أمراض الحمل والولادة

هل التدخين يمنع الحمل وما مدى تأثيره على الرجال والنساء والجنين

هل التدخين يمنع الحمل؟ السؤال الذي يشغل تفكير الكثير من الأزواج؛ نتيجة لتأخر الحمل ورغبتهما في الحصول على طفل بالرغم من سلامة التحاليل والفحوصات الطبية لكلاً منهما؛ لذلك سنتعرف فيما يلي على أثر التدخين على الحمل بالتفصيل، وكيفية التعامل معه.

هل التدخين يمنع الحمل؟

هل التدخين يمنع الحمل؟

تتساءل الكثير من النساء عن هل التدخين يؤثر على الإباضة؟ نتيجة لخوفهم على صحة الجنين، حيث من المعروف والشائع أن التدخين يهدد حلم الإنجاب، ويؤثر بالسلب على الصحة العامة وخاصة الخصوبة، وهذا ما يجب على البشر معرفته جيداً، وبالرغم من ذلك إلا أن هناك الكثير من الأزواج لا يلتزمون بذلك، ويلجأون إلى الفحوصات الطبية في أوقات متأخرة بعد فوات الأوان؛ التي من الممكن ألا تفيدهم في شيء؛ لذلك يجب على الزوجين الابتعاد عن هذه العادة الضارة خاصة عند التخطيط  للحمل بفترة؛ لتنظيف الجسم من سموم السجائر، وتعزيز فرص حدوث حمل.

هل التدخين يمنع الحمل للرجال؟

ما هو تأثير التدخين على خصوبة الرجل؟ لقد تم إجراء الكثير من الأبحاث على السائل المنوى لرجال غير مدخنين وآخرين مدخنين، وتم إثبات أن دخان السجائر يتسبب في تشويه أغلب الحيوانات المنوية التي يقوم الزوج المدخن بإنتاجها، وكذلك تلف الحمض النووي المتواجد بها، والذي يؤدي بدوره إلى إضعاف قدرتها على استكمال رحلتها الطويلة من أجل تخصيب البويضة المنتظرة، كما أن فرصة إنجاب طفل غير معافي وسليم تكون مرتفعة حتى ولو تمكن أحد الحيوانات المنوية من الوصول للبويضة بسلام واخترقها.

هل التدخين يمنع الحمل للنساء؟

بعد أن تعرفنا على أثر التدخين في تأخر الحمل للرجل، سنتعرف فيما يلي على تأثير التدخين على خصوبة المرأة؛ حيث أكد خبراء الخصوبة أن التدخين السلبي يؤثر بالسلب على خصوبة الأنثى إذا كانت تدخن بنفسها، أو تتعرض لدخان السجائر ولو كان لبضعة أيام قليلة، فإنه يؤثر على خصوبتها وصحتها، حيث تعمل المواد الكيميائية المتواجدة بدخل السجائر على تقليل هرمونات الأنوثة التي تلعب دور كبير في حدوث عملية الإباضة، وتقليل المخزون الخاص بالمبيضين مسببة ضعف في خصوبة الأنثى، وأيضًا بلوغها سن اليأس بوقت مبكر جداً، بالإضافة إلى تأثيرها السلبي على كلاً من قناتي فالوب وعنق الرحم.

هل يؤثر التدخين قبل الحمل؟

لقد أثبت الأطباء أنه في حالة تدخين الأنثى للسجائر قبل الحمل فإنه من المحتمل أن يؤثر ذلك على الجنين وتعرضه إلى بعض العواقب كما يلي؛ وتعتبر هذه إجابة هل التدخين يمنع الحمل؟

  • تعرض الطفل لخطر الإجهاض بالأشهر الأولى وعدم اكتمال الحمل.
  • تأخر نمو الجنين.
  • إنجاب طفل بوزن أقل من الوزن الطبيعي للطفل المولود؛ مما يشير إلى ولادة الطفل بصحة غير جيدة.
  • وجود ضرر كبير في نمو مخ الطفل.
  • تشوهات الجنين وعيوب خلقية، أو ولادة أطفال بعيب خلقي بأحد أجزاء الجسم، أو بشفاه أرنبية.
  • زيادة معدل ضربات قلب الجنين في حالة حدوث حمل.
  • الشعور بالتعب الشديد والغثيان المستمر.
  • ضعف تطور المشيمة وتدهور وظيفتها؛ مما يؤثر على نمو الجنين، حيث تعتبر المشيمة المصدر الرئيسي الذي يقوم بنقل الغذاء للجنين طوال فترة الحمل.

