نصائح للحامل

نوم الحامل خلال الشهر الثاني وأبرز الأخطاء الشائعة

الأمومة إحساس رائع، يجعلك تحاولين بكافة الوسائل أن تحافظي على جنينك بمجرد معرفتك بحملكِ وخصوصاً في الشهور الأولى، ولذلك سنتعرف على أهم النصائح بخصوص نوم الحامل خلال الشهر الثاني بطريقة صحيحة، لأن هذه المشكلة مهمة للغاية، وتقابلنا جميعاً لخوفنا الشديد على إيذاء الجنين، فلا يصح أن ننام مثل سابق من أجله، وهذا يجعلنا دائمًا في اضطراب نفسي وخوف، ولذلك سنظل معكم في جميع فترات الحمل، من أجل أن تعلمين ما هي الأوضاع الصحيحة والمريحة للنوم لكل شهر من أجل سلامتك أنت والجنين.

نوم الحامل خلال الشهر الثاني

نوم الحامل خلال الشهر الثاني

المرحلة الأولى من الحمل والتي منها الشهر الثاني من أهم المراحل في حياتنا كأمهات، ولكن تجعلنا نشعر بالكثير من المشاعر المختلطة، فنشعر بالسعادة بجانب العديد من القلق والتعب والشعور بـ غثيان الحمل واضطراب المعدة، كل هذا وأكثر يؤثر علي نومنا خلال فترة الحمل.

حيث تشعر الأمهات بالرغبة الدائمة في النوم خلال هذه الفترة، وذلك لأن زيادة ارتفاع هرمونين  البروجسترون والإستروجين المسئولان بشكل أساسي عن الحمل، يسببان النعاس الشديد والرغبة المستمرة في النوم، وخاصة أثناء فترة النهار، وفي نفس الوقت تكون الأمهات خائفات على إيذاء جنينهن.

كيف تنام الحامل في الشهر الثاني؟

يوجد بعض أوضاع النوم المريحة التي يمكنكِ أن تتدربي عليها، وتكون صحيحة طوال فترة الحمل، ويوجد بعض الأوضاع الأخرى التي تكون مناسبة فقط للنوم في الشهر الثاني، ثم بعد ذلك لا تصح لأنها تضر الجنين وسنتكلم باستفاضة عن أفضل نومه للحامل في الشهر الثاني كالآتي :

أفضل أوضاع النوم للحامل في الشهر الثاني

من أفضل طرق نوم الحامل خلال الشهر الثاني هي النوم على الجانب الأيسر، لأن هذه الطريقة تزيد من كمية وسرعة تدفق الدم إلى منطقة الرحم وذلك يفيد الجنين وأيضاً دون أن يضر أو يضغط على الكبد، ولكن تجنبي النوم على الجانب الأيمن تماماً، وذلك لأنه يسبب ضغط  الرحم على منطقة الكبد، وهذا خطر أثناء الحمل، بالإضافة إلى أن الوريد الأجوف vena cava مسئول عن جريان الدم، وهذا الوريد يوجد في الجانب الأيمن من جسمكِ؛ ولذلك اجعلي نومك دائماً على الجانب الأيسر لعدم التأثر بجريان الدم.

النوم على الظهر للحوامل

النوم على الظهر للحامل في الشهر الثاني يريح عمودك الفقري تماماً، وتستطيعين التدرب على ذلك خلال هذه الفترة لأن بطنكِ مازالت صغيرة الحجم، ولكن جميع الأطباء، ينصحون بعدم التعود على ذلك، والأفضل التعود على النوم على الجانب الأيسر، لأن في الشهور الأخيرة من الحمل ستنعدم قدرتكِ على النوم على الظهر فتكون شبه مستحيلة، وذلك لزيادة حجم البطن فقط.

