أعراض الحمل

هرمون الحمل في الأسبوع الثاني ونسبة تحليل الحمل الرقمي

توجد العديد من الهرمونات في جسدك ويختلف عددها من سيدة لأخرى، ولكل واحد منهم وظيفته التي تميزه عن الآخر، فبدون تلك الهرمونات لا تستطيع المرأة الإنجاب، ولمعرفة نسبة هرمون الحمل في الأسبوع الثاني، يجب أولاً معرفة ما هي الهرمونات المسؤولة عن الحمل وكيف تقل نسبتها مع الدورة الشهرية؟ وكيف تزداد في فترة التبويض وخلال الحمل أيضًا؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه أدناه.

كيف يكون هرمون الحمل في الأسبوع الثاني؟

أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن نسبة هرمون الحمل في الجسم تزيد كل ثلاث أيام؛ لحين وصولك إلى الشهر الثالث من الحمل، ثم تبدأ في الانخفاض في الثلث الثاني منه، ثم تعود؛ لتزداد تدريجياً في الثلث الأخير، ولكن عند وصولك للأسبوع الثاني من الحمل، تتساءلين كم نسبة هرمون الحمل في الأسبوع الثاني؟ إذ تبدأ من 5 مل حتى 45 مل\ وحدة دولية، ثم تزيد تدريجياً وصولاً إلى الشهر الثالث، وفيما يلي نسبة هرمون الحمل في الثلث الأول من الحمل:

الأسبوعنسبة  الهرمون
الأسبوع الأول 5 إلى 50 مل\ وحدة دولية
الأسبوع الثاني35 إلى 50 مل\ وحدة دولية
الأسبوع الثالث5 إلى 50 مل\  وحدة دولية
الأسبوع الرابع10 إلى 425 مل\ وحدة دولية
الأسبوعان الخامس والسادس15 إلى 56500 مل\ وحدة دولية
الأسبوعان الثامن والسابع7650 إلى 229000 مل\ وحدة دولية
من الأسبوع التاسع حتى الاثنى عشر25000 إلى 280000 مل \وحدة دولية

هرمون الحمل في توأم

تحلم الكثير من الأمهات بالحمل في توأم؛ لذا تبدأ السيدة من أول الحمل رحلة البحث عن ما إذا كان لديها توأم أم طفل واحد، ومن أهم المؤشرات التي تدل الحمل في طفلين هو: نسبة هرمون الحمل بالتوأم في الأسبوع الثاني، حيث تكون نسبته أعلى من كونك حامل بطفل واحد بنسبة 50% على الأقل، أي أن نسبة الهرمون كحد أدنى في الأسبوع الثاني تشكل حوالي 1750 مل\ وحدة دولية، لكن هناك أسباب أخرى تزيد من نسبة هذا الهرمون مثل:

  1. وجود بعض المشاكل الصحية للجنين.
  2. وجود سرطان.
  3. تلف أو أورام في الرحم.

طريقة قياس هرمون الحمل

يبدأ هرمون الحمل في الظهور من وقت تلاقي البويضة مع الحيوان المنوي في قناة فالوب، وفي هذا الوقت تبدأ أعراض الحمل ومن أشهرها: تأخر الدورة الشهرية، الدوار، وعدم تحمل الروائح المختلفة، ومن هنا يمكنك معرفة نسبة هذا الهرمون في الدم عن طريق إجراء التحليل الرقمي أو الاختبار المنزلي:

طريقة قياس هرمون الحمل

اختبارات الحمل المختلفة

هناك نوعان من الاختبارات التي تؤكد وجود هذا الهرمون في الجسم وهما:

  1. اختبار HGG النوعي: وهو اختبار الحمل المنزلي عن طريق البول، وتكون النتيجة إيجابية أو سلبية.
  2. تحليل الحمل الرقمي HGG: يتم إجراء هذا الاختبار عن طريق الدم، وتظهر فيه نسبة الهرمون بالأرقام.
  3.  

ماذا تعرف عن التحليل الرقمي والحمل؟

عدد كبير من السيدات لديهن رغبة في الحمل، وعند تأخر الدورة الشهرية، يتملكهن الفضول؛ لمعرفة هل هي حامل أم لا؟ وتحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني هو أدق وسيلة؛ للكشف عن وجود حمل من عدمه، إذ إن في هذا الوقت تكون الحيوانات المنوية قد أدت مهمتها بتخصيب البويضة، علاوةً على ذلك وصول البويضة المخصبة من رحلتها للانغراس داخل بطانة الرحم، وبذلك تكون نسبة الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني أكبر من 25 مل، ولكن إذا كانت نسبته أقل من 5 مل، فهذا يعني عدم وجود حمل، لكن هناك بعض النصائح التي نقدمها لكِ قبل الإقدام على خطوة إجراء هذا التحليل، وهي:

  • قومي بإجراء هذا الفحص بعد 3 ساعات على الأقل بعد الاستيقاظ.
  • لا تبذلي أي مجهود جسدي أو ذهني.
  • تناول الطعام جيداً قبل إجراء التحليل.

لقد قدمنا لكِ الآن كافة المعلومات التي تهمك عن نسبة هرمون الحمل في الأسبوع الثاني، على الرغم من أن عدد كبير من السيدات لا يعلمن بحملهن في هذا الوقت، لكن إذا شعرتِ بتأخر الدورة الشهرية عن ميعادها، استشيري الطبيب المختص.

المصادر:

فري ويل فاميلي

تودايز بارنت

ستانفورد تشيلدرنز هيلث

زر الذهاب إلى الأعلى