هل يؤثر التدخين على المرأة الحامل؟

من المؤكد أن التدخين يؤثر على الحامل بصورة عامة سواء كان تدخين إيجابي أو سلبي؛ نظراً لاحتواء دخان السجائر على مزيج من أكثر من سبعة آلاف مركب كيميائي، ومن بينهم مائتان وخمسون مركب سام، وسبعون مركب يسبب السرطان، وبالتالي تكون الأنثى أكثر عرضة للإصابة بمخاطر التدخين في حالة تدخينها بنفسها خلال فترة الحمل، ومن أبرز مخاطر التدخين على الحامل ما يلي:

صعوبة الحمل مرة أخرى

قد يتسبب التدخين في صعوبة حدوث حمل؛ لذلك يجب على الأنثى معرفة ذلك جيداً، وإذا كانت تفكر في إنجاب أطفال لابد من الإقلاع عن التدخين قبل حدوث الحمل، وهي إجابة وافية عن هل التدخين يمنع الحمل.

مخاطر الإصابة بالمشيمة المنزاحة

يمكن تعريف هذه الحالة بأنها التصاق المشيمة في جدار الرحم قريباً من عنق الرحم، حيث تكون الحوامل المدخنات أكثر عرضة للإصابة بها عن غير المدخنات؛ مما يدفعهم للجوء إلى الولادة القيصرية.

زيادة خطر التعرض للإجهاض

من الممكن أن يتسبب التدخين للحامل في حدوث إجهاض، أو ولادة جنين متوفي، أو حدوث حمل خارج الرحم، كما أن هذه المضاعفات من المحتمل حدوثها للنساء اللواتي توقفن عن التدخين، أو تعرضن للتدخين السلبي من الأشخاص المحيطين قبل الحمل وبعده.

مخاطر انفصال المشمية

إنفصال المشمية عن الرحم أحياناً بسبب التدخين مسببّة موت الرضيع أو ولادة مبكرة أو ولادة جنينٍ متوفى، كما أثبتت الدراسات أن المدخنات تكن عرضة لتلك الحالة بنسبة 1.4 إلى 2.4% مقارنة بالنساء غير المدخنات.

تمزق الأغشية المحيطة بالجنين

تتعرَّض الحامل المدخنة لتمزق بالكيس الأمنيوسي قبل أوانه؛ مسبباً صعوبة استمرار الحمل، كما يؤثر التدخين بصورة كبيرة على صحة الأنثى وحملها؛ لذلك فهى بحاجة لبعض الإرشادات للحد من خطر الإصابة بالمضاعفات التي تنتج عنه.

نصائح من أجل الإقلاع عن التدخين قبل الحمل وخلاله

نصائح من أجل الإقلاع عن التدخين قبل الحمل وخلاله

يجب على الأنثى الانتباه إلى أضرار وخطورة التدخين قبل التفكير في خطوة حدوث حمل، ولكن في حال استمرارها في التدخين بالرغم من معرفتها بوجود حمل، يجب تنبيهها لضرورة التوقف عن الاستمرار في التدخين واتباعها لبعض النصائح التالية:-

  • التخلص من كافة أدوات التدخين المتواجدة بالمنزل.
  • تجنب المواقف التي تزيد من الرغبة في التدخين.
  • اتخاذ قرار التوقف عن التدخين بصورة جدية.
  • زيارة الأماكن التي يحذر التدخين فيها.
  • أخذ الدعم من الأصدقاء والعائلة للتوقف عن ذلك.
  • استشارة مقدم الرعاية الصحية لأخذ بعض النصائح منه.
  • قضاء أغلب الوقت مع الأشخاص الغير مدخنين.

في نهاية مقالنا، بعد أن تعرفنا على هل التدخين يمنع الحمل أم لا، ننصح بالتوقف عنه تماماً وليس بفترة الحمل فقط؛ لكثرة أضراره الصحية على الجسم التي تتسبب في حدوث مضاعفات خطيرة، والتي قد تصل إلى الموت.

زر الذهاب إلى الأعلى