعر الرضيعمن أكثر الطرق الشائعة المسببة لتأخر نمو شعر الرضيع تعامل الأم مع شعر الرضيع بطريقة خاطئة مثل استعمال الماء الساخن جدًا حال غسلها لشعره، أو استعمالها للشامبوهات الغنية بالأمونيا أو استخدامها كميات كبيرة منه، وكذلك استخدامها للصابون بكافة أنواعه، كل ذلك يسبب تقصف الشعر وجفافه أيًا كان نوعه.

طرق تزيد نمو شعر الرضيع

هناك الكثير من الطرق التي يمكن استخدامها لنمو شعر الجنين بشكل أكثر فعال مثل الحرص على عدم استعمال أي زيوت سواء كيميائية أو طبيعية على شعر الطفل مادادم لم يستكمل العامين، وامسحي بحبة البركة أو بجوز الهند لعمل حماز زيت له، وبعد الانتهاء اغسليه جيدًا بالماء الفاتر، وإليكِ بعض الطرق الأخرى التي تساعد في ذلك.

غسل الشعر بالماء الدافئ

ينبغي على الأم غسل شعر رضيعها بالماء الدافئ؛ والابتعاد عن استعمال الشامبو من بداية الشعر إلى نهايته؛ بحيث يتم استخدام كمية لا تزيد عن نصف ملعقة كبيرة من شامبو الأطفال على الشعر؛ فقد تسبب تثاقله، كما أن الشامبوهات تحتوي على عناصر تزيل الدهون الطبيعية التي يحتاج الشعر لها؛ كي تساعد في تخفيف هذه الدهون ومحو الشوائب، وبعد الانتهاء من استعمال الشامبو، يجب غسله بالماء الدافئ جيدًا قبل الخروج من الاستحمام.

استخدمي زيوت الأطفال

في حال كنتِ ترغبين بمنح شعر طفلتك النعومة؛ فضعي القليل من أي نوع من زيوت الأطفال على المشط والبدء بتسريح الشعر برفق، واتركيه لمدة دقيقة، اشطفيه جيدًا بالماء الفاتر، زيت الأطفال يعتبر مرطب وملطف يتغلغل في جذور الشعر؛ مما يعمل على تنعيم البصيلات، ويمكنكِ وضعه كل أسبوع مرة واحدة؛ للحصول على نتائج رائعة.

زيت اللوز الطبيعي

ذاع انتشار زيت اللوز في مختلف الثقافات القديمة؛ لتدعيم صحة البشرة والشعر؛ لاحتوائه على معدلات عالية من البروتينات الضرورية لتكثيف الشعر وتغذيته، كما أنه غني بالبوتاسيوم وفيتامين هـ والأحماض الدهنية الرئيسية التي تساعد في تحفيز نموه وتقوية خصلاته، وزيادة لمعانه وترطيبه، فيمكنكِ منح طفلك مقدار حبتين إلى 3حبات من زيت اللوز كل يوم لنمو الشعر بشكل صحي وسليم، فهو غني بالأحماض الأمينية الرئيسية والبروتينات.زيت اللوز الطبيعي ودوره في نمو شعر الرضيع

تدليك فروة الرأس ببطء

التدليك عملية تساهم في تنشيط الدورة الدموية لفروة الرأس، وذلك وفقًا لدراسة طبية من خلال التدليك اليومي للشعر مدة أربع دقائق، فهو قادر على تقويته وزيادة سمكه بمرور الوقت، ويتم التدليك بواسطة أصابع اليد وليس الأظافر فقد تجرحها أو تسبب القشرة، بحيث يتم في صورة حركات دائرية، ويمكنك القيام به سواء كان شعر طفلك رطب أو جاف (أي قبل تطبيق الشامبو عليه)، ويمكنكِ استخدام البلسم ذو الجودة العالية في التدليك مع القيام بقراءة الإرشادات والتعليمات الموجودة على العلبة.

