مشاكل الحمل

أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها ونصائح للحد من آلامها عند تأخرها

تعد آلام الدورة الشهرية من الأمور الطبيعية التي تحدث قبل اقتراب موعدها وتنتهي تدريجيًا عند نزولها، لكن تبدأ الحيرة والشكوك وكثرة التساؤلات حول أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها مع استمرار تلك الأعراض لعدة أيام متتالية، ومع كثرة التساؤلات حيال هذا الأمر، حاولنا جاهدين خلال سطور موضوع اليوم أن نجيب على كافة التساؤلات التي تشغل أذهان الكثيرين.

الدورة الشهرية وآلامها 

قبل التعرف على أهم أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها، يجب العلم أن الدورة الشهرية من المراحل الطبيعية والضرورية التي يجب أن تمر بها جميع الفتيات عند إكمال عمرهن من 12 إلى 16 سنة، والتي تأتي بشكلٍ منتظم شهريًا في حالة عدم وجود مشاكل صحية، لكن هل تساءلتِ يومًا لماذا تشعرين بتلك الآلام المصاحبة لها عند اقترابها؟ إذ تحدث تلك الآلام؛ نتيجة العديد من التشنجات العضلية داخل الرحم؛ وتصاحب تلك التشنجات الكثير من الآلام أسفل الظهر والبطن، والتي قد تستمر عند البعض طوال أيام الدورة الشهرية.

الأعراض الطبيعية لعدم نزول الدورة الشهرية مع الشعور بأعراضها

يشكل وجود أعراض الدورة وعدم نزولها في بعض الأحيان خطرًا صحيًا كبيرًا لدى الكثير، لكن في حالة تعرضك لإحدى الأسباب التي سيتم ذكرها الآن، فلا داعي للقلق، فتعد من الأسباب الشائعة والطبيعية للغاية، وتتمثل أهم أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها فيما يلي:

الحمل المبكر

عند تأخر نزول دورتك على الرغم من الشعور بأعراضها، فقد يدل هذا على حدوث حمل، حيث تتشابه أعراض الدورة الشهرية كثيرًا مع أعراض الحمل المبكر، مثل تغير الحالة النفسية والآلام في بعض أجزاء الجسم مثل الثدي والساقين، فيجب في تلك الحالة الذهاب لعمل الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد.

الإباضة

قد تستمر الاباضة المصاحبة لبعض الآلام والتشنجات المشابه لأعراض الدورة الشهرية لعدة أيام، والتي قد تختلف من امرأة لأخرى، وتحدث نتيجة التغيرات الهرمونية العديدة التي يتعرض لها جسم المرأة بشكل دائم خلال الفترة التي يطلق عليها “متلازمة المبايض” التي تسبق الدورة الشهرية مباشرةً.

موانع الحمل 

تتسبب موانع الحمل المختلفة على المدى البعيد في حدوث بعض التأثيرات الجانبية الضارة داخل الرحم، مثل حدوث ضعف وترقق ببطانة الرحم المتسببة في حدوث آلام الدورة الشهرية المعروفة دون نزولها.

التوتر والضغط العصبي

دور التوتر والضغط العصبي في تأخر الدورة الشهريةتمر جميع السيدات بلا استثناء للعديد من الأزمات والمشاكل النفسية التي تؤثر بشكل كبير عليها، والتي تزيد من مستوى الكورتيزول بالجسم؛ مما يتسبب في زيادة عدم اتزان أو انتظام الهرمونات المسؤولة عن تنظيم عمل المبيضين خلال تلك الفترة؛ لذا يعد التوتر والضغط العصبي من أسباب احتباس الدورة وعدم نزولها.

سن اليأس

عند بلوغ السيدات لسن اليأس الذي قد يبدأ من سن الأربعين سنة تقريبًا، يحدث العديد من الاضطرابات المختلفة بالهرمونات المسؤولة عن تنظيم عمل المبيضين، والتي ينتج عن هذا انقطاع الطمث تدريجيًا مع تقدم العمر؛ مما يتسبب في الشعور بالآلام الدورة الشهرية من حين لآخر دون نزولها.

أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها 

هناك العديد من الأسباب المرضية التي تساهم في احتباس الدورة وتأخرها وعدم نزولها بالرغم من الشعور بالمزيد من الآلام والتشنجات، وفي تلك الحالة يجب الذهاب للطبيب على الفور؛ لتحديد السبب الرئيس لتأخرها وتحديد العلاج المناسب بوقت سريع؛ لعدم تعرضك للمزيد من المخاطر الصحية المختلفة، تتمثل أهم تلك الأسباب في التالي:

مشاكل الغدة الدرقية

برغم من صغر حجم الغدة الدرقية، لكن تعد من أهم أسباب عدم نزول الدورة الشهرية بموعدها وبشكل منتظم، فعند تعرضها للضعف، يؤدي هذا لحدوث العديد من المشاكل التي تساهم في اضطراب الهرمونات المسؤولة عن تنظيم عمل المبيضين؛ مما يتسبب في تأخر الدورة الشهرية عن موعدها أو الشعور بأعراضها دون نزولها.

تكيس المبايض

يساعد زيادة إفراز هرمونات الأندروجينات بالجسم على حدوث تكيس بالمبايض؛ مما يتسبب في ضعف عملها بصورة كبيرة، وينتج عن هذا اضطرابات بالعديد من الهرمونات المسؤولة عن انتظام الدورة ونزولها عند الشعور بأعراض.

الأمراض المنقولة جنسيًا

قد يتسبب الطرف الآخر في اتباع بعض العادات والطرق الخاطئة أثناء العلاقة الزوجية، أو إصابته ببعض الأمراض الخطيرة في إصابة الزوجة بالعديد من الأمراض الناتج عنها تأخر الدورة الشهرية أو ظهور أعراضها دون نزولها مثل مرض ” الكلاميديا”.الأمراض المنقولة جنسيًا

أكياس المبايض 

ينتج جسم المرأة بشكل شهري عدد من أكياس المبيض التي سيكون واحد منهما، البويضة التي سيتم تخصيبها، بعد انتهاء تلك الفترة، يقوم الجسم بالتخلص تلقائيًا من الأكياس الزائدة، لكن في حالة عدم تخلص الجسم من تلك الأكياس، تتحول إلى أخرى فاسدة وضارة تتسبب في زيادة الضغط أسفل الظهر والشعور بآلام الدورة الشهرية دون نزولها.

الإصابة بسرطان المبيض

عند التفكير والسؤال حول ما سبب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها، يأتي من أهم تلك الأسباب هي الإصابة بسرطان المبيض، بالرغم من إمكانية علاجه عند اكتشاف في وقت مبكر، إلا أنه قد يتسبب في بعض الحالات للوفاة، كما يتسبب في عدم انتظام الدورة والشعور بأعراضها مع عدم نزولها، وبالرغم من تشابه أعراضه مع أعراض الدورة كثيرًا، لكن يمكن التمييز بينهم من خلال الشعور بانتفاخ مستمر وملحوظ بالبطن والرغبة الشديدة في التبول بكثرة، فكل هذا لا يعد من أعراض الدورة.

الالتهابات المهبلية

تؤدي الالتهابات المهبلية أو الإصابة بالأمراض المعدية بالمسالك البولية للمرأة، في حدوث المزيد من الآلام المشابهة كثيرًا لآلام الدورة الشهرية دون نزولها.

بطانة الرحم المهاجرة

تعد بطانة الرحم المهاجرة من الأمراض الخطيرة والتي تكون عبارة عن تكوين العديد من الأنسجة الخاصة بالرحم خارج جدار الرحم، والتي تسبب في زيادة الضغط على عضلات الرحم وحدوث التشنجات المختلفة المشابهة لتشنجات الدورة الشهرية.

طرق للتخلص من تشنجات الدورة الشهرية في حالة عدم نزولها

بعد التعرف على أهم أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها، يجب العلم أنه تختلف شدة آلام الدورة الشهرية من امرأة لأخرى؛ لذا تبدأ العديد من السيدات عند الشعور بأعراضها بالبحث عن وسائل طبيعية وآمنة تساعد على الحد من تلك الآلام بشكل سريع، ولهذا نقدم لكِ عزيزتي بعض المشروبات الطبيعية التي ستساعدك على التخلص من آلام ها، وأيضًا على تأخرها، والتي تتمثل في:

الكرفس 

يحتوي الكرفس على العديد من العناصر الفعالة في انتظام الدورة الشهرية بشكل كبير، كما يعمل على تقليل أعراضها؛ لاحتوائه على مادة “البوثيل”.

القرفة

مساعدة القرفة على النزول الطبيعي للدورةتساعد على تنظيم مستوى الأنسولين والجلوكوز بالدم، مما تساهم في تنظيم الدورة الشهرية وسهولة نزولها، كما لها دور فعال في التخلص من تكيس المبايض عند الاستمرار على تناولها.

الزنجبيل 

يعد من أكثر الأعشاب المسؤولة عن التخلص من آلام الدورة الشهرية عند الانتظام على تناوله عند اقتراب موعدها، كما يعمل الزنجبيل على انتظامها وعدم تأخرها.

المرمية

تضم تلك العشبة العديد من المميزات الرائعة، حيث تساعد على التخلص من الآلام المصاحبة للدورة الشهرية وانتظامها، وبجانب هذا، فهي من أفضل المشروبات المسؤولة عن تعزيز الهرمونات الأنثوية للمرأة خلال تلك الفترة.

 الكركم

يحتوي مشروب الكركم على مجموعة من  العناصر المسؤولة عن تنظيم إنتاج هرمونات البروجسترون والإستروجين في الجسم، مما يساعد في انتظام الدورة الشهرية وعدم تأخرها، كما يساعد الكركم على الحد من تشنجات منطقة الحوض وأسفل الظهر.

نصائح لتخفيف آلام الدورة الشهرية

بمجرد بدء أعراض دورتك، قد تعانين من الإرهاق والتعب الشديد بالجسم، والتي ستجعلك غير قادرة على القيام بالمهام اليومية المعتادة، لذا نقدم لكِ عزيزتي بعض النصائح التي ستساعد على تخفيف آلام دورتك عند تأخرها والمساعدة على نزولها بموعدها الطبيعي أيضًا ومرور تلك الفترة بسلام:

  • تجنب التعرض للضغط النفسي أو الإجهاد.
  • الاسترخاء والنوم على البطن من إحدى الطرق الفعالة في تقليل الآلام.
  • وضع أكياس مياه دافئة أسفل الظهر أو البطن؛ لتقليل الآلام.
  • الاستحمام مع تدليك الجسم؛ لسهولة تدفق الدم وتنشيط عمل الدورة الدموية، مما يقلل من تشنجات البطن والظهر.
  • يجب البعد عن الأماكن الحارة في فصل الصيف، وأيضًا عدم الجلوس بالأماكن شديدة البرودة بفصل الشتاء.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة.نصائح لتخفيف آلام الدورة الشهرية
  • تناول الأطعمة المليئة بالفيتامينات والمعادن المساعدة على مد الجسم بالطاقة.
  • يجب البعد عن المشروبات التي تزيد من تشنجات الرحم.
  • الحد من تناول المأكولات التي تحتوي على الكثير من الملح أو السكر.
  • البعد عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية البسيطة والمريحة، مثل اليوجا.

نأمل أن نكون قدمنا لكِ سيدتي كافة المعلومات التي تحتاجينها حول أهم أسباب وجود أعراض الدورة وعدم نزولها الشائعة والمرضية، وفي النهاية يجب العلم بأنه كلما تم تحديد سبب ظهور علامات الدورة الشهرية دون نزولها مبكرًا، كان من الأفضل لكِ، وكل ما عليكِ فعله عند الشعور بأعراضها هو إيجاد الطريقة الملائمة لكِ للحد من آلامها.

المصادر:

هيلث لاين

بارنتس

ميديكال نيوز توداي

زر الذهاب إلى الأعلى