تعتقد بعض النساء الحوامل أن الأطباء ينصحون بعدم النوم على البطن في الفترة الأخيرة، لأنه يؤدي لزيادة مخاطر الإملاص أي ولادة الجنين دون حياة، وهذا الاعتقاد خطأ لما أثبتته بعض الدراسات والأبحاث العلمية في عام 2019 عن النوم الدائم على الظهر أثناء الحمل وعلاقته بالإملاص، فثبت عدم وجود أي علاقة بينهم، وأثبتت جامعة يوتا عام 2018 ذلك أيضاً عندما تمت مقابلة بينها وبين ثلاث أطباء متخصصين في الحمل أثبتوا أنه ليس سبب أساسي في حالات ولادة الجنين بدون حياة (الإملاص).

هل النوم على البطن في الشهر الثاني يضر الجنين؟

بالطبع لا عزيزتي، ولا داعي للقلق والخوف الدائم من ذلك، لأن من وظيفة الرحم أثناء فترة الحمل الحفاظ على الجنين وحمايته من أي أضرار، فلا يوجد أي خوف علىه من النوم على البطن للحامل في الشهر الثاني، و يمكنكِ أيضاً جلب العديد من الوسائد ووضعها أسفلك من أجل رفع جسدك، والنوم بأمان وراحة دون الخوف على إيذاء الجنين، ومع مرور الوقت وزيادة حجمه قد تستصعبين هذه  النومة، فيمكنك النوم على جانبك الأيسر والاستعانة ببعض نصائح للحامل في الشهر الثاني.

 

النتائج السلبية للنوم الخاطئ في الشهر الثاني

النتائج السلبية للنوم الخاطئ

يجب أن نهتم باتباع طرق صحيحة ومريحة من أجل نوم الحامل خلال الشهر الثاني، لأن الحمل يقوم بتغيير كبير في الجسم في أغلب النواحي، ويؤدي النوم الخاطئ إلى مشاكل في التنفس، ومشاكل في توصيل المواد التي تغذي الجنين وكمية الدم المناسبة له، بالإضافة إلى أنه يسبب حرقة وغثيان، والعديد من المشاكل والعيوب الأخرى.

أوضاع تساعدكِ على نوم هادئ

يوجد الكثير من الطرق التي يمكنكِ التدرب عليها وتجربتها والتي تراعي جميع أشكال وحجم البطن في جميع الفترات المختلفة من الحمل، لتقومي باختيار أفضل ما يناسبك ويساعدكِ على الراحة وعدم الشعور بالآلام، نذكرها على النحو التالي:

  • إذا كنتِ ممن يعانون من آلام في الفخذ أو الظهر في النوم خلال الشهر الثاني من الحمل يمكنك ِ توفير وسادة أو اثنين، ويفضل الوسادات الطبية ووضعهم بين الركبتين.
  • يمكنكِ أيضاً رفع جسدكِ إلى أعلى عن طريق وضع الوسائد أسفل ظهرك للمساعدة في التخلص من آلام حرقة المعدة، أو ثني الركبتين خلال نومك حيث هذا من سبل توفير الراحة.
  • إذا كنتِ تعانين من تورم وأوجاع بالساق، بإمكانكِ النوم ووضع وسائد أسفل الساقين من أجل التخفيف من الوجع، أو شراء وسادة الحمل الطبية لتهدئة جسمكِ، وكدعم لظهرك وتخفيف أوجاعه.
  • ليست كل النساء الحوامل يعانون من نفس الأوجاع، ولذلك إذا كنتِ لا تحتاجين وسادة الحامل فليس من الضروري شرائها.

في النهاية نكون قد تحدثنا عن جميع الأوضاع والطرق المريحة من أجل نوم الحامل خلال الشهر الثاني، عليك بالاطمئنان وسيصبح كل شيء على ما يرام وسنتابع معكم بعض نصائح للحامل في الشهر الثاني، والتي ستساعدكِ بشكل كبير في تخطي هذه المرحلة بشكل آمن ونمو طفلك دون أي ضرر أو إيذاء.

زر الذهاب إلى الأعلى