اختيار بلسم وشامبو ضد التجعد

قبل شراء البلسم والشامبوهات الخاصة بالأطفال؛ يجب اختيار المنتجات التي تساعد في تغذية بصيلات الشعر؛ بحيث التأكد من وجود المكونات اللازمة لنمو الشعر وتطويله، لذا عند شرائك للشامبو أو البلسم لطفلك؛ تأكدي من احتوائها على مواد غذائية مختلفة كالبروتينات والفيتامينات، وتجنبي تلك التي تحتوي على عنصر الكبريتات، وذلك للطفل ما بعد عمر 5 سنوات.

نصائح لنمو شعر الرضيع بسرعة

هناك عدد من النصائح التي تساهم في نمو شعر الرضيع بسرعة مثل التأكد من عدم تسبب الزيت المستخدم في غسله بأي نوع من أنواع الحساسية لدى الطفل، وذلك من خلاله تجرته على منطقة صغيرة من جلده وانتظار رد الفعل بعد مرور 24 ساعة، وإليكِ نصائح أخرى تساعد في حل هذه المشكلة:

  1. قصي شعر الطفل كل شهرين بانتظام؛ لتسهيل تدفق الدورة الدموية والتخلص من التلف.
  2. احرصي على نوم الطفل لفترات مناسبة، فالهرمونات المسؤولة عن نمو الشعر تنشط خلال النوم.
  3. لا تغسلي شعر الرضيع كل يوم، فحديثي الولادة لا ينفع معهم تلك الطريقة يمكن استخدامها للأطفال ما بعد العامين، لكن يمكنكِ غسله أسبوعيًا مرتين فقط.
  4. لا تبالغي في ترك الزيوت على الفروة بعد الاستحمام لفترات طويلة، لذا فلا يمكن ترك أي زيت أكثر من ساعة؛ فهي كافية لامتصاص الزيت.
  5. يساعد فيتامين هـ في نمو الشعر بصورة صحية؛ حيث يضاف للكثير من منتجات العناية بالشعر.
  6. تجنبي القيام بتسريحات شعر خانقة؛ لا تعطي الشعر التهوية المناسبة مثل الكعكات، والضفائر، وذيل الحصان.

نصائح لنمو شعر الرضيع بسرعة

  1. ابتعدي تمامًا عن سحب الشعر بشكل قاسي؛ كي تحمي جذوره من التساقط.
  2. ينبغي عليكِ حماية شعر الطفل من أشعة الشمس الضارة وما يعادلها من مصادر أخرى للأشعة فوق البنفسجية.
  3. يمكنكِ استعمال المناديل الناعمة لتجفيف رأس الرضيع برفق وبلطفٍ شديد؛ لتجنب تعرض جلد الطفل للتلف.
  4. لا تضعي كميات كبيرة من الزيت؛ فقط بعض النقاط الصغيرة تكفي للحصول على النتائج المرغوبة، أما الكميات الكبيرة تسبب غلق المسام فينتج عنها الحكة ثم القشرة.
  5. مشطي شعر الطفل باستخدام فرشاة ناعمة أو بمشط ذو أسنان واسعة؛ كي لا يعلق في الشعر أو سحبه حال وجود تشابك به.

كل طفل مختلف عن غيره، وكذلك نمو شعر الرضيع يختلف من طفل إلى آخر حسب العوامل التي سبق ذكرها، وكل نوع شعر له احتياجاته وأساليبه المختلفة كي يستجيب لطريقة الرعاية المقدمة له، وفي حال عدم حصول طفلك على الرعاية السليمة؛ فيجب إحداث تغيرات في نمط النظام الغذائي الذي يتلقاه طفلك، وفي حال عدم حدوث ذلك فلا تتردي أبدًا في استشارة الطبيب المختص، وإلا ستتفاقم المشكلة.

المصادر:

وات تو  إكسبكت

بارنتينج

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى